عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى مجدداً

عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى مجدداً

الثلاثاء - 12 محرم 1444 هـ - 09 أغسطس 2022 مـ
قوات الأمن الإسرائيلية تحمي مجموعة من المستوطنين خلال اقتحامهم ساحات المسجد الأقصى الأحد الماضي (أ.ف.ب)

اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى، بحراسة مشددة من الشرطة الإسرائيلية.

وأفادت الأوقاف الإسلامية في القدس، بأن ساحات المسجد الأقصى شهدت اقتحامات لمجموعات متتالية من المستوطنين من جهة باب المغاربة، أدوا خلالها طقوساً تلمودية ونفذوا جولات استفزازية في باحاته وساحاته، حسبما أفادت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا).

واقتحم أكثر من 2200 مستوطن المسجد الأقصى قبل يومين، بحجة إحياء ذكرى «خراب الهيكل»، ما أثار موجة إدانات عربية وإسلامية واسعة.

ويتعرض المسجد الأقصى المبارك لاقتحامات المستوطنين يومياً على فترتين صباحية ومسائية، باستثناء يومي الجمعة والسبت، وتزداد كثافة تلك الاقتحامات في الأعياد والمناسبات اليهودية، في محاولة احتلالية لفرض التقسيم الزماني في الأقصى.

ويتزامن الاقتحام اليوم مع عملية عسكرية إسرائيلية في مدينة نابلس أدت إلى مقتل 3 أشخاص، بينهم إبراهيم النابلسي قائد «كتائب شهداء الأقصى» التابعة لحركة «فتح».

وكان الهلال الأحمر الفلسطيني أفاد في وقت سابق بأن ما لا يقل عن 30 فلسطينياً أصيبوا بجروح في العملية، 4 منهم في حالة خطرة.

وبدأت العملية صباحاً مستهدفة منزل إبراهيم النابلسي في نابلس القديمة في شمال الضفة الغربية التي احتلتها إسرائيل في عام 1967.

وأكد شهود عيان على أن «قوة كبيرة من الجيش الإسرائيلي اقتحمت البلدة القديمة وتسمع أصوات تبادل لإطلاق النار».

واندلعت مواجهات بالحجارة مع الجيش الإسرائيلي في مواقع أخرى في مدينة نابلس ثاني أكبر مدينة في الضفة الغربية.

وتنفذ قوات الأمن الإسرائيلية عمليات شبه يومية في الضفة الغربية في الأشهر الأخيرة، ركزت على نشطاء من حركة «الجهاد الإسلامي».

وأتت العملية الإسرائيلية بعد يومين على انتهاء عملية عسكرية إسرائيلية دامية استهدفت حركة «الجهاد الإسلامي» في قطاع غزة أسفرت عن سقوط 46 قتيلاً فلسطينياً، بينهم عدد كبير من الأطفال، وفق حصيلة فلسطينية.


اسرائيل فلسطين الأقصى

اختيارات المحرر

فيديو