تراجع عدد الترحيلات لمتشددين خطرين أمنياً من ألمانيا

تراجع عدد الترحيلات لمتشددين خطرين أمنياً من ألمانيا

الاثنين - 12 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 07 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16050]

أعلنت الحكومة الألمانية تراجع عدد الترحيلات لمتشددين خطرين أمنياً من ألمانيا خلال هذا العام. وجاء في رد الحكومة الألمانية على استجواب من الكتلة البرلمانية لحزب البديل من أجل ألمانيا (إيه إف دي) اليميني المعارض، أنه خلال التسعة أشهر الأولى من هذا العام، تم ترحيل إجمالي 17 شخصاً ممن يتم تصنيفهم ضمن التيار المتشدد، وكان قد تمت مناقشة قضاياهم في مركز مكافحة الإرهاب المشترك بين الحكومة الاتحادية والولايات.
وأضافت الحكومة في ردها، أن 5 أشخاص من هؤلاء المرحلين مصنفون على أنهم خطرون أمنياً، وأن هناك اثنين آخرين مصنفان على أنهما أشخاص ذوو صلة. يشار إلى أن الشرطة تطلق تصنيف «خطير أمنياً» على أشخاص تتوقع منهم احتمالية القيام بجرائم عنف خطيرة ذات دوافع سياسية تصل إلى هجمات إرهابية. ويندرج ضمن تصنيف «أشخاص ذوي صلة» أولئك الذين يعدون «أطرافاً فاعلة» أو لوجيستيين مثلاً أو داعمين.
وبحسب الحكومة الألمانية، بلغ عدد الإسلاميين المصنفين على أنهم خطرون أمنياً في ألمانيا 317 شخصاً حتى سبتمبر (أيلول) الماضي، من بينهم 132 شخصاً لا يحملون الجنسية الألمانية. ومن جانبه، حمل حزب البديل المعارض وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر المسؤولية عن تراجع عدد ترحيلات الأشخاص الخطرين أمنياً من ألمانيا. وقال مارتن هيس المعني بشؤون السياسة الداخلية بالحزب المعارض: «لا تتحقق حملة الترحيلات المعلن عنها على نطاق واسع من جانب وزيرة الداخلية (نانسي) فيزر».


المانيا أخبار ألمانيا

اختيارات المحرر

فيديو