دبي تمضي في مضاعفة سوقها المالية بعد نجاح طرح «ديوا» و«تيكوم»

دبي تمضي في مضاعفة سوقها المالية بعد نجاح طرح «ديوا» و«تيكوم»

تستعد لإدراج المزيد من الشركات خلال العام الحالي واستقطاب رؤوس الأموال العالمية
الخميس - 30 ذو القعدة 1443 هـ - 30 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15920]
تتطلع دبي للاستفادة من نجاح اكتتابات «ديوا» و«تيكوم» من خلال طرح المزيد من الشركات وجذب رؤوس الأموال العالمية (أ.ف.ب)

تستعد دبي لطرح المزيد من شركاتها الحكومية وشبة الحكومية في سوق دبي المالية، وذلك بعد النجاح الكبير الذي تحقق من طرح هيئة مياه وكهرباء دبي «ديوا» في شهر أبريل (نيسان) الماضي، بالإضافة إلى نجاح اكتتاب شركة مجموعة «تيكوم» التابعة لـ«دبي القابضة»، والإقبال الذي شهد من قبل المستثمرين على الاكتتاب في أسهم المجموعة، بشكل خاص، والطروحات العامة الأولية في شركات ومؤسسات دبي بشكل عام. وحقق اكتتاب كل من «ديو» و«تيكوم» ما يقارب 24 مليار درهم (6.5 مليار دولار)، فيما استقطب الاكتتابان ما يقارب 350 مليار درهم (95.2 مليار دولار)، مما اعتبر نجاحاً واسعاً وثقة في مؤسسات وشركات دبي، والتي تسعى ضمن استراتيجيتها للارتقاء بأسواق المال وزيادة قدرتها على استقطاب رؤوس الأموال.


- «سالك»
وصدر مؤخراً قانون تأسيس شركة «سالك» كشركة مساهمة عامة، وهو ما يمكن من طرح جزء من أسهمها في سوق دبي المالية، فيما يعد خطوة مهمة ضمن استراتيجية حكومة دبي لتحسين وتطوير أداء السوق من خلال إدراج عدد من الشركات خلال الفترة المقبلة.
و«سالك» هي جزء من هيئة الطرق والمواصلات في دبي، وهي نظام تعرفة الطرق المرورية إلكتروني أطلقته الهيئة للتعرفة المرورية في دبي عام 2007. لتحصيل رسوم المرور دون الحاجة إلى التوقف للدفع، وجاء بهدف تخفيف الازدحام المروري على طريق الشيخ زايد السريع، ودعم إيرادات المدينة، ولديه 8 بوابات رقمية و3 ملايين مركبة مسجلة، منها 1.8 مليون مسجلة في دبي، وفقاً لمعلومات سابقة، حيث يتم خصم ما يقارب 4 دراهم (1.08 دولار) مع مرور كل مركبة من تلك البوابات.


- طرح المزيد
ومن المنتظر أن تشهد المرحلة المقبلة مزيداً من عمليات الإدراج في سوق دبي المالية، مما يعزز من مكانته وجاذبيته أمام المستثمرين، وفقاً للرؤية الاقتصادية للشيخ محمد بن راشد آل مكتوم المتمثلة في تحقيق نهضة اقتصادية وتنموية في دبي خصوصاً، والإمارات بشكل عام للوصول إلى اقتصاد متنوع ومستدام وأكثر تنافسية ومرونة قائم على المعرفة والابتكار.
وذكر تقرير صدر أمس أن النجاح الكبير للطرح العام الأولي لأسهم «تيكوم» بمثابة تصويت واضح بالثقة الكبيرة التي يوليها مجتمع الاستثمار العالمي في اقتصاد دبي ومؤسساتها الكبرى وبنيتها التحتية ذات المستوى العالمي، حيث جاءت النتائج التاريخية للاكتتاب في الطرح العام الأولي لـ«تيكوم»، استثنائية من كافة. وبلغت قيمة طلبات الاكتتاب المستلمة 35.4 مليار درهم (9.6 مليار دولار)، مما أسفر عن تغطية إجمالية لكمية الأسهم المطروحة بما يتجاوز 21 مرة، فيما تم تحديد السعر النهائي لأسهم الطرح عند 2.67 درهم للسهم الواحد عند الحد الأعلى للنطاق السعري.
واستقطب الطرح العالمي إقبالاً قوياً ضمن اكتتاب المستثمرين من المؤسسات المؤهلة واكتتاب الأفراد في الإمارات. وسجّل اكتتاب الأفراد محلياً تغطية بواقع 40 مرة تقريباً، وهي أعلى نسبة تغطية في تاريخ الاكتتابات العامة في سوق دبي المالية، ونتيجة لهذا الطلب الاستثنائي تم تحديد سعر الطرح النهائي عند الحد الأعلى للنطاق السعري.
وتضم مجموعة «تيكوم» 10 مجمعات أعمال كبرى وتستضيف مقرات لأكثر من 7800 شركة في مختلف القطاعات يعمل بها ما يزيد عن 100 ألف موظف ومتخصص، وذكر التقرير أن المجموعة تستفيد من ارتباطها بدبي القابضة أحد أكبر الشركات الحكومية في الإمارة الخليجية، حيث تعد «تيكوم» الذراع الرئيسي للتطوير التجاري وتأجير العقارات التابع لدبي القابضة.


- «ديوا» رقم قياسي
ويأتي نجاح الطرح العام الأولي لمجموعة «تيكوم» في ضوء الإقبال على الاكتتاب في أسهم «ديوا»، الذي اعتبر ثاني أضخم طرح في تاريخ المنطقة، إذ وصلت طلبات الاكتتاب في «ديوا» إلى أرقام قياسية عالمية تاريخية بلغت 315 مليار درهم (85.7 مليار دولار) مع دخول صناديق سيادية ومحافظ استثمارية عالمية بما أدى إلى تقدير قيمة الشركة بنحو 124 مليار درهم (33.7 مليار دولار).
وأشار التقرير إلى أنه يعد تصويتاً عالمياً آخر بالثقة في اقتصاد دبي ونموه المستقبلي الواعد، ومؤشراً على مقومات «ديوا» باعتبارها شركة مرافق عالمية، فضلاً عن تأكيد مكانة دبي كسوق عالمية مستقطبة لرؤوس الأموال العالمية، ودليل على قوة ركائز اقتصاد دبي الذي ويعتمد على قاعدة اقتصادية متنوعة.


- إدراج 10 شركات
وكان الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية قد أعلن خلال ترؤسه اجتماع اللجنة العليا لتطوير الأسواق المالية والبورصات بدبي في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، عن إدراج 10 شركات حكومية وشبه حكومية في سوق دبي المالية كجزء من استراتيجية دبي الرامية إلى اتخاذ مجموعة كبيرة من الإجراءات والسياسات لدعم القطاع المالي في الإمارة بشكل غير مسبوق.
وتأتي تلك النتائج تنفيذاً لرؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم المتمثلة في مضاعفة قيمة أسواق دبي المالية وبورصاتها إلى 3 تريليونات درهم (816.6 مليار دولار) من خلال وضع خطط متكاملة وشاملة لتطوير الأسواق المالية والبورصات في دبي.


الامارات العربية المتحدة دبي اقتصاد الإمارات

اختيارات المحرر

فيديو