دراسة تحذر: سلالة «كورونا» المقبلة قد تكون أكثر خطورة

دراسة تحذر: سلالة «كورونا» المقبلة قد تكون أكثر خطورة

السبت - 2 جمادى الأولى 1444 هـ - 26 نوفمبر 2022 مـ
صورة رمزية لفيروس كورونا (أرشيفية -رويترز)

أظهرت دراسة معملية جرى القيام بها في جنوب أفريقيا باستخدام عينات كوفيد-19 من فرد ضعيف المناعة على مدار ستة أشهر، أن الفيروس تطور ليصبح مسببا للأمراض بشكل أكبر، ما يشير إلى متحور جديد يمكن أن يسبب إصابات بالمرض أكثر من سلالة أوميكرون السائدة حاليا.
واستخدمت الدراسة التي أجراها نفس المختبر الذي كان أول من اختبر مقاومة سلالة أوميكرون للقاحات العام الماضي، عينات من شخص مصاب بفيروس نقص المناعة البشري (إتش إي في).
وعلى مدار الستة أشهر الماضية تسبب الفيروس في البداية في نفس مستوى اندماج الخلية والوفاة مثل متحور أوميكرون بي إيه. 1، ولكن في الوقت الذي تطور فيه، ارتقت هذه المستويات لتصبح مماثلة للنسخة الأولى من كوفيد-19 الذي تم التعرف عليه في ووهان بالصين.
وتشير الدراسة التي ترأسها أليكس سيجال في معهد أفريقيا لبحوث الصحة في مدينة دوربان بجنوب أفريقيا، إلى أن مسببات مرض كوفيد-19 يمكن أن تواصل التحور وقد يتسبب متحور جديد في إصابات بالمرض والوفاة أكثر من سلالة أوميكرون الضعيفة نسبيا.
ولم تخضع الدراسة بعد لمراجعة من جانب خبراء متخصصين آخرين، وأنها تقوم في الأساس فقط على العمل المختبري على عينات من فرد واحد.


جنوب أفريقيا الصحة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو