النواب الإسرائيليون يصوتون لصالح إجراء انتخابات عامة جديدة في أول نوفمبر

النواب الإسرائيليون يصوتون لصالح إجراء انتخابات عامة جديدة في أول نوفمبر

الخميس - 30 ذو القعدة 1443 هـ - 30 يونيو 2022 مـ
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بنيت (من اليمين) ووزير الخارجية يائير لابيد بعد التصويت على مشروع قانون لحل البرلمان (أ.ب)

أقر النواب الإسرائيليون اليوم (الخميس) حل الكنيست مما يفتح الطريق لإجراء انتخابات تشريعية ستكون الخامسة في البلاد خلال ثلاث سنوات ونصف السنة وتم تحديد موعدها في الأول من نوفمبر (تشرين الثاني).
وبعد تأخير دام ساعات، صوت 92 نائباً من أصل 120 الخميس لصالح حل البرلمان، في اقتراع سيسمح أيضاً لوزير الخارجية يائير لبيد بأن يتولى رئاسة الحكومة خلفاً لنفتالي بنيت الجمعة، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.
وتحرك رئيس الوزراء نفتالي بنيت الأسبوع الماضي لحل البرلمان بعد صراع داخلي جعل ائتلافه الحاكم غير قادر على الحكم. وحدد الكنيست موعداً نهائياً عند منتصف ليل الأربعاء للتصويت النهائي على حله.
وكان لبيد وبنيت قد أنهيا العام الماضي حكم نتنياهو الذي امتد لفترة قياسية بتشكيل ائتلاف نادر من نوعه يضم أحزاباً يمينية وليبرالية وعربية استمر في الحكم لفترة أطول مما توقع الكثيرون لكنه انهار في الفترة الأخيرة تحت وطأة خلافات داخلية.


اسرائيل أخبار إسرائيل

اختيارات المحرر

فيديو