رئيس بايرن ميونيخ: لن نتخلى عن ليفاندوفسكي قبل انتهاء عقده

رئيس بايرن ميونيخ: لن نتخلى عن ليفاندوفسكي قبل انتهاء عقده

الاثنين - 7 ذو القعدة 1443 هـ - 06 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15896]
الغموض ما زال يحيط بمستقبل ليفاندوفسكي مع البايرن (إ.ب.أ)

أعلن هربرت هاينر رئيس نادي بايرن ميونيخ بطل ألمانيا رفضه الواضح لرحيل نجم هجوم الفريق روبرت ليفاندوفسكي قبل انتهاء مدة عقده.
ورغم الضغط العلني الذي يمارسه الهداف البولندي الدولي، قال هاينر (67 عاماً) لصحيفة «بيلد آم زونتاج» الألمانية الصادرة أمس الأحد إنه لا يتوقع رحيل ليفاندوفسكي عن بايرن في صيف العام الحالي «فنحن في وضع متيسر حيث لا نواجه أزمات اقتصادية ونرغب في أن يكون لدينا أحسن اللاعبين وروبرت واحد من هؤلاء».
وأضاف هاينر: «لهذا السبب أتوقع أنه سيلعب معنا في الموسم المقبل أيضاً».
وأكد هاينر على أنه لا يسعه إلا أن يؤيد تصريحات الرئيس التنفيذي للنادي أوليفر كان التي أعرب فيها عن تمسكه ببقاء ليفاندوفسكي في بايرن حتى نهاية عقده في آخر يونيو (حزيران) 2023 وموضحاً: «العقد عقد! وإلى أين سيمضي بنا الحال لو تمكن أي لاعب من إنهاء عقده بشكل مبكر بينما يتعين علينا كناد أن ندفع له مستحقاته بالكامل حتى آخر يوم من مدة عقده؟ هذه عدم مساواة لا يمكن أن تكون بهذا الشكل».
وكان اللاعب الحائز على جائزة أحسن لاعب في العالم أعلن مؤخراً من جديد عن رغبته في الرحيل عن بايرن، وقال منتصف الأسبوع الماضي: «الشيء المؤكد هو أن قصتي مع بايرن انتهت، ولا يمكنني تصور استمرار التعاون الجيد بعد كل ما حدث في الشهور الأخيرة، والواضح بالنسبة لي هو أن الانتقال هو الحل الأفضل بالنسبة لكلا الجانبين».
وقال هاينر معلقاً: «أنا مندهش من اختيار روبرت طريق الرأي العام، ولو كنت مكانه لما فعلت هذا». لكن في الوقت نفسه، أشار إلى توقعه من بقاء رواسب هذه الأحداث خلال مرحلة الذهاب للموسم المقبل مع ليفاندوفسكي وأوضح: «روبرت محترف بشكل كامل، وهو يريد أن يلعب كرة القدم، ندرك أن في النفس ضغائن لكن بالحديث كل شيء له حل».
ويرغب ليفاندوفسكي في الانضمام إلى برشلونة الإسباني خلال فترة الانتقالات الصيفية، لكن النادي الكتالوني مطالب بتحسين موقفه المالي أولاً ببيع بعض لاعبيه أو تخفيض أجورهم لإتمام ذلك. ولمح إدوارد روميو نائب رئيس إلى إمكانية الاستغناء عن بعض نجوم الفريق مثل الهولندي فرنكي دي يونغ (المطلوب من مانشستر يونايتد الإنجليزي) إذا كان هذا سيسمح باستقدام لاعبين جدد للمجموعة التي يشرف عليها المدرب تشافي هيرنانديز.
وتحيط الشكوك بمحاولات برشلونة للتعاقد مع المهاجم البولندي الدولي، الذي سجل 50 هدفاً في 46 مباراة مع بايرن في الموسم المنتهي الشهر الماضي، خاصة بعدما صرح خافيير تيباس، رئيس رابطة الدوري الإسباني إنه يتعين على النادي الكتالوني بيع نجومه لتمويل مثل هذه الصفقة.
لكن خوان لابورتا رئيس برشلونة هاجم تيباس قائلاً: «إنه يريد أن يؤذي مصالح برشلونة». ومع ذلك، أوضح روميو أن هناك حاجة لجمع الأموال لإبرام مثل هذه الصفقة، وذلك تقريباً بعد عام من خسارة النادي لخدمات الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي بعد فشله في استيفاء قاعدة حدود الرواتب الخاصة بالرابطة. وقال روميو: «إذا كنا قادرين على إدخال ثلاثة أضعاف راتب ليفاندوفسكي وقيمة الصفقة يمكننا التعاقد معه، ولكن في البداية يجب أن ننهي عملنا بتخفيض الرواتب، وإذا لم نفلح سيكون التعاقد معه صعباً».
ولا تبدو عملية التفاوض مع اللاعبين الكبار بشأن تخفيض الرواتب تسير بشكل جيد، حيث رفض كثيرون ذلك لسابق تنازلهم عن جزء من رواتبهم خلال ذروة تفشي فيروس كورونا. وأوضح روميو: «ندفع 560 مليون يورو رواتب (599 مليون دولار)، وهو الضعف مقارنة ببايرن ميونيخ، يدفع الفريق الألماني 300 مليون يورو فيما يدفع ريال مدريد 400 مليون يورو، المفاوضات مع اللاعبين لخفض الرواتب تتم بشكل فردي. وستكون مصلحة النادي هي الأهم».


المانيا المانيا

اختيارات المحرر

فيديو