«أمازون» تستعد لإطلاق خدمة توصيل بالمسيرات في كاليفورنيا

«أمازون» تستعد لإطلاق خدمة توصيل بالمسيرات في كاليفورنيا
TT

«أمازون» تستعد لإطلاق خدمة توصيل بالمسيرات في كاليفورنيا

«أمازون» تستعد لإطلاق خدمة توصيل بالمسيرات في كاليفورنيا

تخطط مجموعة «أمازون» لإطلاق خدمة توصيل بالمسيّرات في كاليفورنيا هذا العام، تحمل اسم «برايم اير»؛ وهي وسيلة لنقل البضائع تعمل عليها شركات ناشئة ومجموعات كبيرة مثل «وولمارت» منذ سنوات، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.
وأعلنت المجموعة في بيان، يوم أمس (الاثنين)، أن عملاق التجارة الإلكترونية يخطط لإجراء اختبارات عملية في مدينة لوكرفورد بكاليفورنيا.
وقالت «أمازون» «في وقت لاحق من هذا العام سيتمكن السكان من التسجيل ليستفيدوا من خدمات التوصيل بالمسيّرات مجانًا»، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل حول التاريخ.
ولا تزال الشركة تنتظر الضوء الأخضر من السلطات للمباشرة بهذه الخدمة.
وسيتمكن المستهلكون من الاختيار من بين «آلاف المنتجات اليومية» التي ستلقي بها المسيّرات في حديقتهم.
ويمكن للمستخدمين تقديم ملاحظات لتحسين الخدمة التي تأمل أمازون في توسيع نطاقها «لتلبية احتياجات العملاء في كل مكان».
وتقول المجموعة إنها أنشأت عشرات النماذج الأولية قبل الوصول إلى نموذج يمكنه تحديد وتجنب العوائق؛ الثابتة والمتحركة؛ من المداخن إلى الأجهزة الجوية والحيوانات الأليفة.
وأكدت المجموعة أن «معظم المسيّرات لا تملك هذه القدرة (...) وتتطلب مراقبين لمساعدتها على تجنب المخاطر؛ يمكن نشرهم بسرعة إلى حد ما، لكن عملهم يظل محدودا ضمن مساحة صغيرة».
وستتمكن طائرات Prime Air المسيّرة من حمل ما يصل إلى 5 أرطال (2.3 كيلوغرام) من المنتجات في عبوة بحجم «صندوق أحذية كبير»، والسفر لمسافة تصل إلى 24 كيلومترا ، وفق ما أوضح ناطق باسم المجموعة لوكالة الصحافة الفرنسية.
وفي نهاية مايو (أيار) أعلنت شركة «وول مارت» الأميركية العملاقة للبيع بالتجزئة عن توسيع خدمة التوصيل بالمسيرات؛ وهي تخطط لإتاحتها بـ34 موقعا في الولايات المتحدة بحلول نهاية العام.


مقالات ذات صلة

«أمازون» تعلن عن استثمار نحو 11 مليار دولار في ألمانيا

الاقتصاد يظهر شعار «أمازون» بالقرب من اللوحة الأم لكومبيوتر في هذا الرسم التوضيحي (رويترز)

«أمازون» تعلن عن استثمار نحو 11 مليار دولار في ألمانيا

أعلنت شركة التكنولوجيا والتجزئة الأميركية «أمازون» عن استثمار 10 مليارات يورو، مع استمرار نمو الطلب على خدماتها السحابية وسلع التجزئة، في ألمانيا.

«الشرق الأوسط» (برلين)
تكنولوجيا تستطيع «أليكسا» التحكم بالعديد من أجهزة المنزل بأوامر صوتية بسيطة بدعم للغة العربية واللهجات الخليجية

المنازل السعودية والإماراتية تتبنى الأجهزة الذكية بشكل متزايد

في مؤتمر نظمته «أمازون»

خلدون غسان سعيد (الرياض)
يوميات الشرق الأسئلة مطروحة حول القيمة (شاترستوك)

كتب ألّفها «تشات جي بي تي»... أرباحها عالية ومضامينها خاوية

تتيح «أمازون» نشر كتب استُعين بـ«تشات جي بي تي» في إنجازها، ما يخوّل أصحابها تحقيق مكاسب مالية... لكنّ مضمونها قد يكون غالباً مخيّباً للقرّاء.

«الشرق الأوسط» (باريس)
الاقتصاد شعار شركة أمازون (رويترز)

«أمازون» تعلن عن استثمارات 9 مليارات دولار في سنغافورة

أعلنت شركة «أمازون» للتجارة الإلكترونية أنها ستستثمر 9 مليارات دولار على مدى السنوات الأربع المقبلة في سنغافورة لتعزيز قدراتها في مجال الحوسبة السحابية.

«الشرق الأوسط» (سنغافورة)
يوميات الشرق القطة «غالينا» التي وجدت في أحد طرود شركة «أمازون» (وسائل إعلام محلية)

بعد جولة في الولايات المتحدة... العثور على قطة داخل طرد لـ«أمازون» (فيديو)

موظفة في «أمازون» تصادف قطة صغيرة جائعة داخل صندوق بعد رحلة طويلة وتعيدها إلى أصحابها.

«الشرق الأوسط» (لوس أنجليس)

أحكام بالسجن بحق «أغنى عائلة في بريطانيا» بعد إدانتها بـ«استغلال الخدم»

براكاش هندوجا (بلومبرغ)
براكاش هندوجا (بلومبرغ)
TT

أحكام بالسجن بحق «أغنى عائلة في بريطانيا» بعد إدانتها بـ«استغلال الخدم»

براكاش هندوجا (بلومبرغ)
براكاش هندوجا (بلومبرغ)

حُكم على 4 أفراد من أغنى عائلة في المملكة المتحدة بالسجن بتهمة استغلال الموظفين الذين تم جلبهم من الهند للعمل خدماً في الفيلا الخاصة بهم بجنيف.

وأدانت محكمة سويسرية براكاش وكمال هندوجا، وكذلك ابنهما أجاي وزوجته نامراتا، بالاستغلال والعمل غير القانوني، وحكم عليهم بالسجن لمدة تتراوح بين 4 إلى 4 سنوات ونصف السنة. وقد تمت تبرئتهم من التهمة الأكثر خطورة، وهي الاتجار بالبشر.

وقال محامو المتهمين إنهم يعتزمون استئناف الحكم. وأضاف روبرت أسيل، محامي المتهمين، خارج المحكمة: «أشعر بالصدمة... سنقاتل حتى النهاية المريرة»، وفق ما نقلته هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).

وزعم 3 عمال تم جلبهم من الهند أن الأسرة دفعت لهم 7 جنيهات إسترلينية (8 دولارات) للعمل 18 ساعة يومياً - أي أقل من عُشر المبلغ المطلوب بموجب القانون السويسري - وصادرت جوازات سفرهم.

وزعموا أيضاً أن العائلة - التي تقدر ثروتها بنحو 37 مليار جنيه إسترليني - نادراً ما سمحت لهم بمغادرة المنزل، الواقع في حي كولونيا الفاخر بجنيف.

وخلال المحاكمة، زعم ممثلو الادعاء أن الأسرة أنفقت على كلبها أكثر مما أنفقته على خدمها. ورد الدفاع بأن الموظفين حصلوا على «مزايا عديدة»، ولم يتم عزلهم وكانت لديهم الحرية في مغادرة الفيلا.

ولم يحضر الزوجان الأكبر سناً، وكلاهما يزيد عمرهما على 70 عاماً، إجراءات المحاكمة، بحجة اعتلال صحتهما. وحضر أجاي ونامراتا إلى المحكمة لكنهما لم ينتظرا سماع الحكم.

وبعد صدور الحكم، طلبت النيابة إصدار أمر اعتقال فوري للزوجين الأصغر سناً من عائلة هندوجا، لكن القاضي رفض ذلك.

وتمتلك عائلة هندوجا مجموعة «هندوجا»، وهي مجموعة متعددة الجنسيات لها مصالح في النفط والغاز والخدمات المصرفية. كما تمتلك العائلة أيضاً فندق «رافلز» في لندن.