«يوبيسوفت» تنتج ألعاباً لـ«نتفليكس» وتطرح «أساسينز كريد» من بغداد

«يوبيسوفت» تنتج ألعاباً لـ«نتفليكس» وتطرح «أساسينز كريد» من بغداد

الاثنين - 16 صفر 1444 هـ - 12 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 15994]
موقع لعبة «أساسينز كريد» على «تويتر»

أعلنت شركة «يوبيسوفت» الفرنسية، أول من أمس (السبت)، أنها ستنتج ألعاب فيديو محمولة لحساب منصة «نتفليكس» العملاقة للبث التدفقي، التي تتعاون أصلاً معها على إعداد مسلسلات، وكشفت كذلك أنها ستطرح في 2023 جزءاً جديداً من سلسلة «أساسينز كريد».
وأُطلق عنوان «ميراج» على هذا الجزء الجديد من «أساسينز كريد»، التي تُعد إحدى أكثر إنتاجات «يوبيسوفت» شعبية منذ إطلاق الشركة عام 2007، وتدور أحداث اللعبة الجديد في بغداد خلال العصور الوسطى.
وذكر الرئيس التنفيذي لشركة «يوبيسوفت» إيف غييمو، خلال مؤتمر صحافي، أن إيرادات الجزء السابق من اللعبة الذي حمل عنوان «فالهالا» وطُرح عام 2020 تجاوزت مليار يورو، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.
وأضاف أن الشركة التي كانت أعلنت عام 2020 عن شراكة مع «نتفليكس» لإنتاج مسلسلات مقتبسة من «أساسينز كريد»، أبرمت معها اتفاقاً على إنتاج «ثلاث ألعاب محمولة» على المنصة، من بينها «أساسينز كريد» بالذات.
وتسعى «نتفليكس» إلى تنويع خدماتها، خصوصاً لجهة تعزيز مكانتها في ألعاب الفيديو، في إطار تنافسها مع منصات البث التدفقي الأخرى على غرار «ديزني» و«إتش بي أو ماكس».
وسبق أن اقتُبست «أساسينز كريد» إلى شرائط مصورة وإلى فيلم سينمائي عام 2016، انسجاماً مع استراتيجية «يوبيسوفت» لتحويل إنتاجاتها إلى أعمال عبر وسائط أخرى. ويتوقع أن تُقتبَس عشرات الأفلام والمسلسلات من ألعابها في السنوات القليلة المقبلة، بما في ذلك «رافينغ رابيدز».
وأشارت «يوبيسوفت» إلى أن أجزاء أخرى من «أساسينز كريد» ستصدر في المستقبل بعد «ميراج» سنة 2023، تجري أحداث أحدها في اليابان. وأوضح غييمو أن التحالف الذي أقامته شركته الأسبوع الحالي مع «تنسنت» الصينية يعطي «يوبيسوفت» حق التعاون مع أي شريك آخر.
وقضى هذا الاتفاق بأن تضخ «تنسنت» المساهمة أصلاً في رأسمال «يوبيسوفت» 300 مليون يورو للشركة، وأن تعمل بالتنسيق مع عائلة غييمو. وبالتالي، باتت حصة الشركتين معاً 24.9 في المائة من حقوق التصويت في المجموعة.


فرنسا نتفلكس

اختيارات المحرر

فيديو