ماكرون قلق من بناء إسرائيل 4 آلاف وحدة استيطانية في الضفة

ماكرون قلق من بناء إسرائيل 4 آلاف وحدة استيطانية في الضفة

الأربعاء - 17 شوال 1443 هـ - 18 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15877]

قال قصر الإليزيه في بيان، بعد اتصال هاتفي بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، أمس الثلاثاء، إن ماكرون أبلغ بينيت بقلقه إزاء تصريحات إسرائيل المتعلقة بالتوسع الاستيطاني في الضفة الغربية.
وتابع، أن ماكرون أبلغ بينيت بقلقه إزاء قرار إسرائيل الأخير، المضي قدما في بناء أكثر من أربعة آلاف وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية التي يسعى الفلسطينيون لإقامة دولة عليها. وتعتبر معظم الدول المستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي وهو موقف ترفضه إسرائيل.
وقال قصر الإليزيه، إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، حث إسرائيل، أيضا، على سرعة استكمال التحقيقات في مقتل مراسلة فلسطينية الأسبوع الماضي خلال هجوم إسرائيلي في الضفة الغربية. ولقيت مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة، حتفها بالرصاص يوم الأربعاء. وأثار مقتلها والعنف الذي استخدمته الشرطة الإسرائيلية تجاه المشيعين في جنازتها بعد ذلك بيومين غضبا فلسطينيا ودوليا. ونقلت (رويترز) عن مكتب الرئيس الفرنسي، بعد اتصال هاتفي بين ماكرون ورئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، أن «الرئيس قال إنه تأثر بمقتل شيرين أبو عاقلة وكرر موقف فرنسا بأن هناك حاجة لسرعة الانتهاء من التحقيق».
وتجري إسرائيل والفلسطينيون تحقيقين منفصلين بشأن مقتلها، ولا يزال الجانبان على خلاف بشأن مصدر إطلاق النار الذي أودى بحياتها. ويتهم الفلسطينيون إسرائيل باغتيالها ويطالبون برد دولي. وتنفي إسرائيل استهدافها قائلة إنها ربما أصيبت بطريق الخطأ من قبل جندي أو مسلح فلسطيني أثناء تبادل إطلاق النار. ولم يشر بيان من مكتب بينيت في أعقاب الاتصال الهاتفي إلى شيرين أبو عاقلة أو المستوطنات.


اسرائيل أخبار إسرائيل

اختيارات المحرر

فيديو