وزيرة خارجية بريطانيا تدافع عن خطة ترحيل مهاجرين إلى رواندا: «أخلاقية تماماً»

وزيرة خارجية بريطانيا تدافع عن خطة ترحيل مهاجرين إلى رواندا: «أخلاقية تماماً»

الثلاثاء - 14 ذو القعدة 1443 هـ - 14 يونيو 2022 مـ

أكدت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس، اليوم (الثلاثاء)، أن أول رحلة جوية إلى رواندا لترحيل المهاجرين الذين لم يتمكنوا من الحصول على حق اللجوء في المملكة المتحدة سوف تتم، بغض النظر عن قلة عدد الأشخاص على متنها، واصفة السياسة المتبعة في هذا الشأن بأنها «أخلاقية تماماً».

ووفقاً لوكالة الأنباء البريطانية «بي إيه ميديا»، لم تتمكن الوزيرة من تحديد عدد الأشخاص الذين سوف تنقلهم الطائرة اليوم، فيما أصرت على أن الخطة قانونية و«ذات قيمة مقابل المال».

وأيد رئيسا أساقفة كانتربري جاستن ويلبي ويورك ستيفن كوتريل، الانتقادات الشديدة التي وجهتها أحزاب المعارضة، ووصفا الخطة بأنها «غير أخلاقية»، وقالا إنها «تجلب العار لبريطانيا».

وردت تراس بأن على المعترضين الاهتمام بسياساتهم الخاصة، وسط تلميحات بأن الرحلة الأولى يمكن أن تنقل أقل من سبعة أشخاص. وأضافت: «نتوقع انطلاق الرحلة في وقت لاحق اليوم... لا يمكنني تحديد عدد من سوف يستقلون الطائرة بشكل دقيق، لكن الشيء المهم حقاً هو أننا نؤسس المبدأ ونبدأ في كسر القالب التجاري لمهربي البشر المروعين الذين يتاجرون بالبؤس».

وتنص خطط الحكومة على إرسال بعض الأشخاص الذين دخلوا بريطانيا بشكل غير قانوني لطلب اللجوء، إلى رواندا جواً.


بريطانيا مهاجرين

اختيارات المحرر

فيديو