السويدي: تلقينا 40 مليون طلب لحضور مونديال قطر

السويدي: تلقينا 40 مليون طلب لحضور مونديال قطر

أشاد بترحيب المملكة بحاملي بطاقة «هيا»
السبت - 21 صفر 1444 هـ - 17 سبتمبر 2022 مـ
مدير إدارة علاقات الشركاء باللجنة العليا للمشاريع والإرث في قطر خالد السويدي

شهدت الحملة الترويجية لكأس العالم قطر 2022 التي انطلقت في السعودية إقبالاً جماهيرياً عريضاً، وذلك بهدف الحصول على أحدث المعلومات المتعلقة بالبطولة، إلى جانب قضاء وقت ممتع مع باقة من الأنشطة المميزة في الجناحين المخصصين لاستقبال الزوار في النخيل مول بالعاصمة الرياض ومول العرب بجدة.

ويضم الجناحان المخصصان للترويج للبطولة العالمية 3 محطات ألعاب إلى جانب محطة تضم أجهزة ذكية للتعريف بكل ما يتعلق بالبطولة، بما فيها التذاكر والتقديم لبطاقة «هيا»، وآليات القدوم إلى الدوحة، وكل ما يحتاجه المشجع لمعرفته للتخطيط للوجود في المونديال.


وكشف خالد السويدي مدير إدارة علاقات الشركاء باللجنة العليا للمشاريع والإرث في قطر خلال حديثه لـ«الشرق الأوسط» عن تسجيل أكثر من 40 مليون طلب لحضور للمونديال، موضحاً: «هذه من أكبر التحديات التي تواجهنا في ظل وجود 3 ملايين تذكرة فقط للمونديال».

وأشار السويدي إلى التوجه بفتح بيع تذاكر المونديال مجدداً نهاية الشهر الحالي، مؤكداً جاهزية بلاده لاستضافة المونديال، عاداً مواجهة الهلال والزمالك على كأس سوبر لوسيل بمثابة الإعلان الأخير لجاهزيتهم لاستضافة الحدث العالمي.


وعن توقيت إقامة الجناح التعريفي بالمونديال مع قرب احتفالات المملكة باليوم الوطني، قال السويدي: «وفقنا في اختيار توقيت زيارتنا للسعودية، ونتمنى لهم يوماً وطنياً سعيداً، كما نتمنى كل التوفيق للمنتخب السعودي في مشاركته بكأس العالم المقبلة».

وأشار إلى أن وجودهم بجناحين في السعودية يأتي للرد على استفسارات الجماهير الراغبة بالحضور للمونديال وسماع آرائهم وتقديم المعلومات لهم بكل ما يتعلق بالتذاكر والتقديم لبطاقة المشجع (هيا)، التي ستشمل كثيراً من المميزات كونها تأشيرة دخول للبلاد وكهوية لصاحبها وتتيح له استعمال وسائل النقل مجاناً.


ووصف مدير إدارة علاقات الشركاء باللجنة العليا للمشاريع والإرث في قطر، الترحيب السعودي بحاملي بطاقة «هيا»، بالمبادرة الجميلة جداً، مضيفاً: «نحن نعرف أن المونديال له خصوصية، وهو الأول عربياً وخليجياً، وهناك مجموعة كبيرة ستحضر من خارج الخليج العربي، وشاهدنا السعودية أعلنت عن هذه المبادرة تلتها بعض الدول الأخرى التي ستتيح للأشخاص الذين سيحضرون للدوحة للتعرف على الدول المجاورة والاستفادة من تجربتهم».

وختم السويدي حديثه: «استضافة المونديال ليست بطولة قطر وحدها، بل للعرب أجمع، وسيكون هناك تركيز على تقديم العرض العربي الثقافي».


قطر أخبار قطر رياضة كأس العالم كرة القدم

اختيارات المحرر

فيديو