بلينكن يبدأ جولة في 3 دول لاتينية يحكمها رؤساء يساريون

المحطة الأولى كولومبيا قبل تشيلي والبيرو

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (أ.ب)
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (أ.ب)
TT

بلينكن يبدأ جولة في 3 دول لاتينية يحكمها رؤساء يساريون

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (أ.ب)
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (أ.ب)

وصل وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، الاثنين، إلى كولومبيا في مستهل جولة تشمل أيضاً تشيلي والبيرو، في محاولة لترسيخ شراكات الولايات المتحدة في أميركا اللاتينية التي تعد فناءها الخلفي الجيوسياسي، في مواجهة الطموحات الصينية المتزايدة في منطقة شهدت انتخاب عدد من الرؤساء اليساريين أخيراً.
وخلال جولته التي تستمر أسبوعاً في الدول الثلاث، سيحضر كبير الدبلوماسيين الأميركيين أيضاً قمة وزارية. ويقر المسؤولون في واشنطن بأن هناك ضرورة لإظهار اهتمام الولايات المتحدة بجيرانها الجنوبيين، «باعتبارهم أولوية سياسية رغم التركيز على قضايا جيوسياسية كبرى، مثل الحرب الروسية في أوكرانيا، وتهديد الصين لتايوان». وتأمل إدارة الرئيس جو بايدن في أن يحافظ الزعماء اليساريون الجدد في أميركا اللاتينية «على نهج صديق للمشروعات الحرة وتعزيز العلاقات مع الولايات المتحدة، وألا يجنحوا إلى الشغب الآيديولوجي في حكمهم».
وأفاد مساعد وزير الخارجية الأميركي براين نيكولز، في إحاطة للصحافيين، بأن بلينكن يزور ثلاث دول «كانت منذ فترة طويلة شريكة تجارية حيوية للولايات المتحدة، ولديها اتفاقات تجارة حرة مع الولايات المتحدة (…). نحن نركز على تعزيز علاقاتنا مع تلك الحكومات». وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية، في بيان، أن بلينكن سيلتقي في بوغوتا الرئيس اليساري غوستافو بيترو، وهو متمرد سابق، ووزير الخارجية ألفارو ليفا لمناقشة الأولويات المشتركة بين البلدين، بما في ذلك «الدعوة إلى ديمقراطيات قوية في كل أنحاء المنطقة، ودعم السلام والمصالحة المستدامين، والتصدي للهجرة غير النظامية كأولوية إقليمية، ومكافحة الاتجار بالمخدرات، وتعزيز حقوق الإنسان وحمايتها، ومعالجة أزمة المناخ».
وأضافت أن بلينكن سيجدد دعم الولايات المتحدة لاتفاق السلام الكولومبي لعام 2016 خلال مناسبة مع نائبة الرئيس فرانسيا ماركيز، على أن يزور مركزاً لدمج المهاجرين في سياق دعم سياسة الوضع المحمي المؤقت في كولومبيا للمهاجرين الفنزويليين، الذي يعد نموذجاً في المنطقة. وكان بيترو، سخر خلال حملته، من الحرب التي تقودها الولايات المتحدة على المخدرات، معتبراً أنها «فاشلة»، علماً بأن هذه الدولة في أميركا الجنوبية هي أكبر منتج للكوكايين في العالم، ولطالما واجهت ضغوطاً من واشنطن للقضاء على محاصيل المخدرات. كما تحرك بيترو لإعادة التعامل دبلوماسياً واقتصادياً مع حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، رغم جهود الولايات المتحدة لعزل الدولة العضو في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك).
واستخدم مسؤولو إدارة بايدن نبرة تصالحية في الغالب حيال بيترو، مركزين على مجالات الاتفاق في شأن قضايا مثل تغير المناخ واستشهدوا بمناشداته لمادورو للعودة إلى المحادثات مع المعارضة الفنزويلية. وفيما يتعلق بدعوات بيترو لإنهاء الحرب على المخدرات، قال نيكولز إن واشنطن تدعم بقوة «النهج القائم على الصحة والعلم» لمكافحة المخدرات، مضيفاً أن هذا «ينعكس في سياستنا لدعم التنمية الريفية والأمن الريفي في كولومبيا. ونعتقد أن الرئيس بيترو يشارك بقوة في هذا الهدف». لكنّ مسؤولاً أميركياً أكد أن واشنطن تراقب عن كثب، ما إذا كان تواصل كولومبيا مع السلطات في فنزويلا المجاورة يخالف العقوبات الأميركية على حكومة مادورو.
وتأتي جولة بلينكن أيضاً، بعد عملية تبادل أسرى بين الولايات المتحدة وفنزويلا، ما يعكس تحسناً حذراً للعلاقات بين الدولتين، رغم عدم اعتراف واشنطن بإعادة انتخاب مادورو رئيساً لفنزويلا عام 2018... وقال نيكولز: «نحن لا نحكم على الدول على أساس موقعها في الطيف السياسي، بل على أساس التزامها بالديمقراطية وسيادة القانون وحقوق الإنسان».
ويحمل كبير الدبلوماسيين الأميركيين في رحلته هذه، جدول أعمال مثقلاً لمنظمة الدول الأميركية. ويتوجه الأربعاء إلى سانتياغو، حيث سيعقد اجتماعاً مع رئيس تشيلي اليساري غابرييل بوريتش البالغ 36 عاماً من العمر، الذي تولّى منصبه في مارس (آذار) الماضي. وأخيراً، يتوجه إلى ليما الخميس والجمعة، للقاء الرئيس الاشتراكي بيدرو كاستيو الذي ينتمي لليسار الراديكالي والمستهدف بتحقيقات عدة بشبهات فساد واستغلال السلطة منذ وصوله إلى الرئاسة قبل أكثر من عام. وسيشارك في الجمعية العامة السنوية لمنظمة الدول الأميركية. وسيدرس المجتمعون قراراً يطالب بإنهاء «العدوان الروسي على أوكرانيا»، رغم أن بعض الدول الأميركية اللاتينية عبرت عن تحفظها، بالإضافة إلى قرارات بشأن انتهاكات حقوق الإنسان في نيكاراغوا والوضع الاقتصادي والسياسي المتردّي في هايتي.


مقالات ذات صلة

«إنتربول»: توقيف 14 ألف شخص في أميركا اللاتينية بعد عملية أمنية واسعة

العالم «إنتربول»: توقيف 14 ألف شخص في أميركا اللاتينية بعد عملية أمنية واسعة

«إنتربول»: توقيف 14 ألف شخص في أميركا اللاتينية بعد عملية أمنية واسعة

أعلنت الشرطة الجنائية الدولية «إنتربول»، اليوم (الثلاثاء)، توقيف أكثر من 14 ألف شخص وضبط ثمانية آلاف سلاح ناري خلال عملية أمنية واسعة جرت في أميركا الوسطى واللاتينية، حسبما أفادت وكالة الصحافة الفرنسية. وإضافة إلى الأسلحة النارية، تمّ خلال عمليات الدهم ضبط أكثر من 200 طن من الكوكايين وغيرها من المواد المخدّرة بقيمة 5.7 مليار دولار و370 طنا من المواد الكيميائية التي تستخدم في تصنيع المخدرات، وفق ما أفادت الهيئة ومقرّها فرنسا. وقالت «إنتربول» في بيان، إنّ العملية التي أطلق عليها «تريغر تسعة» هي «الكبرى التي نسّقتها على صعيد ضبط الأسلحة النارية». وقال الأمين العام للمنظمة يورغن شتوك في بيان «حقيق

«الشرق الأوسط» (ليون)
العالم مبادرة لإحياء 300 ألف كيلومتر من الأنهار في أفريقيا وأميركا اللاتينية

مبادرة لإحياء 300 ألف كيلومتر من الأنهار في أفريقيا وأميركا اللاتينية

أطلقت دول عدة في أفريقيا وأميركا اللاتينية، اليوم (الخميس)، مبادرة وُصفت بأنها «تاريخية» تهدف إلى إحياء أنهار يبلغ طولها الإجمالية 300 ألف كيلومتر بحلول سنة 2030، بالإضافة إلى بحيرات وأراضٍ رطبة تسبب الأنشطة البشرية بتدهورها. ووفق وكالة الصحافة الفرنسية، أعلنت الأمم المتحدة وجهات معنية أخرى في بيان خلال مؤتمر المنظمة الدولية في شأن المياه في نيويورك أن «تحدي المياه العذبة» هذا الذي أطلقه ائتلاف حكومات عدد من الدول، أبرزها كولومبيا وجمهورية الكونغو الديمقراطية والمكسيك والغابون، يهدف إلى إحياء 300 ألف كيلومتر من الأنهر بحلول العام 2030، أي ما يعادل «سبعة أضعاف محيط الأرض»، و350 مليون هكتار من ا

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
محاكمة عناصر من «الإخوان» في القاهرة يوليو 2018 (أ.ف.ب)

ما دلالة تصنيف باراغواي «الإخوان» تنظيماً «إرهابياً»؟

دفع تصنيف باراغواي «الإخوان» تنظيماً «إرهابياً» إلى تساؤلات حول تأثير القرار على مستقبل التنظيم وعناصره. يأتي هذا في ظل تصاعد الصراع بين «قيادات (الإخوان) في الخارج» حول قيادة التنظيم. وقال باحثون في الحركات المتطرفة والإرهاب إن «قرار باراغواي أشار إلى ارتباط (الإخوان) بـ(تنظيمات الإرهاب)، وقد يدفع القرار دولاً أخرى إلى أن تتخذ قرارات مماثلة ضد التنظيم». ووافقت اللجنة الدائمة بكونغرس باراغواي على «اعتبار (الإخوان) (تنظيماً إرهابياً) يهدد الأمن والاستقرار الدوليين، ويشكل انتهاكاً خطيراً لمقاصد ومبادئ الأمم المتحدة».

ولید عبد الرحمن (القاهرة)
رئيسة البيرو الجديدة دينا بولوارتي قبيل مؤتمر صحافي في ليما، في 24 يناير الحالي (أ.ب)

بولوارتي تضع البيرو في مواجهة مع حكومات المنطقة

بعد التدهور الأخير في الأوضاع الأمنية التي تشهدها البيرو، بسبب الأزمة السياسية العميقة التي نشأت عن عزل الرئيس السابق بيدرو كاستيو، وانسداد الأفق أمام انفراج قريب بعد أن تحولت العاصمة ليما إلى ساحة صدامات واسعة بين القوى الأمنية والجيش من جهة، وأنصار الرئيس السابق المدعومين من الطلاب من جهة أخرى، يبدو أن الحكومات اليسارية والتقدمية في المنطقة قررت فتح باب المواجهة السياسية المباشرة مع حكومة رئيسة البيرو الجديدة دينا بولوارتي، التي تصرّ على عدم تقديم موعد الانتخابات العامة، وتوجيه الاتهام للمتظاهرين بأنهم يستهدفون قلب النظام والسيطرة على الحكم بالقوة. وبدا ذلك واضحاً في الانتقادات الشديدة التي

شوقي الريّس (مدريد)
نيكولاس مادورو في 8 ديسمبر 2022 (رويترز)

واشنطن: مادورو غير شرعي

قالت الولايات المتحدة اليوم (الثلاثاء)، إنها ما زالت ترفض اعتبار نيكولاس مادورو الرئيس الشرعي لفنزويلا، وتعترف بسلطة الجمعية الوطنية المُشَكَّلة عام 2015 بعد أن حلت المعارضة «حكومتها المؤقتة». وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس للصحافيين: «نهجنا تجاه نيكولاس مادورو لا يتغير. إنه ليس الرئيس الشرعي لفنزويلا. نعترف بالجمعية الوطنية المُشَكَّلة عام 2015»، وفق ما أفادت به وكالة الصحافة الفرنسية.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

مصادر لـ«الشرق الأوسط»: «الانضباط» قد تستدعي رونالدو لجلسة استماع... ومساعٍ لتعجيل العقوبة

رونالدو توجه لمدرجات الشباب واحتفل بطريقة مسيئة (رويترز)
رونالدو توجه لمدرجات الشباب واحتفل بطريقة مسيئة (رويترز)
TT

مصادر لـ«الشرق الأوسط»: «الانضباط» قد تستدعي رونالدو لجلسة استماع... ومساعٍ لتعجيل العقوبة

رونالدو توجه لمدرجات الشباب واحتفل بطريقة مسيئة (رويترز)
رونالدو توجه لمدرجات الشباب واحتفل بطريقة مسيئة (رويترز)

أبلغت مصادر مطلعة «الشرق الأوسط» أن لجنة الانضباط ستخضع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لجلسة استماع، دون أن تؤكد المصادر ذاتها آلية الجلسة وهل ستكون بحضوره أم عن بعد، أم ستكون عبر المراسلة الإلكترونية، مشددة على أن لائحة الانضباط تعطي اللجنة أحقية التدخل بنفسها في الحوادث المشابهة لقضية رونالدو إذا كانت اللقطات مشاهدة من خلال الناقل الرسمي للدوري السعودي فيما إذا قدم شخص أو جهة شكوى مدعمة بالأدلة، مثل تسجيلات الفيديو، فإنها تعدّ أدلة قد تقبل وفقاً للمادة «117» من لائحة الانضباط.

وأمام لجنة الانضباط مدة حتى ظهر الخميس لإصدار قرار ضد الأسطورة العالمي رونالدو، حيث يلتقي النصر في هذا اليوم نظيره الحزم في العاصمة الرياض ضمن منافسات الجولة الـ22 من الدوري السعودي للمحترفين، ويتعين عليها إصدار قرار قبل هذا اليوم، مع العلم بأن التوقعات أن القرار سيصدر خلال الـ24 ساعة المقبلة.

ولا يزال القانونيون الرياضيون يكيفون واقعة رونالدو غير الأخلاقية وفق قراءة الحادثة؛ إذ إن بعضهم يذهب إلى أنه وفق اللائحة؛ فإن الفقرة «2/1» من المادة «48» تشير إلى إيقاف اللاعب مباراة واحدة مع غرامة مالية 10 آلاف ريال، والمادة نفسها، لكن الفقرة «2/ 1»، تذهب إلى معاقبة اللاعب بالإيقاف مباراتين وتغريمه 20 ألف ريال عند إصدار سلوك شائن أو استخدام ألفاظ أو إشارات عدوانية أو بذيئة أو مهينة تجاه المنافس أو أي شخص آخر بخلاف مسؤولي المباراة؛ كونها مختصة بالإساءة إلى أي شخص أو الإخلال بمبادئ اللعب النظيف أو ارتكاب سلوك غير رياضي بأي شكل من الأشكال، كما أنه في المادة «57» المخصصة للمخالفات تجاه الجمهور؛ فإن الفقرة الثانية تذهب إلى أنه في حين الإساءة للجمهور بالفعل أو القول أو بالإشارة، فإن العقوبة تكون إيقافه مباراتين مع غرامة مالية 20 ألف ريال.

وفي هذا الشأن، أكد الدكتور أيمن الرفاعي، الرئيس السابق للجنة الانضباط بالاتحاد السعودي لكرة القدم، لـ«الشرق الأوسط» أن البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب فريق النصر، قد يتعرض للإيقاف لمدة مباراتين بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 20 ألف ريال سعودي، في حال ثبوت مخالفة «السلوك الشائن» ضده، تعليقاً على الحركة التي قام بها خلال أحداث مباراة الشباب والنصر، في الجولة الـ21 من دوري المحترفين السعودي.

وقال الدكتور أيمن الرفاعي في تصريحات خاصة لـ«الشرق الأوسط»، تعليقاً على حركة رونالدو: «الحكم لم يتخذ أي قرار فيما حدث، وبالتالي في حال تقدم الشباب بشكوى للجنة الانضباط، فستكون الآلية: هل مراقب المباراة أو أحد المسؤولين عنها دوّن ما حدث؟ في حال لم يتضمن التقرير ذلك، فستتم مراجعة اللقطة التلفزيونية من الناقل الرسمي».

وأكد الدكتور أيمن الرفاعي لـ«الشرق الأوسط» أنه إذا ثبتت المخالفة ضد رونالدو، لاعب النصر، فإن العقوبة الموقعة ضده ستكون إيقاف مباراتين بسبب السلوك الشائن وغرامة 20 ألف ريال.

رونالدو نجم النصر ينتظر قرار لجنة الانضباط (أ.ف.ب)

وأضاف في حديثه لـ«الشرق الأوسط» تعليقاً على الواقعة: «إذا ظهرت اللقطة عبر الناقل الرسمي، فسيتم الاعتماد على قانون يسمى (تصحيح أخطاء الحكام ومسؤولي المباراة غير الواضحة)، ويتم سؤال الحكم بعد ذلك: في حال رأيت اللقطة فما الإجراء الذي ستتخذه؟ وفي حال أجاب بأنه شاهد اللقطة ولا تستحق شيئاً، فيكون الحكم المسؤول عنها».

وأكمل الرئيس السابق للجنة الانضباط بالاتحاد السعودي لكرة القدم تصريحاته قائلاً: «في حال كان قرار الحكم بأنه لم يشاهد اللقطة، وأنه لو رآها لكان عاقب اللاعب بالطرد، فهنا تعاقب لجنة الانضباط اللاعب». وأكد أيمن الرفاعي لـ«الشرق الأوسط» أن لجنة الانضباط لا تعتمد على التصوير غير الرسمي، بل يجري الاعتماد على كاميرا الناقل الرسمي فقط.

وأقدم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب فريق النصر، على فعل حركة غير أخلاقية جديدة خلال مباراة ناديه أمام الشباب، الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ21 من دوري المحترفين السعودي، وذلك تجاه جماهير نادي الشباب، بعد تسجيل زميله البرازيلي آندرسون تاليسكا هدف الفوز في الدقائق الأخيرة، لتنتهي المباراة بفوز النصر بنتيجة 3 - 2.

وتصرف رونالدو بشكل غير أخلاقي عندما اقترب بعض الشيء من مدرجات الملعب، ليشير بحركة غير أخلاقية إلى جماهير الشباب، التي نادت باسم الأرجنتيني ليونيل ميسي خلال مباراة فريقهم أمام النصر في منافسات دوري المحترفين السعودي.

وقام لاعب النصر بعمل الحركة غير الأخلاقية في نهاية اللقاء، عندما حسم فريقه الأمور بفضل هدف تاليسكا، بعد أن كان التعادل سيد الموقف بين الطرفين.

وتعد هذه الحركة غير الأخلاقية جديدة في الملاعب السعودية، لكن متعارف عليها أكثر في الملاعب الأوروبية، حيث احتفل الأرجنتيني دييغو سيميوني، المدير الفني لأتليتكو مدريد، بحركة غير أخلاقية خلال فوز فريقه على يوفنتوس في دوري أبطال أوروبا عام 2019 في أثناء مرحلة الذهاب من دور الـ16 بالبطولة.

ونجح يوفنتوس في العودة خلال مباراة الإياب من الدور نفسه ليقود كريستيانو رونالدو الفريق الإيطالي لتحقيق الفوز بثلاثية نظيفة، وحينها احتفل كريستيانو بطريقة دييغو سيميوني نفسها، حيث قام بعمل حركة غير أخلاقية أمام دكة بدلاء أتليتكو مدريد ومدربهم، والتقطت الكاميرات حركة رونالدو غير الأخلاقية التي فسرها البعض بأنها مقصودة لاستفزاز سيميوني وفريقه.

ووفق ما أعلن عنه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»، في بيان له خلال عام 2019، بعد هذه الواقعة من جانب رونالدو، فإن الاتحاد الأوروبي أصدر بياناً بالتحقيق في الواقعة، وفقاً للمادة «55» من اللوائح التأديبية، فتح تحقيق مع رونالدو؛ لاتهامه بالقيام بسلوك غير لائق عقب مباراة أتليتكو مدريد بإياب دور الـ16 لدوري الأبطال.

وأفادت تقارير صحافية بعدها بأن عقوبة «اليويفا» جاءت بتغريم كريستيانو رونالدو، مبلغ 20 ألف يورو، وهي العقوبة نفسها التي تكبدها مدرب نادي أتليتكو مدريد دييغو سيميوني الذي قام بالحركة ذاتها، دون إيقاف أي منهما خلال أي مباراة في منافسات دوري أبطال أوروبا أو المسابقات المحلية حينها.

وبالعودة إلى حركة رونالدو تجاه جماهير الشباب في الملاعب السعودية، فقد أبلغت مصادر وثيقة الاطلاع «الشرق الأوسط»، مساء أول من أمس الأحد، بأن لجنة الانضباط بدأت في فتح تحقيق بشأن الحركة غير الأخلاقية التي قام بها نجم نادي النصر البرتغالي كريستيانو رونالدو أمام جماهير الشباب، والتي تسببت في امتعاض كثيرين من المشاهدين والحضور. ووفق المصادر، فإن لجنة الانضباط ستدرس الحالة التي التقطتها الكاميرات خلال آخر المباراة فوراً.


ركنيات آرسنال سلاحه الفتاك في صراع لقب «البريميرليغ»

تكتيك آرسنال في الضربات الركنية أصبح سلاح الفريق الفتاك (غيتي)
تكتيك آرسنال في الضربات الركنية أصبح سلاح الفريق الفتاك (غيتي)
TT

ركنيات آرسنال سلاحه الفتاك في صراع لقب «البريميرليغ»

تكتيك آرسنال في الضربات الركنية أصبح سلاح الفريق الفتاك (غيتي)
تكتيك آرسنال في الضربات الركنية أصبح سلاح الفريق الفتاك (غيتي)

عندما سُئل ميكيل أرتيتا في ديسمبر (كانون الأول) الماضي عن مكافأة لنيكولاس جوفر، مدرب الركلات الثابتة في آرسنال، ابتسم المدرب الإسباني، وقال إنه «يمكنهم التفكير في الأمر».

وبعد الهدف الـ19 لآرسنال من ركلة ثابتة في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، ترك أرتيتا الأمر للمالكين أو إيدو للإجابة عن السؤال المتعلق بمكافأة جوفر بعد فوز آرسنال 4 - 1 على نيوكاسل يونايتد.

منذ صيف 2021، قام جوفر بتحويل الركلات الثابتة لآرسنال، ولم يؤدِّ الاستحواذ على كاي هافرتز وديكلان رايس إلا إلى تعزيزها هذا الموسم. أسهم تنوع خيارات آرسنال، والقدرات الهوائية للاعبين، وإيصال منفذي الهجمات في براعة الفريق في اللعب الثابت - من رميات التماس والركلات الحرة والركلات الركنية.

الهدفان الركنيان اللذان سجلهما آرسنال ضد نيوكاسل رفعا رصيده إلى 13 هدفاً في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، وهو ما يعادل الرقم القياسي لمعظم الأهداف المسجلة من الركنيات في موسم واحد بالدوري الممتاز منذ أن بدأت أوبتا في جمع هذه البيانات في موسم 2007 - 2008. جرى تسجيل هذا الرقم القياسي في موسم جوفر الأول.

الفارق هذه المرة هو أن آرسنال احتاج لعدد أقل من الركلات الركنية ليصل إلى 13 هدفاً. عند المقارنة عبر المواسم، يكون من الأكثر دقة النظر إلى الأهداف لكل 100 ركلة ركنية؛ لأن أحد المواسم قد يحتوي على ركنيات أكثر من الآخر، ومعدل آرسنال البالغ 6.6 هدف لكل 100 ركلة ركنية في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم هو الأفضل منذ عام 2007.

ميكيل أرتيتا يحتفل مع نيكولاس جوفر مدرب الضربات الثابتة (غيتي)

يكمن جمال الركنيات التي قدمها آرسنال ضد نيوكاسل في تهديداته المتعددة عبر عرض منطقة الست ياردات، ما يوفر للاعبين أكثر من حل عند لعب العرضية داخل منطقة الجزاء.

في تلك المواقف، كان الإعداد الدفاعي لنيوكاسل يتألف من أنتوني جوردون يدافع عن الزاوية القصيرة، وشون لونغستاف يراقب ويليام صليبا، وبرونو غيماريش يتتبع غابرييل مارتينيلي بالقرب من نقطة الجزاء، ومعركة 3 مقابل 3 نحو القائم الخلفي بين سفين بوتمان وفابيان شار وكيران تريبيير من فريق نيوكاسل وهافرتز وغابرييل وياكوب كيفيور من آرسنال.

في الزاوية الأولى لآرسنال، يقدم مارتن أوديغارد نفسه خياراً قصيراً، ويتمركز جورجينيو وبوكايو ساكا نحو حافة منطقة الجزاء ليكونا جاهزين للمرحلة الثانية، وللحماية من الهجمات المرتدة، و6 لاعبين داخل منطقة الجزاء.

بمجرد أن يعطي رايس الإشارة برفع ذراعه اليسرى، يركض هافرتز وكيفيور نحو القائم القريب ويتبعهما غابرييل. في هذه الأثناء، يتواجد صليبا في منطقة الست ياردات، ومارتينيلي ينتظر بالقرب من نقطة الجزاء.

قبل الاندفاع نحو القائم الخلفي الشاغر الآن عندما يقوم رايس بضرب الكرة للتو. المنطق وراء هذا الروتين هو زيادة تحميل لاعبي نيوكاسل الثابتين في القائم القريب بالعدائين الديناميكيين (الأصفر) القادمين من القائم الخلفي، واستخدام عداء متأخر في مارتينيلي (أبيض) لمهاجمة المساحة الحرة في القائم الخلفي بعد رجل نيوكاسل - يجري سحب العلامات بعيداً عن تلك المنطقة.

آرسنال قدم عرضاً راقياً أمام نيوكاسل (غيتي)

في هذا المثال، جرى إبعاد الكرة من قبل لونغستاف، لكن انتشار آرسنال عبر منطقة الست ياردات واضح. يقدم هذا خيارات متعددة لأنه إذا لم يحصل هافرتز على اللمسة الأولى، فإن صليبا أو غابرييل لديهما فرصة أخرى. بالإضافة إلى ذلك، لدى لاعبي آرسنال تجاه القائم القريب خياران عندما يلعب الضارب: توجيه الكرة نحو المرمى أو تمريرها نحو مارتينيلي في القائم الخلفي.

في الزاوية التالية، قام آرسنال بتعديل إعداداته قليلاً. يتحرك وايت بعيداً عن دوره المعتاد في عرقلة حارس المرمى، ويضع نفسه داخل منطقة الست ياردات. مرة أخرى، إشارة رايس تبدأ الروتين مع كيفيور وهافرتز يركضان نحو القائم القريب، يليه غابرييل ووايت، الذي أصبح الآن لاعباً إضافياً يزيد من حجم تلك المنطقة.

تعمل الزيادة الإضافية حيث يتفوق وايت على ميغيل ألميرون عند القائم القريب لكن كرته تصل إلى صليبا بدلاً من مارتينيلي، الذي يهاجم المساحة الحرة باتجاه القائم الخلفي.

السبب وراء صعوبة الدفاع ضد هذا هو أن هافرتز، كيفيور وغابرييل يعرفون الروتين على عكس مراقبيهم، ووايت يغير دوره بشكل يزيد من العبء الزائد على ألميرون ولويس مايلي - مدافعي منطقة نيوكاسل في القائم القريب - ويأتي الجري من الجانب الأعمى، ما يعني أن ألميرون ومايلي لا يستطيعان رؤية العدائين والكرة في الوقت نفسه. أضف تقدم مارتينيلي المتأخر نحو القائم الخلفي ويصبح الأمر أكثر صعوبة.

لا يتطلب الأمر سوى 3 ضربات ركنية لآرسنال حتى ينجح هذا الروتين. هنا وايت حر داخل منطقة الست ياردات، مارتينيلي بالقرب من نقطة الجزاء والعداؤون في مواقعهم.

يرفع ساكا ذراعه اليمنى، ويبدأ التحرك مع تحرك وايت نحو القائم القريب، كيفيور يتجه في الاتجاه نفس، وغابرييل ينطلق بعيداً عن مراقبه مع حركة هافرتز بمثابة غطاء حاجب.

اندفاعة وايت (باللون الأحمر) نحو حافة منطقة الست ياردات تحرك مايلي بعيداً عن القائم القريب، ويسحب كيفيور تريبيير بعيداً عن تلك المنطقة أيضاً، ويقوم صليبا بتثبيت لونغستاف للسماح لغابرييل بالهجوم.

لمنح غابرييل خياراً آخر عندما يتواصل قلب الدفاع مع عرضية ساكا. اختار غابرييل توجيه الكرة برأسه نحو المرمى، وعلى الرغم من تصدي كاريوس، وضع بوتمان الكرة في مرماه.

هافرتز ومارتينيلي يحتفلان بأحد أهداف آرسنال في نيوكاسل (غيتي)

وفي الشوط الثاني سجل آرسنال هدفه الرابع بالروتين نفسه. مرة أخرى، يتمركز هافرتز وغابرييل وكيفيور في البداية نحو القائم الخلفي، وصليبا ووايت داخل منطقة الست ياردات، ولياندرو تروسارد بالقرب من نقطة الجزاء بعد استبدال مارتينيلي.

يبدأ الروتين برفع رايس ذراعه اليسرى، وهي إشارة لهافرتز وكيفيور لبدء ركضهما نحو القائم القريب. مساعدهم هو وايت الذي يتحرك لزيادة التحميل على تلك المنطقة.

قادماً من الجانب الأعمى لجاكوب مورفي بسرعة، يتفوق كيفيور على مدافع منطقة نيوكاسل، ويسجل الهدف الرابع لآرسنال بعد أن انحرفت رأسه عن مايلي.

بخلاف الصد والحركة الوهمية، فإن استخدام زوايا الركض للبقاء في الجانب الأعمى للخصم ومفهوم مهاجمة المدافعين أثناء الراحة مع اللاعبين الذين يركضون بسرعة هي طرق مختلفة لكسب اليد العليا في المجموعة القطع - خصوصاً بالنظر إلى المظهر الجسدي للاعبي آرسنال.

تكمن قيمة الكرات الثابتة التي يلعبها آرسنال في كيفية تغيير حالة اللعبة وإجبار المنافسين على أن يكونوا أكثر نشاطاً. من مواقع الرسم، سجل فريق أرتيتا 11 هدفاً من الكرات الثابتة في الدوري الإنجليزي الممتاز - ما يسمح لهم بمهاجمة مساحات أكبر عندما يفتح الخصم.

في سعي آرسنال للحصول على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لأول مرة منذ 20 عاماً، كانت الكرات الثابتة إحدى الركائز الأساسية لهذا الفريق.


رحيل الفنان فادي إبراهيم... صاحب مدرسة تمثيلية لن تتكرر

الفنان اللبناني فادي إبراهيم
الفنان اللبناني فادي إبراهيم
TT

رحيل الفنان فادي إبراهيم... صاحب مدرسة تمثيلية لن تتكرر

الفنان اللبناني فادي إبراهيم
الفنان اللبناني فادي إبراهيم

خسر لبنان، صباح الاثنين، الفنان فادي إبراهيم، أحد عمالقة التمثيل على الساحة الفنية، عن عمر ناهز 67 عاماً. وقد ودَّع أصدقاءه بابتسامة عريضة لم تفارق وجهه طيلة معاناته المرضية، وذلك قبل 3 أيام من دخوله في غيبوبة، إثر تعرضه لنزيف في رأسه، وهو يمكث في مستشفى «قلب يسوع» منذ أشهر طويلة يصارع مرض السكري، ما عرّضه إلى بتر إحدى قدميه وعدد من أصابع يده وقدمه الأخرى؛ وسيوارى جثمانه الثرى يوم الخميس المقبل.

ويروي صديقه المقرب المخرج إيلي المعلوف، أن فادي بقي حتى الساعات الأخيرة محباً للحياة ومتفائلاً بغد أفضل. ويتابع لـ«الشرق الأوسط»: «خسرت صديق العمر، فادي هو من الأشخاص القلائل في الوسط الفني الذين تربطني بهم صداقة عمرها 40 عاماً».

حرص إيلي المعلوف على مشاركة دائمة للممثل الراحل في أعماله الدرامية، فكان يشكّل ركناً أساسياً من أركانها، فحُفر في ذاكرة اللبنانيين ضمن أعمال كثيرة من إخراجه، وبينها «ياسمينة»، و«كل الحب كل الغرام»، و«رصيف الغرباء».

وكان إبراهيم قد بدأ حياته الفنية مع فرقة ناصر مخول الفولكلورية، وشارك معه في شانسونييه «والخير لقدام» لوليد خاطر. ومن ثَمّ شارك في مسرحية «حكاية ستي أم فؤاد» للأطفال. رشحه الممثل إيلي صنيفر لأداء دور شخصية أجنبية، جيمي جاك الأميركي، في مسلسل «الوحش». وأول تجربة له مع الكاتب الراحل مروان نجار تمثلت في مسلسل «حكاية كل بيت». وبعدها حقق القفزة الكبيرة في مشواره عبر مشاركته في إعلان بطارية «رايوفاك». وتلقّن بعدها على يد المخرج الراحل رشيد علامة دروساً في الإلقاء ومخارج الحروف، وأعطاه دور البطولة في مسلسل «وأمطرت ذات صيف» في عام 1982. أما شهرته الكبرى فجاءت بعد مشاركته في مسلسل «العاصفة تهب مرتين» بدور نادر صباغ؛ فحمل منذ ذلك الوقت لقب «دونجوان» الشاشة الصغيرة، لتتوالى أعماله في التلفزيون والمسرح والسينما. كما شارك في أعمال عربية مشتركة بين عامي 1980 و1986. وكان أهمها مسلسل «أسمهان»، و«البوابة الثانية»، و«الأدهم» وغيرها.

إلى جانب التمثيل، عمل إبراهيم في ترجمة الأفلام الوثائقية لتلفزيون لبنان. كما كانت له تجارب ناجحة في عمله ماكييراً للممثلين. وسافر إلى برلين للمشاركة في دورات للتجميل للمحترفين.

لُقب بـ«دونجوان الشاشة» إثر مشاركته في مسلسل «العاصفة تهب مرتين»

ومن أعماله الأخيرة: «التحدي»، و«سر»، و«الزمن الضائع»، و«للموت»، و«رقصة المطر»، و«بارانويا»، و«عنبر 6»، و«خرزة زرقا».

يصفه المخرج المعلوف بالممثل صاحب الإحساس العالي الذي لن يتكرر. ويضيف في حديث لـ«الشرق الأوسط»: «كان الأفضل، والرقم الصعب في الدراما اللبنانية. لا أحد يملك الإحساس التمثيلي الذي كان يتميز به». ويتابع: «فادي لا يقال عنه إلا كل ما هو جميل، إن بشخصيته وإنسانيته، وإن بحسّه التمثيلي المحترف. ماذا يمكنني القول عن صديق العمر؟ رحيله يشكّل خسارة كبيرة للبنان وللدراما العربية. فهو ممثل لا بديل له، وأشبّهه في مجاله بعمالقة الفن، مثل بليغ حمدي في الموسيقى».

آخر حديث إعلامي له أجرته معه «الشرق الأوسط»، وأكد يومها أنه تعلّم دروساً كثيرة من محنته ومعاناته مع مرض السكري: «شريط حياتي كاملاً مرّ أمامي في الفترة العصيبة التي عصفت بي. أدركت أن الإنسان صغير في مهبّ الحياة، وكم هو ضعيف أمام صفعاتها. الصحة ثم الصحة، تبقى الأهم في مشوارنا في هذا العالم». وتوجّه إبراهيم برسالة من القلب إلى كل من يعاني مرض السكري: «انتبهوا إلى صحتكم، ولا تستخفّوا بهذا المرض أبداً. خضت مرحلة فظيعة من الألم، وما عشته في هذه الفترة لا أتمناه لعدو. ولكن كل ذلك زاد من صلابتي وزوّدني بقوة مكّنتني من التماسك والصمود».

ومن أعماله الدرامية الأخيرة المنتظر عرضها قريباً على شاشة «إل بي سي»: «سر وقدر»، ويجسد فيه دور نائب في البرلمان اللبناني، يواجه مشكلات كثيرة ويحاول تجاوزها وحلّها بشتى الوسائل. ويوضح مخرج العمل إيلي المعلوف لـ«الشرق الأوسط»: «لقد أنهى تصوير جميع مشاهده، ليدخل بعدها مباشرة في صراع مع المرض. لا أعلم إذا ما كان هذا المسلسل سيرى النور خلال موسم رمضان 2024. فالقرار الأخير يعود إلى أصحاب محطة (إل بي سي آي) وهي الجهة الوحيدة المنوطة بعرضه».


«الحوار الوطني» المصري ينطلق في نسخته الثانية بـ«صبغة اقتصادية»

جانب من جلسة الغلاء (الصفحة الرسمية للحوار الوطني المصري)
جانب من جلسة الغلاء (الصفحة الرسمية للحوار الوطني المصري)
TT

«الحوار الوطني» المصري ينطلق في نسخته الثانية بـ«صبغة اقتصادية»

جانب من جلسة الغلاء (الصفحة الرسمية للحوار الوطني المصري)
جانب من جلسة الغلاء (الصفحة الرسمية للحوار الوطني المصري)

فرضت الأزمة الاقتصادية التي تشهدها مصر، نفسها على النسخة الثانية من جلسات «الحوار الوطني» المصري، التي انطلقت، الاثنين، وسط تطلعات لتقديم حلول عاجلة إزاء قضايا «الغلاء والتضخم والدين العام».

وبدأت جلسات المحور الاقتصادي «المغلقة»، بمشاركة مسؤولين حكوميين، وتستمر لمدة 4 أيام، حيث شهد اليوم الأول، 3 جلسات لمناقشة قضايا غلاء الأسعار، وفقدان السيطرة على الأسواق، وارتفاع معدلات التضخم، وخصصت الجلسة الثانية لمناقشة المعوقات التي تواجه الإنتاج والتصدير (الزراعة والصناعة والسياحة)، فيما ناقشت الجلسة الثالثة قضية «السياسات النقدية ونقص الدولار والنقد الأجنبي».

ووفق بيان لمجلس أمناء «الحوار الوطني»، فإن النقاشات تستمر حتى الخميس المقبل، تحت عناوين متنوعة تتناول جوانب مختلفة من الأزمة الاقتصادية، منها الدين العام وعجز الموازنة، وأولويات الاستثمارات العامة وسياسة ملكية الدولة، والعدالة الاجتماعية.

وقال مجلس الأمناء في بيان صحافي، الاثنين: إن «الجلسة استعرضت مقترحات عدة مختلفة ضمن الإطار التنفيذي والتشريعي، للخروج بتوصيات للتخفيف عن المواطنين، في ظل التحديات الراهنة».

وبحسب عضو مجلس أمناء «الحوار الوطني» المفكر الاقتصادي الدكتور جودة عبد الخالق، فإن الجلسات تهدف في جانب منها إلى «وضع حلول للجوانب العاجلة للأزمة الاقتصادية التي تمس الجماهير وخاصة الغلاء»، مضيفاً لـ«الشرق الأوسط»: «أولى جلسات اليوم توصلت إلى توصيات عاجلة محددة، منها أن تلتزم الحكومة بإعلان بعض السلع كسلع (استراتيجية) وتقوم بإتاحتها لفترة محددة بالأسواق بأسعار معقولة، مع تحديد سعر ملزم لكل التجار الذين يتعاملون مع هذه السلع في السوق بشكل عام، ليتم تحديد سعر يناسب تكلفة الإنتاج مع هامش ربح معقول».

وتعاني مصر أزمة اقتصادية حادة، في ظل تضخم قياسي لأسعار السلع والخدمات، مع تراجع قيمة الجنيه مقابل الدولار، ونقص العملة الأجنبية، فضلاً عن ارتفاع مستويات الاقتراض الخارجي في السنوات الأخيرة.

ومن بين التوصيات أيضاً، وفق عبد الخالق، أن «تقوم الحكومة بتطبيق إعفاء كامل للسلع الغذائية الأساسية من كل أنواع الرسوم والضرائب حتى انتهاء أزمة الغلاء، كما يجب أن تلتزم الحكومة بتحديد سعر عادل للخدمات التي تقدمها للمواطنين دون مغالاة، مثل الكهرباء والمياه وغيرها»، ومن بين التوصيات «تنمية قدرات جهازي حماية المستهلك، وحماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، عن طريق تعيين عناصر شبابية لتفعيل الرقابة على الأسواق».

ويرى عضو مجلس أمناء الحوار، الدكتور طلعت عبد القوي، أن «اختيار عناوين للجلسات مثل الأسعار وفقدان السيطرة على الأسواق، يحمل دلالات مهمة»، ويضيف لـ«الشرق الأوسط» إن «هذه العناوين تعكس الرغبة في التعبير عن نبض الشارع وهموم الناس، فالكل يعاني الغلاء والتضخم؛ لذلك نريد التعبير عن هذا الواقع دون تجميل».

وبحسب عبد القوي، فإن «مشاركة وزراء ومسؤولين حكوميين في الجلسات سوف يزيد فرص التوافق حول مقترحات محددة عاجلة وقابلة للتنفيذ كي يمكن تخطي الأزمة».

كان رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي استقبل، مساء الأحد، أعضاء مجلس أمناء «الحوار الوطني»، مؤكداً «أهمية ما يتم عقده من جلسات نقاشية عامة ومتخصصة في إطار الحوار الوطني، في رسم خريطة أولويات العمل الوطني خلال المرحلة المقبلة»، ولفت إلى «ما يلقاه هذا المحفل من اهتمام كبير من قِبل الرئيس عبد الفتاح السيسي».

وقال مدبولي إنه «تم تشكيل مجموعة عمل من المكتب الفني التابع لرئيس مجلس الوزراء، وكذا مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لرئاسة مجلس الوزراء؛ بهدف متابعة تنفيذ هذه المخرجات مع الوزارات المعنية».

وقبل نحو عامين، دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إلى «حوار وطني» يضم القوى السياسية كافة من التيارات كلها - باستثناء جماعة «الإخوان» المحظورة - لمناقشة أولويات العمل في البلاد. وفي مايو (أيار) العام الماضي، انطلقت الجولة الأولى من فعالياته، وبعد نحو 3 أشهر تم رفع توصيات الجولة الأولى إلى الرئيس.


ماذا تستهدف سلطات طرابلس من دعوة طرفَي الحرب في السودان؟

المنفي مستقبلاً البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي)
المنفي مستقبلاً البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي)
TT

ماذا تستهدف سلطات طرابلس من دعوة طرفَي الحرب في السودان؟

المنفي مستقبلاً البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي)
المنفي مستقبلاً البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي)

تتجه أنظار قوى دولية وإقليمية صوب ليبيا؛ ترقباً لزيارة استهلها رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، إلى طرابلس صباح الاثنين، والتي رافقه فيها وزير الخارجية، ومدير عام جهاز الاستخبارات العامة.

وزيارة البرهان التي تعد الأولى بشكل رسمي إلى ليبيا، تأتي على خلفية اتهامات توجهها أطراف غير رسمية، لمعسكر شرق ليبيا بدعم قائد «قوات الدعم السريع» في السودان محمد حمدان دقلو (حميدتي)، بالإضافة إلى أجواء سياسية ليبية غير مستقرة.

وكانت حكومة «الوحدة الوطنية» المؤقتة، برئاسة عبد الحميد الدبيبة، أعلنت الأحد عن زيارة البرهان إلى ليبيا، وقالت إن رئيسها تحدث مع (حميدتي) خلال مكالمة هاتفية عن «مبادرة لإحلال السلام ووقف إطلاق النار في السودان»، ودعاه لزيارة ليبيا وسط ترحيب الأخير.

ويرى متابعون للأوضاع في البلدين الأفريقيين المتجاورين، أن هناك تشابهاً بينهما إلى حد ما، من حيث اندلاع الحروب والاشتباكات، وعدم الاستقرار، مما فتح باب التساؤلات حول ما يمكن أن تقدمه السلطات في طرابلس لجهة إنهاء الصراع ووقف الحرب الدائرة في السودان منذ أبريل (نيسان) 2023.

البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي)

وعقد البرهان اجتماعين منفردين مع المنفي والدبيبة، من دون الكشف عن أي تفاصيل تتعلق بحلحلة الأوضاع المتردية في السودان. وجاء الإعلان الرسمي في مجمله ليتحدث عن «تبادل الوفود بين البلدين، وتفعيل الاتفاقيات الموقعة بينهما، وإحلال السلام والاستقرار في السودان والمنطقة».

ويرى رمضان التويجر أستاذ القانون والباحث السياسي الليبي، أن «كل ما يحصل في السودان وليبيا مرتبط ارتباطاً وثيقاً بحالة النزاع القائمة بين الدول العظمى للسيطرة على العالم».

وذهب التويجر في حديث لـ«الشرق الأوسط»، إلى أنه «من المهم جداً التنسيق وتبادل وجهات النظر بين ليبيا والسودان، لما يربطهما من حدود مشتركة»، متمنياً «من أطراف الصراع كافة في البلدين إدراك التحركات الدولية راهناً، والتي تشكل خطورة وجودية لهما».

المنفي مستقبلاً البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي)

وعقب اندلاع الحرب في السودان زعمت تقارير إعلامية غربية، أن المشير خليفة حفتر القائد العام لـ«الجيش الوطني» يدعم قوات (حميدتي) بالسلاح، لكن القيادة العامة سارعت بنفي تقديم «أي نوع من الدعم لأي طرف من أطراف الاشتباكات الدائرة في السودان».

وقالت القيادة حينها على لسان المتحدث باسمها اللواء أحمد المسماري: «كنا وما زلنا وسنظل مع استقرار دولة السودان وأمنها وسلامة شعبها»، داعياً إلى ضرورة الوقف الفوري للاقتتال بين الأطراف السودانية.

البرهان مصافحاً الحداد رئيس أركان قوات حكومة «الوحدة» المؤقتة (المجلس الرئاسي)

وأمام تعقّد المشهد العسكري في البلدين، عدّ مصدر سياسي بغرب ليبيا، أن دعوة طرفي الصراع السوداني لزيارة طرابلس «تأتي في إطار مناكفات متبادلة بين جبهتي شرق ليبيا وغربها»، ويرى أن البرهان يسعى «لإحداث توازن عسكري».

وقال البرهان في مؤتمر صحافي مع المنفي، إنه اتفق معه على «تعزيز العلاقات الاقتصادية والسياسية والعسكرية بين البلدين».

ولم تخرج إلى العلن أي تصريحات تتعلق بالحرب السودانية، أو تشير إلى «مبادرة الدبيبة»، لكن رئيس حزب «صوت الشعب» الليبي، فتحي عمر الشبلي، يعد أنه إذا نجح رئيس حكومة «الوحدة الوطنية» في الجمع بين البرهان و«حميدتي»، و«الوصول إلى الحد الأدنى من الاتفاق، على الأقل وقف النار في شهر رمضان، فإن هذا يعد خطوة جيدة».

ورأى في حديث لـ«الشرق الأوسط»، أن الأزمة السودانية «أثرت كثيراً في ليبيا، وأدت إلى نزوح كبير، وزادت الوضع سوءاً، بالنظر إلى أن ليبيا ليست في الحالة الجيدة التي تسمح لها بتقديم المساعدة المادية والغذائية لهذه الأعداد من النازحين، خاصة إلى مدينة الكفرة».

غير أن الشبلي قال: «سننظر لما قد يقوم به الدبيبة من هذه الزاوية؛ ونتمنى أن يتم الوصول إلى وقف لإطلاق النار».

وتشهد الكفرة (جنوب شرقي ليبيا) عملية نزوح متزايدة لمواطنين سودانيين، بأعداد تقارب الـ500 مواطن يومياً، مما اضطر فريق الإغاثة التابع للهلال الأحمر الليبي إلى توزيع مساعدات إنسانية عليهم بالشراكة مع منظمة «اليونيسف».

ولم يعول كثيراً المصدر السياسي، على «مبادرة الدبيبة»، ووصف الأخير بأنه «عاجز عن تقديم أي مبادرة لرأب الصدع في بلده... كان مأمولاً منه أن يترأس حكومة لـ(الوحدة الوطنية)، لكن الأمور مضت على نحو مغاير».

الدبيبة مستقبلاً البرهان في طرابلس 26 فبراير (حكومة الوحدة الليبي المؤقتة)

ورحب جمال الفلاح رئيس «المنظمة الليبية للتنمية السياسية»، بالخطوة التي اتخذها الدبيبة، لجهة دعوة البرهان و(حميدتي) إلى ليبيا، وما قد تسفر عنه الجهود المبذولة من حوار لوقف التصعيد العسكري في السودان، لكنه عبّر عن خشيته من «أي توظيف سياسي لهذه الدعوات».

وأشار الفلاح، إلى أن «هناك من انتقد الدبيبة، على اعتبار أن ليبيا تحتاج أصلاً إلى من يوفق بين الأطراف المتصارعة والمنقسمة فيها، في ظل تسريبات عن تحشيدات عسكرية لحرب جديدة قد تشن على طرابلس».

وانتهى الفلاح قائلا: «يتحتم على الدبيبة أن يأخذ خطوة باتجاه تحقيق السلام ورفع الراية البيضاء، ويجمع كل الأطراف المتخاصمة والمتصارعة في ليبيا، خصوصاً أن حكومته تحمل اسم الوحدة الوطنية».


هنية: إسرائيل تماطل والوقت لن يكون مفتوحاً أمام المفاوضات

إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» (أرشيفية - د. ب. أ)
إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» (أرشيفية - د. ب. أ)
TT

هنية: إسرائيل تماطل والوقت لن يكون مفتوحاً أمام المفاوضات

إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» (أرشيفية - د. ب. أ)
إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» (أرشيفية - د. ب. أ)

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، الاثنين، إن إسرائيل «تماطل» في مسار المفاوضات للتوصل إلى صفقة للتهدئة وتبادل الأسرى.

ووفق «وكالة أنباء العالم العربي»، نقل بيان لحركة «حماس» عن هنية القول خلال لقاء مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة: «العدو الصهيوني يماطل وهو ما لن تقبله الحركة بأي حال من الأحوال، ولن يكون الوقت مفتوحاً أمام ذلك».

وأضاف هنية أن الحركة «استجابت لجهود الإخوة الوسطاء، ووافقت على مسار المفاوضات حول وقف العدوان، وأبدت جدية ومرونة عاليتين».

وذكر الديوان الأميري القطري في وقت سابق، الاثنين، أن أمير البلاد بحث مع هنية آخر التطورات في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية، حيث أكد الشيخ تميم على دعم قطر الدائم للشعب الفلسطيني وقضيته.

وشدد أمير قطر أيضاً على «أهمية وحدة الصف الفلسطيني لنيل حقوقه الوطنية المشروعة وفي مقدمتها حقه في إقامة دولته المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية»، وفق البيان.

وقال الديوان الأميري في بيان آخر إن الشيخ تميم سيتوجه، الثلاثاء، إلى فرنسا، في زيارة يبحث خلالها مع كبار المسؤولين تعزيز علاقات التعاون بين البلدين وبعض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

كانت قناة «القاهرة الإخبارية» قد نقلت عن مصادر مصرية مطلعة قولها، الأحد، إن المحادثات الرامية إلى التوصل لاتفاق للتهدئة في قطاع غزة ستستأنف من خلال اجتماعات على مستوى المختصين في العاصمة القطرية، تعقبها اجتماعات في القاهرة.

وقالت المصادر إن مباحثات الدوحة والقاهرة هدفها «التوصل لاتفاق بشأن إقرار الهدنة بقطاع غزة، وتبادل الأسرى والمحتجزين».

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية أن مجلس الحرب وافق على السماح لوفد إسرائيلي بالتوجه إلى قطر لمواصلة محادثات صفقة تبادل المحتجزين مع حركة «حماس».


مباحثات البرهان في العاصمة الليبية تؤكد تفعيل «الاتفاقيات المشتركة»

المنفى مع البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي الليبي)
المنفى مع البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي الليبي)
TT

مباحثات البرهان في العاصمة الليبية تؤكد تفعيل «الاتفاقيات المشتركة»

المنفى مع البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي الليبي)
المنفى مع البرهان في طرابلس (المجلس الرئاسي الليبي)

أجرى رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان، الذي بدأ زيارة رسمية هي الأولى له إلى ليبيا، محادثات مع محمد المنفي رئيس «المجلس الرئاسي» الليبي، وعبد الحميد الدبيبة رئيس حكومة «الوحدة» المؤقتة، تتعلق بالوضع السوداني والعلاقات الثنائية، بينما سعى الأخير لاحتواء غضب عناصر جهاز حرس المنشآت النفطية، بإصدار قرار يقضي بتحديد مرتباتهم، وفقاً لجدول المرتبات الموحد لمنتسبي الجيش الليبي.

وقال المنفي، إنه بحث مع البرهان «سُبل تعزيز العلاقات الثنائية الممتدة بين البلدين ودعمها وتطويرها بما يخدم شعبي ليبيا والسودان»، مشيراً إلى اتفاقهما على تبادل زيارات الوفود بين البلدين، وتفعيل الاتفاقيات الموقعة بينهما. كما تناولت المحادثات «القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما يؤدي إلى إحلال السلام والاستقرار في السودان والمنطقة».

البرهان والدبيبة

ونقل عن البرهان إشادته بما وصفه بـ«المواقف الإيجابية لليبيا تجاه السودان، التي عبر عنها المنفي في المحافل الإقليمية والدولية والداعية والداعمة لوحدة السودان وأمنه القومي واستقراره، ورفض التدخلات الخارجية السلبية في البلدين الشقيقين».

وقال خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المنفي في طرابلس: «فرض علينا أن نتعاون ونرفع ما يعانيه أهلنا في الدولتين، وأن نعيد لهم الاستقرار، ونجعلهم يعيشون عيشة كريمة، من دون أي تدخلات من أطراف خارجية أو داخلية».

وتابع: «نستطيع بين الآليات المختلفة السابقة أن نديم هذه العلاقة ونبني عليها»، وشكر السلطات الليبية على استقبال عشرات الآلاف من النازحين السودانيين، ومعاملتهم معاملة الليبيين.

اجتماع الدبيبة مع البرهان (حكومة «الوحدة» الليبية المؤقتة)

وقال الدبيبة إنه ناقش مع البرهان عدداً من الملفات الإقليمية والدولية المشتركة بين البلدين، بينما قال البرهان إن هدف زيارته الأساسي إلى ليبيا، هو «البناء على سابق التعاون والمحبة بين الشعبين».

في شأن آخر، أبلغ جهاز «حرس المنشآت النفطية» منتسبيه في بيان رسمي الاثنين، بتجهيز إدارته المالية لحوافز مرتب الشهر الماضي، ودعا المندوبين لتسلمها وتوزيعها، إيذاناً بانتهاء أزمة إغلاق عناصر الجهاز لبعض المواقع النفطية، احتجاجاً على تجاهل الحكومة أوضاعهم المالية.

وكانت رئاسة الجهاز هنأت مساء الأحد، في بيان مقتضب، بصدور قرار الدبيبة بمساواتهم بمرتبات عناصر الجيش الليبي، وتمنت أن يكون ذلك «حافزاً لهم لبذل مزيد من الجهد والعطاء في سبيل الوطن والمواطن»، كما شكرت كل من عمل في سبيل صدور هذا القرار وتمكين منتسبي الجهاز من نيل حقوقهم المالية.

ونفى عبد الرزاق الخرماني رئيس الجهاز، إغلاق أي منشأة نفطية في البلاد، مشيراً في تصريحات تلفزيونية مساء الأحد، إلى أنه «لم يأمر إطلاقاً بهذه الخطوة»، مشيداً بموقف الدبيبة وإيفائه بالوعود التي قدمها، ومعرباً عن امتنانه لهذه الخطوة التي تعزز الثقة بين الحكومة والجهاز.

وأكد أن «مجمع مليتة النفطي» عاد للعمل بشكل طبيعي بعد إغلاقه جزئياً، بسبب بعض المشاكل الفنية التي تم حلها. لكن معتصم مصطفى العضو بحراك الجهاز، أبلغ في المقابل، وسائل إعلام محلية، أن قرار الدبيبة «مخالف للقانون وغير مدروس، كون تبعيتهم لمؤسسة النفط»، معلناً الاستمرار في إغلاق حقول وخطوط النفط.

ميناء البريقة النفطي في مرسى البريقة على مسافة نحو 270 كيلومتراً غرب مدينة بنغازي بشرق ليبيا (غيتي)

وتحدث مهندس داخل «مجمع مليتة» عن سماع أصوات إطلاق نار أمام المجمع، بعد شائعات اتضح لاحقاً عدم صحتها، بشأن إصدار أوامر من رئاسة أركان الجيش، بفض اعتصام منتسبي «حرس المنشآت النفطية».

بدوره، نفى النائب العام صدور أمر بضبط وإحضار رئيسي «النقابة العامة للنفط»، وجهاز «حرس المنشآت النفطية»، أو تكليف قوة عسكرية من رئاسة الأركان للتوجه إلى مدن الزاوية ومصراتة وتأمين منشآت النفط.

في موازاة ذلك، قال مجلس الدولة إن النائب الأول لرئيسه مسعود عبيد، بحث مساء الأحد، مع المبعوث الألماني الخاص كريستيان بوك، آخر المستجدات السياسية الجارية في البلاد، والقوانين الانتخابية الصادرة عن لجنة «6+6» المشتركة بين مجلسي «النواب» و«الدولة» وآلية تنفيذها لإنجاز الاستحقاق الانتخابي.

ونقل عن المبعوث الألماني استعداد بلاده لمساعدة الأطراف السياسية، وتقريب وجهات النظر فيما بينها، مشيداً «بدور مجلس الدولة من أجل الوصول إلى الانتخابات في أقرب الآجال».

وأعلن المجلس الرئاسي الاثنين، انطلاق أعمال مؤتمر «دعم عملية شاملة للمصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية»، برئاسة عبد الله اللافي عضو المجلس، ومشاركة بعثة الأمم المتحدة، وعدد من الخبراء الدوليين والمحليين والقانونيين وممثلين عن أسر الضحايا.

حقل بترول في مدينة راس لانوف شمال ليبيا (أ.ف.ب)

من جانبه، قال مستشار الأمن القومي الليبي إبراهيم بوشناف، إنه بحث مساء الأحد في بنغازي، مع سفير إيطاليا جيانلوكا البيريني، الوضع الليبي الراهن، ودور إيطاليا في تقريب وجهات النظر بين الأطراف الليبية، وصولاً إلى إنهاء حالة الانقسام، وإتمام عملية الانتخابات.

وقدم بوشناف للوفد الإيطالي، رؤية المجلس وخطواته العملية لأجل حل الأزمة الليبية من خلال حوار ليبي تسهم فيه كل الأطراف، بما ينتج حكومة موحدة، تعمل على إجراء الاستفتاء على الدستور وإقامة الانتخابات الدائمة للبلد.

بدوره، أكد السفير الإيطالي تطابق وجهات النظر مع رؤية المجلس «في الخطوات العملية، التي يجب اتخاذها في الوقت الراهن بالعمل مع بعثة الأمم المتحدة»، مؤكداً أن بلاده «لن تألو جهداً في سبيل إنهاء حالة الانقسام الليبي».


عاهل الأردن يحذر من مخاطر عملية إسرائيل العسكرية المزمعة في رفح

العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني (أ.ف.ب)
العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني (أ.ف.ب)
TT

عاهل الأردن يحذر من مخاطر عملية إسرائيل العسكرية المزمعة في رفح

العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني (أ.ف.ب)
العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني (أ.ف.ب)

قال الديوان الملكي الهاشمي، إن عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني، حذَّر اليوم (الاثنين) من مخاطر عملية عسكرية تخطط لها إسرائيل في رفح، وكرّر دعوته إلى وقف فوري لإطلاق النار للمساعدة في حماية المدنيين في قطاع غزة، وإيصال المساعدات التي تشتد الحاجة إليها.

وأضاف أن السبيل الوحيد لإنهاء الصراع المستمر منذ عقود هو «إيجاد أفق سياسي» للفلسطينيين، يؤدي إلى إقامة دولة فلسطينية على الأراضي التي تحتلها إسرائيل منذ حرب عام 1967، بما في ذلك القدس الشرقية.


الدوري السعودي: الهلال يُفحم مطارديه بالنقطة 59

الدوسري ينطلق فرحاً بعد هدفه في شباك الاتفاق (تصوير: عيسى الدبيسي)
الدوسري ينطلق فرحاً بعد هدفه في شباك الاتفاق (تصوير: عيسى الدبيسي)
TT

الدوري السعودي: الهلال يُفحم مطارديه بالنقطة 59

الدوسري ينطلق فرحاً بعد هدفه في شباك الاتفاق (تصوير: عيسى الدبيسي)
الدوسري ينطلق فرحاً بعد هدفه في شباك الاتفاق (تصوير: عيسى الدبيسي)

واصل الهلال سلسلة انتصاراته في الدوري السعودي للمحترفين، بفوزه على الاتفاق 2 - 0 في المواجهة التي جمعتهما على ملعب الأخير ضمن الجولة 21 من البطولة.

وسجل أهداف الهلال الصربي سافيتش عند الدقيقة 39 من الشوط الأول برأسية من داخل منطقة الجزاء، وأضاف سالم الدوسري الهدف الثاني بمجهود دي توغل من خلاله إلى داخل المنطقة المحظورة من الجهة اليسرى ليسدد الكرة في الشباك عند الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع في الشوط الأول.

وبهذه الفوز رفع الهلال رصيده إلى النقطة 59 في صدارة الدوري، ليضاعف الفارق من جديد مع أقرب مطارديه (النصر 52) و(الأهلي 43). فيما بقي الاتفاق ثامناً برصيد 26 نقطة، ومن الممكن أن يخسر موقعه هذا المساء في حال استطاع الوحدة الفوز على الاتحاد لاحقاً.

من المواجهة التي جمعت الهلال والاتفاق على ملعب الأخير (تصوير: عيسى الدبيسي)

كانت المواجهة قد شهدت حضور الإيطالي مانشيني مدرب المنتخب السعودي، إلى جانب حسين الصادق مدير الأخضر.

وسيواجه الهلال منافسه الاتحاد في الأول من مارس (آذار) المقبل في الدوري السعودي، وبعدها بأيام قليلة سيواجه الاتحاد في ذهاب ربع نهائي أبطال آسيا، وبعدها سيواجه الرياض دورياً في الثامن من شهر مارس، على أن يواجه الاتحاد مجدداً يوم 12 مارس في إياب ربع نهائي أبطال آسيا.


بأمر الملك سلمان... تسمية 12 قاضياً أعضاءً في المحكمة العليا

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (واس)
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (واس)
TT

بأمر الملك سلمان... تسمية 12 قاضياً أعضاءً في المحكمة العليا

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (واس)
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (واس)

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أمراً ملكياً بتسمية 12 قاضياً من الذين يشغلون درجة «رئيس محكمة استئناف»، أعضاءً في المحكمة العليا، وهم: سليمان التويجري، وإبراهيم آل عتيق، وبدر السعد، وعمر الحمد، وإبراهيم آل فهيد، ومحمد آل فواز، وفهد السلامة، وعبد المحسن الفقيه، وأحمد المحيميد، وحجاب العتيبي، ومحمد الفهيد، وعبد اللطيف السبيل.

من جانبه، نوّه د.وليد الصمعاني، وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء، ما يجده المرفق العدلي من دعم واهتمام من خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، مؤكداً أن هذا الأمر يأتي دعماً للمحكمة لمباشرة أعمالها المنصوص عليها في أنظمة «القضاء، والمرافعات الشرعية، والإجراءات الجزائية».

بدوره، ثمّن الشيخ الدكتور خالد اللحيدان رئيس المحكمة العليا، والأعضاء، ثقة القيادة، مؤكدين عزمهم على الاستمرار في العمل الدؤوب والإسهام في تحقيق تطلعاتها في مرفق القضاء.