الفتح يعسكر في سلوفينيا... ويبحث عن مهاجم جديد

الفتح يعسكر في سلوفينيا... ويبحث عن مهاجم جديد

إدارة النادي تفضل الاستقرار على معظم نجومها
السبت - 2 ذو الحجة 1443 هـ - 02 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15922]
من مباراة الفتح الأخيرة في الدوري أمام النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)

حسمت إدارة نادي الفتح ملف المعسكر الإعدادي الخارجي تأهباً للموسم الكروي الجديد، وذلك بعد اختيارها دولة سلوفينيا، تحديداً مدينة غورونيسكا لتحتضن المعسكر الذي سيستمر لمدة 22 يوماً، ويتضمن أربعة مباريات ودية تحت إشراف المدرب اليوناني دونيس.
ومن المقرر أن تغادر البعثة إلى المعسكر الخارجي في الـ24 من شهر يوليو (تموز) الحالي، بعد أن يختار المدرب قائمة الأسماء من اللاعبين الذين سيتم اختيارهم لهذا المعسكر، حيث لا يتوقع أن تشهد قائمة المختارين أي مفاجآت جديدة في ظل نهج الاستقرار بشكل كبير على قائمة الأسماء من اللاعبين الذين مثلوا الفريق في الموسم الماضي.
وأجرت إدارة الفتح تعديلات بسيطة في قائمة الأسماء الأجنبية، حيث تم توديع الحارس الأوكراني ماكسيم كوفال والتعاقد مع الحارس السويدي جاكوب ريني الذي نال جائزة أفضل حارس في الدوري الدنماركي، حيث سجل أرقاماً مميزة في نسب التصديات مع ناديه السابق أولمبورج، حيث تم التوقيع معه بعقد لمدة عامين.
ومن المقرر أن تحسم الإدارة خلال أيام، صفقة المهاجم الأجنبي الجديد الذي سيقود هجوم الفريق بديلاً عن الكرواتي إيفان، الذي تأكد رحيله عن النادي مع نهاية هذا الموسم، حيث كان من أضعف الصفقات التي عقدها النادي في دوري المحترفين.
واختارت إدارة نادي الفتح الاستقرار على البحث عن أسماء جديدة، سواء من اللاعبين المحليين أو الأجانب لدعم صفوف فريقها في النسخة المقبلة بالدوري السعودي للمحترفين.
وبعد أن ضمن الفريق البقاء بالدوري في نسخته المقبلة، أكدت الإدارة الاحتفاظ بالمدرب اليوناني دونيس قبل أن يتم الإعلان عن التمديد مع المحترفين البرازيلي بيتروس والبيروفي كويفا، فيما اقتصر أسماء الراحلين على الحارس الأوكراني ماكسيم كوفال والمهاجم الكرواتي إيفان.
وكان كويفا تحديداً من أهم الأسماء التي دار حولها كثير من الأحاديث حول الرحيل نهاية هذا الموسم لأحد الأندية الكبرى في السعودية في ظل تألقه الكبير سواء مع الفتح أو مع منتخب بلاده منذ أن تم التعاقد معه الموسم الماضي (2021)، حيث مثل قيمة فنية عالية في صفوف الفتح، وكان أحد أهم مفاتيح كثير من الانتصارات التي تحققت للفريق الفتحاوي.
فيما جاء بيتروس في فترة التسجيل الشتوية الماضية وقدم نفسه لاعباً مكسباً بعد أن كان قد خاض تجربة سابقة مع نادي النصر.
وتحرص إدارة الفتح على التوازن المالي من أجل عدم الدخول في أي تبعات مكلفة في ظل القدرة على الحصول بشكل دائم على شهادة الكفاءة المالية التي تمثل أهم شروط تسجيل أسماء جديدة في صفوف أي فريق بدوري المحترفين.
وكان المدرب دونيس أكد للإدارة أنه سيعمل على صنع هوية مميزة للفريق في الموسم المقبل بعد أن نجح في مهمته التي جاء من أجلها في الموسم الماضي، بإبعاد الفريق عن تهديد الهبوط للأولى، حيث بقي الفتح في مأمن من الهبوط حتى مع خسارته من الهلال والنصر في آخر جولتين، إلا أنه تراجع إلى ثامن الترتيب وهذا المركز لم يقنع إدارة وأنصار الفتح.
ووضعت الإدارة نصب أعينها هدف وصول الفريق إلى نهائي كأس الملك في النسخة المقبلة وكذلك عدم الابتعاد عن الخمسة الأوائل في جدول الترتيب، ما جعلها تختار الاستقرار بشكل كبير، بهدف انعكاس ذلك إيجابياً في الموسم المقبل.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

فيديو