أنقرة تأمل في الحصول على دعم حلفائها لشن هجوم في شمال سوريا

أنقرة تأمل في الحصول على دعم حلفائها لشن هجوم في شمال سوريا

الخميس - 9 ذو القعدة 1443 هـ - 09 يونيو 2022 مـ
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان (أ.ب)

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الذي يهدد بشن هجوم جديد في شمال سوريا، اليوم الخميس، إنه يأمل في الحصول على دعم حلفاء أنقرة غداة تحذير من واشنطن، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية. وقال: «سنستكمل بالتأكيد الأجزاء الناقصة من منطقتنا الأمنية» على طول الحدود التركية في شمال سوريا.

وأضاف الرئيس التركي الذي كان يعتمر قبعة عسكرية لحضور مناورات قرب إزمير (غرب): «نأمل في ألا يعارض أي من حلفائنا الحقيقيين مخاوفنا المشروعة».

وكانت الولايات المتحدة عبرت مجددا الأربعاء عبر مساعدة وزير الخارجية لشؤون الشرق الأوسط باربرا ليف عن «قلقها العميق» إزاء تهديدات الرئيس التركي الموجهة للمقاتلين الأكراد في سوريا.


وقد هدد الرئيس التركي مرارا منذ نهاية مايو (أيار) بتنفيذ عملية عسكرية جديدة في منطقتين في شمال سوريا ضد مقاتلين أكراد يصنفهم على أنهم «إرهابيون» بينهم وحدات حماية الشعب الكردية التي كانت مدعومة من الولايات المتحدة والتحالف الدولي في القتال ضد تنظيم «داعش» المتطرف.

وقد ضاعفت واشنطن تحذيراتها من تنفيذ مثل هذا الهجوم الذي يهدد في رأيها بزعزعة استقرار المنطقة ويضعف الحرب على الجماعات المتطرفة.

وكان الرئيس التركي الذي سبق أن شن ثلاث هجمات في شمال سوريا منذ 2016، أعلن في نهاية مايو أنه لن ينتظر «إذن» الولايات المتحدة لإطلاق عملية جديدة.


تركيا إردوغان

اختيارات المحرر

فيديو