ويس ميللر: يجب التركيز على العنصرية

ويس ميللر: يجب التركيز على العنصرية

المخرج الأميركي قال لـ«الشرق الأوسط» إن «بروس ويليس بطل أسطوري»
الجمعة - 7 محرم 1444 هـ - 05 أغسطس 2022 مـ
المخرج الأميركي ويس ميللر

«سيظل بطلاً أسطورياً تاريخياً سواء في أفلامه التي أمتعنا بها أو في مقاومته للمرض»، بهذه الكلمات تحدث المخرج الأميركي ويس ميللر عن الفنان الأميركي بروس ويليس، الذي اعتزل التمثيل منذ عدة أشهر بعد أن تأكد إصابته بفقد النطق وحدوث خلل وتلف في بعض الأنسجة الدماغية، حسب بيان أصدرته أسرته في شهر أبريل (نيسان) الماضي. ميللر مخرج أحد أفلام ويليس الأخيرة «A Day To Die» الذي صوره قبل اعتزاله التمثيل، وقال ميللر في حواره مع «الشرق الأوسط» إن ويليس فنان محترف وعلى درجة كبيرة من الدقة، وأشار إلى أن فيلمهما الأخير معاً كان رسالة لمناقشة بعض القضايا المهمة التي يعاني منها البشر في أميركا وجميع دول العالم.

ميللر الذي يزور مصر رفقة عدد من صناع فيلمه الجديد «A Day To Die» ضمن جولة في عدة بلدان بالوطن العربي من بينها الكويت والبحرين، قال إنه كان متحمساً للغاية لرؤية المناظر الخلابة والتاريخ والعبق في القاهرة: «سعدت للغاية بزيارة مصر، فهي بلد تاريخي، فأنا كنت متشوقاً منذ فترة طويلة لزيارتها، كما أنني زرت أهرامات الجيزة وشاهدت العروض الجوية، خلال الزيارة، وأكثر ما أسعدني هو أن ابنتي الوحيدة أحبت مصر مثلي، حتى في لحظة عرض الفيلم في القاهرة أمسكت بالميكروفون وقالت للمشاهدين في قاعة السينما أنا أحب مصر».

فيلم «A Day To Die» تدور أحداثه في إطار من الأكشن والمطاردات، حول شرطي يتم فصله من عمله، فيضطر للعمل مع عصابة تتاجر في المخدرات بإحدى مدن ولاية مسيسيبي التي يزداد فيها اضطهاد أصحاب البشرة السوداء من جهاز الشرطة الذي يديره ضابط فاسد يقوم بدوره «بروس ويليس»، والفيلم من بطولة كيفن ديلون وبروس ويليس وفرانك جريلو وجياني كبالدي، وعُرض في أميركا منتصف العام الحالي.

ميللر يحمل ابنته خلال صورة مع أبطال فيلمه


ميللر الذي احترف الإخراج عام 2012 بشكل كامل، واجه عدداً من الصعوبات في أثناء تصوير الفيلم بسبب كثرة المطاردات والتفجيرات في مشاهد التصوير، وعن ذلك يقول: «تصوير مشاهد الأكشن والمطاردات والتفجيرات كانت صعبة للغاية وأخذت وقتاً طويلاً في التجهيز لها، حيث إننا كنا نصوّر في مدينة كاملة، وكان علينا تأمين أماكن التصوير حتى لا يصاب الفنانون والعاملون في الفيلم من التفجيرات، ورغم تلك الصعوبات، فإن كواليس التصوير كانت ممتعة وشيقة لنا جميعاً لأننا في النهاية قدمنا عملاً جيداً حاز إعجاب المشاهدين في مختلف دول العالم التي عُرض فيها الفيلم».

«فساد الشرطة أمر عالمي وليس أميركياً فقط، والعنصرية منتشرة في العالم أجمع» هكذا عبّر المخرج صاحب البشرة السمراء عن أسباب مناقشته قضيتي العنصرية وفساد جهاز الشرطة في فيلم «A Day To Die»، (يوم للموت)، قائلاً: «حينما قرأت قصة العمل في بداية الأمر أُعجبتُ بها كثيراً، وقمت بإضافة بعض الأمور عليها، حيث إني أدخلت شخصيتين جديدتين منهما شخصية الفنان ليون زعيم العصابة التي تتاجر في المخدرات».

وأضاف: «عملت قبل احترافي الإخراج في مجال المحاماة، بالتحديد محامياً للحقوق المدنية، وبسبب ذلك أصبحت لديَّ مساحة كبيرة من فهم القضايا البشرية، حيث إنني شاهدت مئات القضايا في أثناء المحاكمات وكيفية محاولات المحامين إقناع هيئة المحلفين، لذلك أحببت أن يكون الفيلم مناقشاً لعدة أمور مهمة تمس البشر وهي: العنصرية، وتجارة المخدرات، وفساد الشرطة، والتي ينبغي دوماً مناقشتها سينمائياً، وتلك القضايا ليست أميركية فقط، فالعنصرية قضية عالمية موجود في دول العالم كافة، وفساد الشرطة ليس في أميركا فقط».

وكشف ميللر عن سبب استعانته الدائمة بالفنان الأميركي فرانك جريلو في أعماله السينمائية لا سيما بعد تعاونهما من قبل في فيلم من نوعية «الويسترن»: «Hell on the Border» قبل فيلمه الجديد بثلاثة أعوام، قائلاً: «فرانك فنان مبدع على المستوى الشخصي ومريح للغاية، وأحببت التعامل معه منذ أن تعرفت عليه، دوماً ما أحب أن يظهر معي في أعمالي، وهو من الفنانين الواعدين الذين تركوا بصمة واضحة في الدراما الأميركية خلال السنوات الماضية منذ أن ظهر في الموسم الأول من المسلسل الأميركي الشهير (Prison Break) بدور (نيك سافرين)».

وتحدث مخرج فيلم «A Day To Die» عن كواليس تصوير مشاهد الفنان الأميركي بروس ويليس لفيلم «يوم للموت» قبيل إعلانه اعتزال التمثيل، قائلاً: «بروس فنان محترم للغاية، طيلة فترة تصوير الفيلم كان يعمل بكل احترافية، ويؤدي كل ما يُطلب منه على أكمل وجه، لم يظهر مريضاً مطلقاً في أثناء التصوير التي امتدت لقرابة شهرين».

لقطة من فيلم (يوم للموت)


وأضاف: «ويليس فنان عظيم وأسطوري أمتعنا على مدار ما يقرب من 40 عاماً، وشرف كبير لي أن أشاركه في فيلم من آخر أفلامه السينمائية، وأنا سعيد للغاية كوني جزءاً من تاريخ هذا الرجل، وعلينا أن نعترف ونظل نؤكد أن ويليس سيظل بطلاً مهماً في تاريخ السينما العالمية».

موضحاً أن «على الجميع التعلم من بروس ويليس وأنه ظل يعمل حتى آخر لحظة كان قادراً فيها على العمل، فهو صنع خلال مشواره عشرات الأعمال الخالدة، فهو بالنسبة لي بطل حتى في مرضه، فهو قال في بيانه إنه سيظل يحارب المرض حتى يشفى، فأنا أقدم كل الأمنيات والدعوات له ولأسرته لكي يخرج من تلك الأزمة المَرضية التي يمر بها وأقول له شكراً على ما صنعته لنا كمحبين لصناعة السينما والفن».

وكشف ميللر عن أمنيته إخراج أعمال سينمائية بمنطقة الشرق الأوسط وتقديم فنانين عرب في أعماله القادمة مثلما فعل مع الفنان المصري محمد كريم: «أتمنى العمل في منطقة الشرق الأوسط، بعدما فوجئت بالتقدم الذي شهدته مصر في صناعة السينما، حيث قمت خلال وجودي في القاهرة بزيارة مدينة الإنتاج الإعلامي وشاهدت أماكن التصوير، ومتحمس للتعاون مع عدد من الفنانين العرب، فأنا تعاونت مع صديقي الفنان المصري محمد كريم في فيلمي الأخير وهو سبب زيارتي للمنطقة العربية، فقبل الفيلم لم تكن لديّ أي معرفة به إلى أن رُشِّح لي، وحينما شاهدته وجدته شخصاً دؤوباً ولديه شغف كبير للنجاح، وأعتقد أن أغلبية فناني الوطن العربي مثله في حب النجاح والعمل».

ويس ميللر هو مخرج ومنتج ومؤلف أميركي، احترف الإخراج والتأليف منذ عام 2012 عندما قدم عدداً من الأفلام القصيرة، وعلى مدار السنوات العشر الماضية أخرج وأنتج ما يقرب من 6 أعمال سينمائية أبرزها فيلم «Prayer Never Fails» عام 2016 و«Hell on the Border» عام 2019.


مصر مسرح

اختيارات المحرر

فيديو