فرنسا تقود سباقاً أوروبياً لجاذبية الاستثمارات الأجنبية

فرنسا تقود سباقاً أوروبياً لجاذبية الاستثمارات الأجنبية

استقبلت 24 % من المشاريع... و«الصناعية» ارتفعت 41 %
الأربعاء - 30 ذو القعدة 1443 هـ - 29 يونيو 2022 مـ
لودوفيك بويّ السفير الفرنسي لدى السعودية خلال مؤتمر صحافي في الرياض (تصوير: سعد الدوسري)

كشف تقرير اقتصادي حديث عن تصدر فرنسا الدول الأوروبية من حيث جاذبيتها للاستثمارات الأجنبية، إذ استقبلت عدداً قياسياً من المشاريع بلغ معدله 24 في المائة، فيما تراجع مستوى تلك الاستثمارات بالقارة 12 في المائة.

وأوضح لودوفيك بويّ، السفير الفرنسي لدى السعودية، خلال مؤتمر صحافي بالرياض، أن بلاده تفّوقت على نفسها في استقطاب المشاريع الدولية والاستثمارات الصناعية واستقبال نشاطات البحث والابتكار، حيث تشغل المرتبة الأولى أوروبياً في تلك المجالات، مبيناً أنها سجّلت ارتفاعًا بنسبة 41 في المائة في استقبال الاستثمارات الصناعية، بحسب مقياس «إي واي» لتقرير أصدرته «بيزنس فرانس».

وأضاف أن 61 % من المستثمرين الدوليين يرون أن جاذبية الاقتصاد بفرنسا تفوق جاذبية الدول الأخرى في ما يتعلّق بالعوامل التكنولوجية، لافتاً إلى أن 50 في المائة منهم يعتزمون زيادة نشاطات البحث والابتكار في البلاد خلال الأعوام الثلاثة المقبلة.


وأشار بويّ إلى أن 56 في المائة من القادة الدوليين يعتزمون إنشاء مشاريع في فرنسا أو توسيع مشاريعهم القائمة خلال السنة المقبلة، بحسب دراسة أصدرتها «إي واي»، بينما أكد 46 في المائة منهم أن خطّة التنشيط الفرنسية أكثر كفاءة من خطط الدول الأخرى، مقرين في الوقت نفسه بأن للحرب في أوكرانيا وقعا كبيرا على تصوّر أصحاب القرار الدوليين في الشؤون السياسة بشأن الجاذبية الاقتصادية بأوروبا.

ووفق التقرير فإن عام 2021، سمح للاستثمارات الأجنبية بخلق فرص عمل مع 44751 وظيفة بفرنسا، في زيادة ملحوظة تتماشى مع النتائج المبيّنة في تقييم الاستثمارات الدولية لـ«بزنس فرانس»، مشيراً إلى أنه كان لتطوّر العمل عن بعد أثر على صناعة الخدمات الفرنسية، متوقعاً أن تعمل فرنسا وأوروبا على تحسين الجاذبية الاقتصادية في غضون ثلاثة أعوام مقبلة، بالرغم من ملاحظة انخفاضها بعد بداية النزاع الروسي الأوكراني.


فرنسا إقتصاد فرنسا فرنسا

اختيارات المحرر

فيديو