الرئيس الفرنسي: حرب أوكرانيا لن تنتهي إلا بحل سياسي

الرئيس الفرنسي: حرب أوكرانيا لن تنتهي إلا بحل سياسي

قال إن الأجهزة الفرنسية تعمل مع الحلفاء لجلاء سقوط صاروخين على الأراضي البولندية
الأربعاء - 21 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 16 نوفمبر 2022 مـ
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون (أ.ف.ب)

أكد الرئيس الفرنسي أن الحرب في أوكرانيا لا يمكن أن تنتهي إلا من خلال حل سياسي متفاوَض عليه وأنه ما زال عازماً على التواصل مع الرئيس الروسي كما مع الجانب الأوكراني. ودعا إيمانويل ماكرون روسيا إلى «أن تستمع إلى الرسالة التي وجهتها قمة العشرين والعودة إلى طاولة المفاوضات».
وجاء كلام ماكرون في إطار مؤتمره الصحافي الذي عُقد بعد انتهاء أعمال قمة العشرين في جزيرة بالي الإندونيسية والذي نُقل مباشرةً عبر موقع «تويتر» للرئاسة الفرنسية. ووفق ماكرون، فإن الموقف الذي يعبّر عنه يكسب التأييد أكثر فأكثر، مشيراً بالتحديد إلى الصين والهند وتركيا وأيضاً الولايات المتحدة الأميركية. إلا أن الرئيس الفرنسي رأى أن الأولوية «على المدى القصير» تقوم على الاستمرار في توفير الدعم متعدد الأشكال لأوكرانيا «لتمكينها من مقاومة الحرب الروسية بالتوازي مع العمل على تعبيد الطريق للذهاب إلى المفاوضات في وقت ما». وسبق لـماكرون أن أكد مراراً أنه يعود للطرف الأوكراني أن يحدد زمن المفاوضات وشروطها وليس أي جهة أخرى.
أما بالنسبة للصاروخين اللذين سقطا على الأراضي البولندية، على بُعد 12 كلم من الحدود الأوكرانية، فقد رأى أن الظروف اليوم «لا تتيح تحديد» الجهة التي أطلقتهما، مشيراً إلى أن الأجهزة الفرنسية تعمل مع الأجهزة الأميركية والبريطانية والبولندية لجلاء هذا الأمر.
وأدان ماكرون الضربات الصاروخية المكثفة التي قامت بها روسيا أمس، والتي بلغت 85 صاروخاًـ معتبراً أن أمس كان «رهيباً» بالنسبة لأوكرانيا، ومندداً باستهداف القوات الروسية البنى المدنية الأوكرانية. ورأى الرئيس الفرنسي أن هناك «تحولاً» في طبيعة الأهداف التي تضربها روسيا، رابطاً بينها وبين التطورات الميدانية التي كان آخرها تحرير مدنية خيرسون الاستراتيجية.
بيد أن ماكرون لم يتبنَّ قول الرئيس زيلينسكي بأن ما حصل أمس «رسالة لقمة العشرين». إلا أنه في المقابل شدد على عزلة روسيا والرئيس بوتين كما تبين ذلك في مجريات قمة مجموعة العشرين التي تنتقل رئاستها العام القادم إلى الهند فيما تنتقل رئاسة مجموعة السبع من ألمانيا إلى اليابان.


فرنسا بولندا روسيا أوكرانيا حرب أوكرانيا ماكرون قمة العشرين

اختيارات المحرر

فيديو