اكتشاف 3 أنواع من الثعابين غير معروفة سابقا

اكتشاف 3 أنواع من الثعابين غير معروفة سابقا

الثلاثاء - 24 صفر 1444 هـ - 20 سبتمبر 2022 مـ

اكتشف علماء أحياء بجبال الإكوادور 3 أنواع من الثعابين الاستوائية غير معروفة سابقا تعيش بالقرب من الكنائس ومقابر المدينة.

وجاء في مقال نشره العلماء بمجلة «Zookeys» أن هذه الزواحف مهددة بالانقراض، وذلك وفق ما نقلت وكالة أنباء «تاس» الروسية.

ووفق الوكالة، قال ألكسندرو أرتيغا الباحث بمختبر التنوع البيولوجي الميداني في العاصمة الاكوادورية كيتو «إن اكتشاف هذه الأنواع الثلاثة من الثعابين هو مجرد خطوة أولى نحو تحقيق مشروع ضخم لحماية الزواحف». مضيفا «بمبادرة من جمعية علم الحيوان لحماية الأنواع النادرة من الحيوانات بدأنا بالعمل على إنشاء مناطق محمية لإنقاذ الثعابين التي تعيش بالقرب من سطح الأرض».

واستنادا الى التقديرات الحالية التي قام بها علماء الحيوان، فإن ما يقرب من 4000 نوع من الثعابين تعيش في الوقت الراهن على الأرض. ويمكن اكتشافها في كل قارات العالم، باستثناء القارة القطبية الجنوبية، وإنها تلعب دورا مهما في عمل النظم البيئية للكوكب بأكمله.

وقد انخفضت في العقود الأخيرة أعداد ونطاقات انتشار عدة مئات من الأنواع نتيجة للأنشطة البشرية والاحترار العالمي.

واكتشف، أرتيغا وزملاؤه ثلاثة أنواع من الثعابين غير معروفة سابقا تعيش في منطقة جبال الأنديز تمارس نمط حياة من الصعب اكتشاف آثاره.

وحقق العلماء هذا الاكتشاف أثناء دراستهم للحيوانات التي تعيش في منطقة الكنائس والمقابر الواقعة بالقرب من بضع قرى صغيرة واقعة على ارتفاع عال في المناطق الشمالية والجنوبية من الإكوادور.

ولفتت انتباه الباحثين الثعابين التي غالبا ما تدهس تحت عجلات السيارات وهي تزحف على الطرق المحلية.

ودرس العلماء بالتفصيل الزواحف المحلية، فوجدوا أنه على مقربة من الكنائس والمقابر المحلية، تعيش 3 أنواع جديدة من الثعابين التي تنتمي إلى أسرة الأفاعي غير السامة.

ويخلص أرتيغا وزملاؤه الى القول «ان الموائل الطبيعية لكل الزواحف الثلاثة قد دُمّرت جزئيا من قبل البشر، ما يوضح وجودها بالقرب من المقابر والكنائس».

وحسب الباحثين، فإن الزواحف المذكورة يمكن أن تختفي في العقود القادمة إذا استمر الوضع على هذا المنوال.


الإكوادور عالم الحيوان

اختيارات المحرر

فيديو