من أجل الأولمبياد... لاعبة تنس تكشف سبب تخليها عن الجنسية الروسية

من أجل الأولمبياد... لاعبة تنس تكشف سبب تخليها عن الجنسية الروسية

الثلاثاء - 21 ذو القعدة 1443 هـ - 21 يونيو 2022 مـ
ناتيلا دالاميدزه

أوضحت لاعبة التنس المولودة في روسيا، ناتيلا دالاميدزه (29 عاما)، إن قرارها بتحويل جنسيتها إلى الجورجية جاء لرغبتها في المشاركة في الأولمبياد، مشيرة إلى أن اللعب في ويمبلدون كان مكافأة إضافية.

وقرر نادي عموم إنجلترا في أبريل (نيسان) الماضي منع لاعبي روسيا وبيلاروسيا من المشاركة في ويمبلدون بعد غزو أوكرانيا.

وبسبب تحويل دالاميدزه جنسيتها لجورجيا، انضمت إلى قائمة المشاركين في ويمبلدون برفقة زميلتها الصربية ألكسندرا كورنيتش في منافسات زوجي السيدات بالبطولة الكبرى.

وقال اتحاد اللاعبات المحترفات في بيان إن «دالاميدزه وفت بشروط تغيير الجنسية... واستخرجت جواز سفر وبطاقة هوية جورجية وهي مزدوجة الجنسية ونتيجة لذلك تغيرت جنسيتها رسميا في نظام اتحاد اللاعبات المحترفات».

وأوضح الاتحاد أن «هذا الأمر حدث قبل اكتمال وصدور قوائم المشاركين في ويمبلدون».

وأشارت دالاميدزه، التي ولدت لأب جورجي، إلى أن عمق الخيارات بالتنس الروسي وإيقاف بلادها بكأس بيلي جين كينغ، التي يجب أن تشارك بها اللاعبات للوفاء بمتطلبات الاتحاد الدولي للتنس لخوض الأولمبياد، دفعها لتحويل الولاء. وقالت لصحيفة «تايمز»: «جاء قراري لأنني أركز في مسيرتي وأود أن أحظى بفرصة المنافسة في الألعاب الأولمبية». وتابعت: «أول نقاش مع اتحاد اللاعبات المحترفات كان خلال بطولة إنديان ويلز في بداية مارس (آذار). وإذا قررت اللعب لجورجيا سأنال فرصة المشاركة في ويمبلدون. لم لا؟ في الوقت الحالي أنا في أفضل تصنيف لي ووضعي أفضل كثيرا في جورجيا».


روسيا تنس حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو