العراق: نأمل أن يسهم اتفاق «أوبك+» في تحقيق استقرار الأسواق العالمية

العراق: نأمل أن يسهم اتفاق «أوبك+» في تحقيق استقرار الأسواق العالمية

الأربعاء - 10 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 05 أكتوبر 2022 مـ
وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار (تويتر)

أعرب وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، اليوم (الأربعاء)، عن أمل بلاده في أن يسهم قرار «أوبك+» بخفض الإنتاج بواقع مليوني برميل يومياً في تحقيق استقرار الأسواق العالمية ودعم أسعار النفط الخام.

وقال عبد الجبار، في بيان: «العراق يهدف للمحافظة على مستوى إنتاجه المرجعي الذي حدد باتفاق الدول الأعضاء في أوبك في شهر يوليو (تموز)».

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن تكتل «أوبك+»، أن دول التكتل اتفقت على خفض الإنتاج مليوني برميل يومياً في نوفمبر (تشرين الثاني)، مشيراً إلى تمديد «إعلان التعاون» حتى نهاية 2023.

وأضاف وزير النفط العراقي أن «الاجتماع الوزاري بحث التطورات والتحديات التي تواجه السوق النفطية، والآثار المترتبة على ذلك خصوصاً بعد تراجع  أسعار النفط في الآونة الأخيرة وعدم استقرار الأسواق النفطية»، حسب بيان لوزارة النفط العراقية. 

وجدد «حرص الدول المنتجة في منظمة أوبك والمتحالفين معها من خارج المنظمة على تحقيق مزيد من الاستقرار والتوازن بين العرض والطلب، وأن الاجتماع الوزاري يسعى ويهدف إلى تحقيق مزيد من الاستقرار والثبات على المدى البعيد على المكاسب التي حققتها مجموعة (أوبك+) في الوصول إلى استقرار وتوازن أسواق النفط والمحافظة عليه، الأمر الذي انعكس بشكل إيجابي على اقتصاديات الدول المنتجة ومنها العراق».

وذكر وزير النفط  العراقي أن «قرار خفض الإنتاج جاء منسجماً مع السياسة الحكيمة التي انتهجتها دول (أوبك+) خلال السنوات الماضية والمتمثلة في الاستباقية في الإجراءات الاحترازية لمواجهة تقلبات السوق النفطية».  


وأوضح أن «الاجتماع الوزاري لـ(أوبك+) قرر خفض الإنتاج الإجمالي بمعدل مليوني برميل في اليوم، بمساهمة جميع الدول المنتجة في أوبك+، وبحسب مستويات الإنتاج المطلوبة لكل منها  اعتباراً  من شهر نوفمبر المقبل والقرار يهدف إلى حماية أسواق النفط من الآثار السلبية نتيجة الظروف والتحديات التي تواجه الأسواق العالمية». 

وقال وزير النفط العراقي أن «العراق  يهدف للمحافظة على مستوى إنتاجه المرجعي الذي حدد بإتفاق الدول الأعضاء في شهر  يوليو (تموز) 2021 وأن صادرات العراق  النفطية لن تتأثر بهذا الخفض نتيجة إدارة الاستهلاك الداخلي، وبما ينسجم مع قرار خفض الإنتاج حفاظاً على القدرات التصديرية الحالية ونأمل أن يعود هذا القرار بمزيد من الاستقرار والتوازن للأسواق النفطية العالمية، و للاقتصاد الوطني».


العراق أوبك

اختيارات المحرر

فيديو