وزير الدفاع الأميركي: من المبكر جداً التكهن بهوية المسؤولين عن تفجير خط أنابيب «نورد ستريم»

وزير الدفاع الأميركي: من المبكر جداً التكهن بهوية المسؤولين عن تفجير خط أنابيب «نورد ستريم»

الجمعة - 5 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 30 سبتمبر 2022 مـ
وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن (أرشيفية-أ.ف.ب)

قال وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن، أمس (الخميس)، إن الوقت ما زال مبكراً للتكهُّن بهوية المسؤولين عن التفجيرات التي تعرض لها خط أنابيب الغاز «نورد ستريم».
وأضاف في مؤتمر صحافي بهاواي: «فيما يتعلق بالهجوم - أو الضرر الذي لحق بخط الأنابيب، أعتقد أن هناك الكثير من التكهنات في هذه المرحلة. ولكن بصراحة تامة، لن يتمكن أحد من تحديد ما حدث بشكل مؤكد قبل إجراء تحقيق كامل»، بحسب ما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.
وقال أوستن إنه بحث الأمر مع نظيره الدنماركي يوم الأربعاء «وأوضح لي أن الأمر سوف يستغرق عدة أيام قبل أن يتمكن من تجهيز الفريق المناسب لتفقد المواقع ومحاولة اكتشاف حقيقة ما حدث على أفضل نحو ممكن».
وتابع أوستن: «إلى أن نحصل على المزيد من المعلومات أو نتمكن من إجراء مزيد من التحليل، لن نستطيع التكهن بهوية المسؤولين (عن الضرر الذي لحق بخط الأنابيب)».


أميركا أخبار العالم

اختيارات المحرر

فيديو