قادة مصر والأردن والبحرين يرحبون بالقمة المرتقبة في السعودية

قادة مصر والأردن والبحرين يرحبون بالقمة المرتقبة في السعودية

خلال لقاء ثلاثي في شرم الشيخ
الاثنين - 20 ذو القعدة 1443 هـ - 20 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15910]
قادة مصر والأردن والبحرين خلال لقائهم في شرم الشيخ بحضور مسؤولين من البلدان الثلاثة (الرئاسة المصرية)

أعرب قادة مصر والأردن والبحرين، عن ترحيبهم بـ«القمة المرتقبة التي سوف تستضيفها المملكة العربية السعودية الشقيقة بين قادة دول مجلس التعاون الخليجي، ومصر والأردن والعراق، والولايات المتحدة الأميركية».
وخلال قمة ثلاثية أقيمت في مدينة شرم الشيخ بجنوب سيناء في مصر، بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وعاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين، ملفات التعاون الثلاثي فضلاً عن التطورات إقليمياً ودولياً».
وكان الديوان الملكي السعودي، قد أعلن قبل أيام عن زيارة رسمية مقررة للرئيس الأميركي جو بايدن، إلى المملكة يومي 15 و16 يوليو (تموز) المقبل، بدعوة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز. وبيّن الديوان أن جدول الزيارة يتضمن حضور بايدن «قمة مشتركة دعا خادم الحرمين الشريفين إليها قادة دول مجلس التعاون الخليجي، والعاهل الأردني، والرئيس المصري، ورئيس وزراء العراق».
وبحسب بيان رئاسي مصري، فإن السيسي أكد، خلال لقاء قائدي الأردن والبحرين، عن تطلع مصر إلى «تعزيز التعاون البنّاء بين مصر والبحرين والأردن؛ بما يحقق المصالح المشتركة لشعوبهم، ويعزز من جهود العمل العربي المشترك، خصوصاً في ظل التحديات الكبيرة الناتجة عن التطورات الإقليمية والدولية المتعددة».
وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي، إن الرئيس المصري «رحب بشقيقيه البحريني والأردني ضيفين عزيزين على مصر»، معرباً عن «التقدير للعلاقات الوثيقة والتاريخية التي تجمع الدول الثلاث على المستويين الرسمي والشعبي». ونقل المتحدث، عن ملك الأردن والعاهل البحريني، إشادتهما بالروابط الوثيقة التي تجمع بين الدول الثلاث، وكذلك «حرصهما على الارتقاء بالتعاون مع مصر إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية، بما يعظم من استفادة الدول الثلاث من الفرص والإمكانات الكامنة في علاقات التعاون بينهم، فضلاً عن كون هذه العلاقات تمثل حجر أساس للحفاظ على الأمن والاستقرار الإقليمي وإعادة التوازن للمنطقة، وذلك في ضوء الأهمية المحورية لمصر والبحرين والأردن إقليمياً ودولياً».
وأوضح راضي أن «المباحثات تناولت العلاقات الأخوية الوثيقة ومسارات التعاون الثنائي البناء بين الدول الثلاث والتنسيق المتبادل تجاه مختلف القضايا محل الاهتمام المشترك، إضافة إلى آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية والتحديات التي تواجه المنطقة».
وأكد القادة على «عمق العلاقات الأخوية والاستراتيجية بين الدول الشقيقة الثلاث، وأهمية تعزيزها وتطويرها والارتقاء بها إلى أعلى المستويات؛ بما يحقق الأهداف والمصالح المشتركة، كما رحب القادة، بالقمة المرتقبة التي سوف تستضيفها المملكة العربية السعودية الشقيقة بين قادة دول مجلس التعاون الخليجي ومصر والأردن والعراق والولايات المتحدة الأميركية».
وجاءت القمة الثلاثية بعد يوم واحد من قمة مصرية - بحرينية أقيمت في مدينة شرم الشيخ أيضاً، جدد فيها الرئيس المصري والعاهل البحريني حرصهما على «تكثيف وتيرة التنسيق المشترك تجاه التطورات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط، وتعزيز وحدة الصف، والعمل العربي المشترك في مواجهة مختلف التحديات الإقليمية والدولية».


مصر اخبار العالم العربي

اختيارات المحرر

فيديو