تنظيم داعش يحرق 5 نساء في الأنبار

تنظيم داعش يحرق 5 نساء في الأنبار

صد هجمات شنها المتطرفون على حديثة
الثلاثاء - 21 شهر رمضان 1436 هـ - 07 يوليو 2015 مـ

أعلن الشيخ نعيم الكعود، شيخ عشائر البونمر في محافظة الأنبار ورئيس مجلس العشائر المنتفضة ضد تنظيم داعش، عن إحباط هجوم لمسلحي التنظيم المتطرف في ناحية بروانة التابعة لقضاء حديثة، 160 كم غرب مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار.
وقال الكعود، في حديث لـ«الشرق الأوسط»، إن «القوات الأمنية وقوات العشائر المساندة لها تمكنت من إحباط هجوم لمسلحي تنظيم داعش على ناحية بروانة، وتمكن مقاتلو العشائر من قتل العديد من المهاجمين وأسر 9 عناصر من مسلحي تنظيم داعش من جنسيات مختلفة نقلوا إلى مقر قيادة مقاتلي عشيرة البونمر في بروانة، للتحقيق معهم».
من ناحية ثانية، كشف الكعود أن «عصابات تنظيم داعش الإرهابية أقدمت على حرق خمس نساء في قضاء هيت (50 كم غرب مدينة الرمادي) لرفضهن انضمام أبنائهن إلى المجاميع الإرهابية، وإن المعلومات التي بحوزتنا تؤكد أن المجاميع الإرهابية أحرقت النساء مع أبنائهن أمام المواطنين في منطقة حي الجمعية ضمن قضاء هيت».
وفي وقت سابق، أقدم التنظيم المتطرف على قتل امرأتين بإغراقهما في نهر الفرات بحجة تعاونهما مع القوات الأمنية في منطقة القائم (350 كم غرب مدينة الرمادي).
من جانب آخر، أفاد مصدر أمني في محافظة الأنبار بمقتل العشرات من تنظيم داعش في قصف لطيران الجيش على مناطق متفرقة في الأنبار، فيما كشف عن هروب العديد من قيادات التنظيم بعد القصف إلى الحدود السورية. وقال المصدر لـ«الشرق الأوسط» إن «طيران الجيش تمكن من قصف مناطق البوشجل والبوشهاب والمحامدة والملاحمة والبوسودة في محافظة الأنبار، مما أدى إلى مقتل العشرات من عناصر مجاميع داعش الإجرامية، وتدمير العديد من عجلاتهم».
وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه أن «مسلحي تنظيم داعش تركوا جثث قتلاهم في المناطق التي تم قصفها بسبب حالة الذعر والهلع والفوضى التي أصابتهم نتيجة القصف». وأوضح أن «العشرات من قيادات مجاميع (داعش) الإجرامية هربوا باتجاه الحدود السورية بعد القصف الجوي، من خلال نداءاتهم في منطقة الجزيرة التي دعوا خلالها إلى الانسحاب».
إلى ذلك، أكد المتحدث باسم «فوج الطوارئ 14» تدمير ست عجلات لتنظيم داعش يستقلها انتحاريون أثناء محاولتهم الهجوم على حاجز أمني غرب الأنبار، مشيرا إلى مقتل الانتحاريين جميعا. وقال الملازم سعود حرب سعود العبيدي، لـ«الشرق الأوسط»، إن «القوات الأمنية تمكنت من إطلاق النار على ست عجلات مفخخة يقودها انتحاريون من مجاميع (داعش) الإجرامية بهدف تفجيرها على حاجز أمني بالقرب من محيط قضاء حديثة الشرقي والغربي»، مشيرا إلى «مقتل الانتحاريين ممن كانوا داخل السيارات المفخخة».
وأضاف العبيدي أن «استهداف العجلات المفخخة تم وفق معلومات استخباراتية أفادت بنية عصابات (داعش) الإجرامية مهاجمة القضاء من محورين بالعجلات المفخخة».


اختيارات المحرر

فيديو