«حوار أبوظبي» يجمع قادة الدول النشطة في الفضاء

«حوار أبوظبي» يجمع قادة الدول النشطة في الفضاء

يتقدمهم الرئيس الإسرائيلي ورئيس وزراء الهند... ويعقد مطلع ديسمبر
الخميس - 22 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 17 نوفمبر 2022 مـ
سارة الأميري وعمران شرف خلال المؤتمر الصحافي في أبوظبي اليوم (الشرق الأوسط)

أعلنت الإمارات اليوم عن مشاركة عدد من قادة الدول النشطة في مجال الفضاء بمؤتمر «حوار أبوظبي» المتخصص، الذي يقام مطلع ديسمبر (كانون الأول) المقبل، يتقدمهم الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، وناريندرا مودي رئيس وزراء الهندي، الذي سيلقي كلمة رئيسية عن بعد، بالإضافة إلى خبراء وأهم الشخصيات المؤثرة في القطاع حول العالم.
وقالت سارة الأميري، وزيرة دولة للتعليم العام والتكنولوجيا المتقدمة رئيسة مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء ورئيسة اللجنة العليا لـ«حوار أبوظبي»، إن بلادها «تتبنى علوم الفضاء ركيزة أساسية لمواصلة عمليات التطوير والتنمية وخلق فرص مستقبلية جديدة لتحسين حياة الناس»، مشيرة إلى أن الإنجازات والمشاريع الإماراتية في القطاع رسخت ثقة العالم بدولة الإمارات وقدراتها في إفادة المجتمع العلمي العالمي.
وجاء حديث الأميري خلال مؤتمر صحافي للإعلان عن تفاصيل استضافة العاصمة الإماراتية للنسخة الأولى من «حوار أبوظبي للفضاء»، الذي يقام برعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس البلاد يومي 5 و6 ديسمبر (كانون الأول) المقبل، بمشاركة عالمية. وأوضحت أن «الإمارات قطعت شوطاً كبيراً في قطاع الفضاء، وأصبحت من أوائل دول المنطقة في تبني علومه وتحقيق إنجازات نوعية فيه»، مشيرة إلى أن بلادها «تقود المنطقة في القطاع نحو اقتصاد متنوع قائم على المعرفة، وهي تمتلك 19 قمراً اصطناعياً مدارياً وأكثر من 10 أجسام فضائية جديدة قيد التطوير».
وأضافت: «لدينا في الإمارات أكثر من 50 شركة ومؤسسة ومنشأة فضائية عالمية وناشئة، وهناك أكثر من 3 آلاف عامل ومهندس وخبير يعملون في القطاع، بالإضافة إلى 5 مراكز بحثية لعلوم الفضاء و3 جامعات لتأهيل الكوادر الوطنية، والإمارات خامس دولة في العالم تنجح في الوصول إلى مدار المريخ ومن المرة الأولى، بعدما تمكن (مسبار الأمل) ضمن مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ من الوصول للكوكب الأحمر في فبراير (شباط) 2021».
وذكرت الأميري أن المؤتمر يعتبر الحدث الأول من نوعه في العالم، ويعتبر فرصة لكافة الدول والمؤسسات والشركات والأفراد لتطوير الشراكات والتعاون في مجال علوم الفضاء، مبينة أنه يمثل منصة تجمع قادة وصناع السياسات في مجال الفضاء لمناقشة واستعراض 3 مواضيع رئيسية، هي استدامة الفضاء وضمان الوصول إليه وتعزيز أمنه من خلال أكثر من 35 جلسة نقاشية وحواراً وزارياً وورشة عمل وكلمات رئيسية.
ونوهت أن الحدث يستقطب أكثر من 300 ممثل عن وكالات الفضاء وقادة قوات فضائية عالمية، من أكثر ما يزيد على 45 دولة، حيث تشارك فيه 35 وكالة فضاء من: الإمارات وكولومبيا والفلبين وإيطاليا ورومانيا وسنغافورة ورواندا وبولندا والنرويج وفرنسا وغيرها من الدول، بالإضافة إلى وكالة الفضاء الأوروبية.
من جانبه، أكد عمران شرف مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون العلوم والتكنولوجيا المتقدمة، رئيس لجنة الأمم المتحدة للاستخدام السلمي للفضاء الخارجي «كوبوس»، عضو اللجنة العليا للمؤتمر، أن «الإمارات داعم أساسي للصناعات المرتبطة بعلوم الفضاء، حيث رسخت مكانتها العالمية بين أهم الدول الفاعلة في نادي الفضاء من خلال الإنجازات التي حققتها في هذا المجال، وهي حريصة على تعزيز التعاون الدولي في استكشاف الفضاء الخارجي واستخدامه السلمي».
وأبان شرف أن الحدث سيسلط الضوء على تأثير الفضاء على الوضع الجيوسياسي، وتعزيز القانون الدولي للاستفادة من القطاع، وتأثير عودة السباق نحوه على عمل مكتب الأمم المتحدة لشؤون الفضاء الخارجي ولجنة استخدام الفضاء الخارجي في الأغراض السلمية، وكيفية التحكم ومنع سباق التسلح في الفضاء، وتحقيق التوازن بين الاستخدام العادل للأصول الفضائية المهمة من الناحية الاقتصادية والاستراتيجية وتأمين الحماية اللازمة لها، بالتزامن مع تحول القدرات الاستراتيجية إلى فرص اقتصادية، كما سيستضيف حواراً وزارياً عن الفضاء في البرامج الوطنية للعلوم والتكنولوجيا، واجتماعات ثنائية رفيعة المستوى لبحث فرص التعاون الثنائي بين الدول.


الامارات العربية المتحدة أخبار الإمارات علوم الفضاء

اختيارات المحرر

فيديو