مباحثات مصرية ـ عُمانية لتعزيز علاقات التعاون

مباحثات مصرية ـ عُمانية لتعزيز علاقات التعاون

السيسي يزور مسقط للتشاور بشأن القضايا الإقليمية والدولية
الأحد - 26 ذو القعدة 1443 هـ - 26 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15916]
وزير الخارجية المصري ونظيره العُماني خلال مؤتمر صحافي بمسقط في يناير الماضي (الخارجية المصرية)

يقوم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بزيارة رسمية إلى سلطنة عُمان يوم غد (الاثنين)، تستغرق يومين.
وقال ديوان البلاط السُلطاني في بيان أوردته وكالة «الأنباء العُمانية»، أمس، إنه «توطيداً للعلاقات الأخوية الراسخة بين سلطنة عُمان ومصر، ودعماً لأوجه التعاون الثنائي القائمة بينهما، وانطلاقاً من حرص قيادتي البلدين على كل ما من شأنه تعزيزها، وتطويرها نحو آفاق أرحب لمستقبل أكثر إشراقاً ونماءً وازدهاراً، سوف يقوم الرئيس السيسي بزيارة رسمية لسلطنة عُمان».
وأضاف البيان أمس، أنه سيتم خلال الزيارة «بحث عدد من المجالات ذات الاهتمام المشترك، وخدمة لمصالح البلدين الشقيقين، وبما يحقق تطلعات وآمال شعبيهما، إضافة إلى بحث عدد من الموضوعات، التي تهم الجانبين في ضوء المستجدات الإقليمية والدولية».
وفي يناير (كانون الثاني) الماضي، أكدت مصر مجدداً «موقفها الثابت من دعم أمن واستقرار دول الخليج والدول العربية»، وذلك في رسالة من الرئيس السيسي إلى سلطان عُمان هيثم بن طارق، سلمها حينها وزير الخارجية المصري سامح شكري. وفي الشهر نفسه، اختتمت أعمال الدورة الخامسة عشرة لـ«اللجنة المشتركة بين مصر وسلطنة عُمان» برئاسة شكري، ووزير خارجية سلطنة عُمان بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي.
وخلال اللقاء، عبر الجانبان المصري والعُماني، حينها، عن «ارتياحهما لمستوى التشاور والتنسيق السياسي القائم على مختلف المستويات، فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية والدولية». وأكدا «المُضي قُدماً في العمل على تعزيز مسيرة التعاون الثنائي في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية، والقضائية والتعليمية والإعلامية، وغيرها من المجالات الأخرى». كما أشار الجانبان إلى «حرصهما على العمل معاً في المنظمات والمحافل الإقليمية والدولية، من أجل تحقيق مصالحهما المشتركة، بما يحقق آمال وتطلعات شعبي البلدين، وتحقيق الأمن والسلم الدوليين»، مؤكدين التزامهما بـ«مواصلة العمل الجاد لتعزيز مسيرة العمل العربي المشترك».


مصر أخبار عمان

اختيارات المحرر

فيديو