«أوبتيموس»... روبوت جديد يعد بـ«تغيير الحضارة»

شبيه بالإنسان عرضته شركة إيلون ماسك «تيسلا»

الروبوت «أوبتيموس» في أول ظهور له في عرض لشركة «تيسلا» أول من أمس (أ.ف.ب)
الروبوت «أوبتيموس» في أول ظهور له في عرض لشركة «تيسلا» أول من أمس (أ.ف.ب)
TT

«أوبتيموس»... روبوت جديد يعد بـ«تغيير الحضارة»

الروبوت «أوبتيموس» في أول ظهور له في عرض لشركة «تيسلا» أول من أمس (أ.ف.ب)
الروبوت «أوبتيموس» في أول ظهور له في عرض لشركة «تيسلا» أول من أمس (أ.ف.ب)

قدم إيلون ماسك أول من أمس، نموذجين أوليين للروبوت الشبيه بالبشر «أوبتيموس»، الذي تأمل شركته «تيسلا» في إنتاجه «بالملايين» يوماً ما، من أجل «تغيير الحضارة» وبناء «مستقبل مزدهر» يختفي فيه الفقر.
ودخل «بامبل سي»، وهو نسخة أولى من الروبوت، بحذر إلى مسرح في كاليفورنيا شهد مؤتمر «يوم الذكاء الصناعي في تيسلا» السنوي حول تقدّم الشركة في مجال الذكاء الصناعي.
ورسم الروبوت تحية باليد، وظهر في مقطع فيديو وهو يُحضِر طرداً لموظف ويسقي النباتات، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية. وأحضر موظفون أيضاً نموذجاً أولياً أكثر تقدماً من «أوبتيموس»، يضمّ عدداً أقل من الكابلات المكشوفة لكنه غير قادر بعد على المشي بمفرده.
وأقر إيلون ماسك بأن جهات أخرى صممت روبوتات أكثر تطوراً، لكنها «تفتقر إلى العقل وليس لديها الذكاء للتحرك بمفردها (...) كما أنها باهظة الثمن للغاية»، على حد قوله. ويهدف رئيس شركة «تيسلا» إلى تطوير روبوت سيباع في النهاية بسعر «أقل من 20 ألف دولار على الأرجح»، وسيُصمم لصنعه في «ملايين الوحدات». ويسعى المؤتمر إلى توظيف مزيد من المهندسين لتحقيق هذا الهدف، وبالتالي «تحويل الحضارة في العمق».
وقدم الملياردير ماسك في 2021 هذا المشروع لروبوت يمكنه أداء مهام متكررة بدلاً من البشر. وقال ماسك: «هذا يعني مستقبلاً مزدهراً لا فقر فيه، وسيحصل فيه الناس على ما يريدون من منتجات وخدمات». وأكد أن «الكثير من الناس يعتقدون أننا مجرد شركة تصنيع عصرية»، لكن «تيسلا» هي أيضاً «رائدة في مجال الذكاء الصناعي».
وقال المحلل دان إيفز من شركة «ويدبوش سيكيوريتيز» إن ماسك «يواجه موجة تشكيك» منذ إعلانه عن صنع روبوت شبيه بالبشر. وأضاف: «السوق تركز على تحسين البطاريات، وعلى القدرات الإنتاجية للمصانع الجديدة (التي افتتحتها تيسلا في برلين وأوستن)، وعلى المنافسة من جميع الجهات للسيارات الكهربائية، وليس على الروبوتات البشرية».


مقالات ذات صلة

روبوتات أمنية في متاجر أميركية

علوم روبوتات أمنية في متاجر أميركية

روبوتات أمنية في متاجر أميركية

فوجئ زبائن متاجر «لويز» في فيلادلفيا بمشهدٍ غير متوقّع في مساحة ركن السيّارات الشهر الماضي، لروبوت بطول 1.5 متر، بيضاوي الشكل، يصدر أصواتاً غريبة وهو يتجوّل على الرصيف لتنفيذ مهمّته الأمنية. أطلق البعض عليه اسم «الروبوت النمّام» «snitchBOT». تشكّل روبوتات «كي 5» K5 المستقلة ذاتياً، الأمنية المخصصة للمساحات الخارجية، التي طوّرتها شركة «كنايت سكوب» الأمنية في وادي سيليكون، جزءاً من مشروع تجريبي «لتعزيز الأمن والسلامة في مواقعنا»، حسبما كشف لاري كوستيلّو، مدير التواصل المؤسساتي في «لويز».

يوميات الشرق «كلاب روبوتات» تنضم مرة أخرى لشرطة نيويورك

«كلاب روبوتات» تنضم مرة أخرى لشرطة نيويورك

كشف مسؤولو مدينة نيويورك النقاب، أمس (الثلاثاء)، عن 3 أجهزة جديدة عالية التقنية تابعة للشرطة، بما في ذلك كلب «روبوت»، سبق أن وصفه منتقدون بأنه «مخيف» عندما انضم لأول مرة إلى مجموعة من قوات الشرطة قبل عامين ونصف عام، قبل الاستغناء عنه فيما بعد. ووفقاً لوكالة أنباء «أسوشيتد برس»، فقد قال مفوض الشرطة كيشانت سيويل، خلال مؤتمر صحافي في «تايمز سكوير» حضره عمدة نيويورك إريك آدامز ومسؤولون آخرون، إنه بالإضافة إلى الكلب الروبوت الملقب بـ«ديغ دوغ Digidog»، فإن الأجهزة الجديدة تتضمن أيضاً جهاز تعقب «GPS» للسيارات المسروقة وروبوتاً أمنياً مخروطي الشكل. وقال العمدة إريك آدامز، وهو ديمقراطي وضابط شرطة سابق

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
يوميات الشرق دراسة: الأحكام الأخلاقية لـ«تشات جي بي تي» تؤثر على أفعال البشر

دراسة: الأحكام الأخلاقية لـ«تشات جي بي تي» تؤثر على أفعال البشر

كشفت دراسة لباحثين من جامعة «إنغولشتات» التقنية بألمانيا، نشرت الخميس في دورية «ساينتفيك ريبورتيز»، أن ردود الفعل البشرية على المعضلات الأخلاقية، يمكن أن تتأثر ببيانات مكتوبة بواسطة برنامج الدردشة الآلي للذكاء الاصطناعي «تشات جي بي تي». وسأل الفريق البحثي برئاسة سيباستيان كروغل، الأستاذ بكلية علوم الكومبيوتر بالجامعة، برنامج «تشات جي بي تي»، مرات عدة عما إذا كان من الصواب التضحية بحياة شخص واحد من أجل إنقاذ حياة خمسة آخرين، ووجدوا أن التطبيق أيد أحيانا التضحية بحياة واحد من أجل خمسة، وكان في أحيان أخرى ضدها، ولم يظهر انحيازاً محدداً تجاه هذا الموقف الأخلاقي. وطلب الباحثون بعد ذلك من 767 مشاركا

حازم بدر (القاهرة)
يوميات الشرق «غوغل» تطلق «بارد»... منافسها الجديد في مجال الذكاء الاصطناعي

«غوغل» تطلق «بارد»... منافسها الجديد في مجال الذكاء الاصطناعي

سيتيح عملاق الإنترنت «غوغل» للمستخدمين الوصول إلى روبوت الدردشة بعد سنوات من التطوير الحذر، في استلحاق للظهور الأول لمنافستيها «أوبن إيه آي Open.A.I» و«مايكروسوفت Microsoft»، وفق تقرير نشرته اليوم صحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية. لأكثر من ثلاثة أشهر، راقب المسؤولون التنفيذيون في «غوغل» مشروعات في «مايكروسوفت» وشركة ناشئة في سان فرنسيسكو تسمى «أوبن إيه آي» تعمل على تأجيج خيال الجمهور بقدرات الذكاء الاصطناعي. لكن اليوم (الثلاثاء)، لم تعد «غوغل» على الهامش، عندما أصدرت روبوت محادثة يسمى «بارد إيه آي Bard.A.I»، وقال مسؤولون تنفيذيون في «غوغل» إن روبوت الدردشة سيكون متاحاً لعدد محدود من المستخدمين

«الشرق الأوسط» (بيروت)
الروبوتات قد تحسّن السلامة العقلية للبشر

الروبوتات قد تحسّن السلامة العقلية للبشر

كشفت دراسة حديثة عن أن الناس تربطهم علاقة شخصية أكثر بالروبوتات الشبيهة بالألعاب مقارنةً بالروبوتات الشبيهة بالبشر، حسب «سكاي نيوز». ووجد بحث أجراه فريق من جامعة كامبريدج أن الأشخاص الذين تفاعلوا مع الروبوتات التي تشبه الألعاب شعروا بتواصل أكبر مقارنةً بالروبوتات الشبيهة بالإنسان وأنه يمكن للروبوتات في مكان العمل تحسين الصحة العقلية فقط حال بدت صحيحة. وكان 26 موظفاً قد شاركوا في جلسات السلامة العقلية الأسبوعية التي يقودها الروبوت على مدار أربعة أسابيع. وفي حين تميزت الروبوتات بأصوات متطابقة وتعبيرات وجه ونصوص تستخدمها في أثناء الجلسات، فقد أثّر مظهرها الجسدي على كيفية تفاعل الناس معها ومدى فاع

«الشرق الأوسط» (لندن)

ما الشركات والخدمات المتأثرة بأكبر عطل عالمي في تاريخ الاتصالات؟

لوحة مواعيد الطائرات في مطار سيدني (أ.ف.ب)
لوحة مواعيد الطائرات في مطار سيدني (أ.ف.ب)
TT

ما الشركات والخدمات المتأثرة بأكبر عطل عالمي في تاريخ الاتصالات؟

لوحة مواعيد الطائرات في مطار سيدني (أ.ف.ب)
لوحة مواعيد الطائرات في مطار سيدني (أ.ف.ب)

شهد العالم، اليوم (الجمعة)، أكبر عُطل شهدته شبكة الإنترنت في التاريخ طال شركات طيران ووسائل إعلام ومؤسسات مختلفة في عدة دول.

مايكروسوفت

قالت شركة التكنولوجيا الأميركية العملاقة «مايكروسوفت» إنها تتخذ «إجراءات تخفيف» وقت تسوية المشكلة.

وفي رسالة بعنوان «تدهور الخدمة»، أكدت أن المستخدمين «قد لا يتمكنون من الوصول إلى تطبيقات مختلفة وخدمات (مايكروسوفت 365)».

مسافر تعطلت طائرته بسبب الخلل التقني (أ.ف.ب)

ولم تحدد الشركة بشكل واضح المسؤولية عن هذا العُطل، لكنها أكدت أنها تنشط «للتعامل مع هذا الحدث كأولوية كبرى وبصورة طارئة، مع الاستمرار في معالجة الوطأة المتواصلة على تطبيقات (مايكروسوفت 365) المتبقية التي تدهورت خدمتها».

وذكرت وكالة «أنسي» الفرنسية للأمن السيبراني أنه «لا دليل يشير إلى أن العطل أتى نتيجة هجوم إلكتروني»، موضحة أن «الفِرَق مجنَّدة بالكامل لتحديد المؤسسات المتأثرة في فرنسا ودعمها ولِتحديد مصدر هذا العطل».

العطل يؤثر على المطارات

أعلنت عدة مطارات أنها تأثرت بالعطل، لا سيما مطارات زيوريخ وبرلين وسخيبول في أمستردام وجميع مطارات إسبانيا، فيما أفادت عدة شركات طيران عن مشكلات تواجهها، لا سيما شركات «دلتا» و«يونايتد» و«أميريكان إيرلاينز» الأميركية، و«إير فرانس» و«راين إير» الآيرلندية، و3 شركات هندية.

وأعلن متحدث باسم مطار برلين استئناف الملاحة جزئياً عند الظهر، بعدما أُفيد سابقاً عن «تأخير في عمليات التسجيل».

مسافرون في مطار سيدني (أ.ف.ب)

من جانبها، أعلنت شركة «كاي إل إم» الهولندية تعليق «القسم الأكبر من عملياتها» بسبب العطل المعلوماتي الذي «يجعل من المستحيل إدارة الرحلات».

وأفادت شركة «أيينا» المشغلة للمطارات الإسبانية، الأولى في العالم من حيث عدد الركاب، في منشور على إكس عن «تأخير» محتمل في الرحلات، مشيرة إلى أن هذا «الحادث الفني العالمي يؤثر بصورة رئيسية على نقاط التسجيل والمعلومات للركاب».

وبانتظار إصلاح العطل، أعلنت الشركة أنها تنفذ بعض العمليات «بواسطة أنظمة يدوية»، على غرار ما أعلنت أيضاً شركة «سبايس جيت» الهندية للرحلات المخفضة الأسعار التي تنفذ عمليات التسجيل والصعود إلى الطائرات يدوياً.

وأوردت وكالة «برس تراست أوف إنديا» أن الركاب «عالقون» في منطقة غوا الساحلية السياحية، بسبب مشكلة فنية تطول عمليات التسجيل.

مسافرون في مطار سيدني (أ.ف.ب)

من جانبها، نصحت شركة «راين إير» جميع الركاب بـ«الوصول إلى المطار قبل 3 ساعات على الأقل من موعد رحلاتهم المغادرة».

وفي مطار بوفيه الفرنسي الذي تستخدمه شركتا «راين إير» و«ويز إير» للرحلات مخفضة الأسعار، تسير الرحلات بصورة اعتيادية، بحسب بيانات الإقلاع والهبوط الآنية على الإنترنت.

دول عربية تتأثر بالعطل

أعلنت «الخطوط الجوية الكويتية» أنها تقوم بالتنسيق المستمر مع الإدارة العامة للطيران المدني لأخذ الاستعدادات اللازمة لأي طارئ، نظراً للخلل الفني العالمي في أنظمة بعض المطارات ومنصات الحوسبة السحابية.

وأضافت، في بيان، أنه «سيتم الإعلان عبر القنوات الرسمية للشركة في حال وجود أي مستجدات في عمليات التشغيل».

وأعلنت شركة طيران «الجزيرة»، في بيان، تأثُّرها بعطل الخدمات العالمي، وأضافت: «لقد أثر انقطاع خدمة (مايكروسوفت) على مستوى العالم بشدة على أنظمة وعمليات تكنولوجيا المعلومات لدينا».

وذكر رئيس مطار رفيق الحريري الدولي (مطار بيروت)، فادي الحسن، أن العطل العالمي أثر لبعض الوقت على أنظمة التسجيل والحجوزات في المطار، ولكن لم يؤثر على حركة الطيران.

مسافرون في مطار سيدني (أ.ف.ب)

وقال مطار دبي الدولي إن العمل عاد إلى طبيعته بعد خلل تقني عالمي أثر على خدمة التصديقات للمسافرين عبر بعض شركات الطيران.

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية إن العطل التقني العالمي أثر على بعض أنظمتها الإلكترونية، ونصحت المستخدمين بتجنب أي معاملات حتى يتم حل المشكلة.

أولمبياد باريس

وقالت اللجنة المنظمة لـ«أولمبياد باريس 2024»، إن العطل «يعرقل العمليات المعلوماتية» لمنظمي الألعاب الأولمبية.

وأضافت اللجنة، في بيان: «نحن على علم بالمشكلات التقنية العالمية التي تؤثر على برامج (مايكروسوفت)، وهذه المشاكل تعطل عمليات المعلوماتية في (باريس 2024)».

مطار شيفول بالقرب من أمستردام (أ.ف.ب)

وقال مصدر في اللجنة المنظمة إن نظام الاعتمادات تم تغييره، مما منع بعض الأشخاص من سحب بطاقاتهم.

وأضاف أن ذلك قد يعطل أيضاً وصول الرياضيين الذين أُلغِيَت رحلاتهم، لأنه منذ ساعات عدة، توقف النشاط في المطارات، وأُلغيت رحلات من قبل شركات الطيران.

وتابع بيان اللجنة المنظمة: «تمَّت تعبئة الفرق الفنية لـ(باريس 2024)، بشكل كامل، للحد من تأثير هذه المشكلات، وقمنا بتفعيل خطط الطوارئ لضمان استمرار العمليات».