الكويت تستعيد من العراق «سيفاً أميرياً» يعود إلى حقبة الشيخ أحمد الجابر

الكويت تستعيد من العراق «سيفاً أميرياً» يعود إلى حقبة الشيخ أحمد الجابر

الثلاثاء - 5 ذو الحجة 1443 هـ - 05 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15925]
مساعد وزير الخارجية الكويتي ناصر القحطاني وممثل الأمين العام للأمم المتحدة الدكتور طارق الشيخ لدى تسليم شحنة من الممتلكات الكويتية من العراق (كونا)

تسلمت الكويت من الحكومة العراقية شحنة من الممتلكات التي تعود ملكيتها للكويت والتي قد استولى عليها النظام العراقي السابق، وتتكون هذه الدفعة من 738 صندوقاً تحتوي على (سيف أميري) يعود إلى حقبة الأمير الأسبق للبلاد الشيخ أحمد الجابر الصباح، ونسختين من القرآن الكريم، بالإضافة إلى مواد إعلامية تابعة لوزارة الإعلام الكويتية.

وأعرب مساعد وزير الخارجية الكويتي لشؤون الوطن العربي الوزير المفوض ناصر القحطاني، أمس (الاثنين)، عن تقديره الجهود الحثيثة للعراق تجاه الممتلكات الكويتية، مؤكداً أهمية مواصلة الجهود لاسترجاع الممتلكات الكويتية وعلى رأسها الأرشيف الخاص بالديوان الأميري وديوان ولي العهد ووزارة الخارجية.

وذكر القحطاني في تصريح نقلته وكالة الأنباء الكويتية، أن الكويت تسلمت من الجانب العراقي دفعة من الممتلكات الكويتية التي عُثر عليها أخيراً في العراق، والتي استولى عليها النظام السابق أثناء فترة الغزو العراقي لدولة الكويت. كما بيّن، أن هذه الدفعة عبارة عن 738 صندوقاً تحتوي على مواد إعلامية تابعة لوزارة الإعلام الكويتية و«سيف أميري» يعود إلى حقبة الأمير الأسبق للبلاد الشيخ أحمد الجابر الصباح ونسختين من القرآن الكريم.

وقال القحطاني «في هذا السياق، نحث الأشقاء في العراق على ضرورة الانتهاء من الملفات العالقة بين الجانبين، وعلى رأسها ملف الأسرى والمفقودين الكويتيين عن طريق إسراع وتيرة العمل للكشف عن مصير هؤلاء الأسرى والمفقودين؛ لما لهذا الملف من أهمية بالغة لدى الشعب الكويتي».

من جهته، قال وكيل وزير الخارجية العراقية لشؤون متعددة الأطراف والشؤون القانونية، الدكتور قحطان الجنابي، في تصريح مماثل، إن حكومة العراق تسعى إلى إعادة الممتلكات الكويتية كافة إلى الكويت، مضيفاً «قطعنا شوطاً كبيراً في هذا المجال، ولن ندخر جهداً في إنهاء هذا الملف وإعادة كل الممتلكات».

وتابع الجنابي قائلاً «وصلنا إلى دولة الكويت يوم أول من أمس، لتسليم شحنة جديدة من الممتلكات الكويتية في طائرة خاصة؛ إذ حملنا معنا 738 صندوقاً تحتوي على مختلف الكتب والمجلات والمايكروفيلم وأشياء تعود إلى وزارة الإعلام الكويتية والإذاعة الكويتية، إضافة إلى سيف أميري يعود إلى حقبة الشيخ أحمد الجابر الصباح، ونسختين من القرآن الكريم».

وأكد استمرار العمل على إعادة العلاقات إلى طبيعتها بين العراق والكويت وإنهاء كل الملفات العالقة، مضيفاً «فهذا هو الحال الطبيعي للإخوة الأشقاء في الدول العربية»، معرباً عن التطلع لمزيد من التعاون وتطوير العلاقات بين البلدين. ‏

بدوره، قال الوكيل المساعد لقطاع الإذاعة بالتكليف، الدكتور يوسف السريع، في تصريح مماثل، إن اليوم شهد محضر تسليم كثير من مقتنيات الدولة وما يخص الجانب الإعلامي، من أرشيف إذاعي وتلفزيوني وبعض المخطوطات، مشيراً إلى بذل الجهود لفرز المحتويات التي سلّمت.


العراق الكويت أخبار الكويت اخبار الخليج

اختيارات المحرر

فيديو