«ناشونال جيوغرافيك أبوظبي» تلقي الضوء على «كاوست» كمركز عالمي للبحث العلمي

«ناشونال جيوغرافيك أبوظبي» تلقي الضوء على «كاوست» كمركز عالمي للبحث العلمي

ضمن سلسلة وثائقية جديدة بعنوان «السعي إلى المعرفة»
الخميس - 25 شوال 1443 هـ - 26 مايو 2022 مـ
تضمّ «كاوست» نخبة من العلماء المتميّزين من مختلف أنحاء العالم (الشرق الأوسط)

تلقي «ناشونال جيوغرافيك أبوظبي» الضوء على جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية (كاوست)، ضمن سلسلة وثائقية جديدة بعنوان «السعي إلى المعرفة»، تتألف من أربعة أجزاء تتعمق بتفاصيل مسيرة «كاوست» الناجحة، كمركز رائد للبحث والتطوير العلمي على مستوى المنطقة والعالم.


وتضمّ «كاوست» نخبة من العلماء المتميّزين من مختلف أنحاء العالم، وتركّز على الأبحاث في المجالات التي تحظى باهتمام عالمي كبير كالغذاء والصحة والطاقة والمياه والبيئة والحلول الرقمية، وتتمحور السلسلة الوثائقية حول ثلاثة مجالات رئيسية بشكل خاص، هي الحاجة الإنسانية والنهوض الاجتماعي والبيئة المستدامة، في ظلّ التطرّق إلى أبرز المشروعات ذات الأثر الملحوظ على الطبيعة والبشرية معاً.

ويلقي الجزء الأول بعنوان «طاقة المستقبل»، الضوء على الجهود الحثيثة، التي يبذلها فريق من الباحثين في «كاوست»، في مواجهة تحديات التغير المناخي والسعي للتوصّل إلى حلول بديلة لمصادر الطاقة التقليدية.

فيما يستعرض الجزء الثاني بعنوان «استكشاف البحر الأحمر»، أدق التفاصيل المرتبطة بمشروعات مدّ شبكة الإنترنت تحت الماء وعمليات تكاثر المرجان.


أما الجزء الثالث بعنوان «تحدي إطعام 10 مليارات نسمة»، يستعرض التقدم الملحوظ، الذي يحققه فريق «كاوست» في البحث عن أفضل الطرق لإطعام عدد سكان العالم المتزايد يوماً بعد يومٍ.

والجزء الرابع والأخير من السلسلة الوثائقية، فيحمل عنوان «صُنّاع الفَرْق»، ويركّز على نخبة من باحثي وعلماء «كاوست» الذين ينظرون في كيفية الاستفادة من أحدث الابتكارات التكنولوجية لمواجهة التحديات الحالية، بدءاً من النقص في الرقائق الإلكترونية حول العالم، وصولاً إلى سد الثغرة المعرفية القائمة بين فهمنا المتجذّر للماضي وتطلعاتنا المستقبلية.

وتعرض الحلقة الأولى من الوثائقي ابتداءً من الأربعاء الأول من يونيو (حزيران) المقبل، في تمام الساعة التاسعة بتوقيت السعودية، وتستمر لمدة 4 أسابيع بحلقة جديدة كل يوم أربعاء.


السعودية السعودية

اختيارات المحرر

فيديو