دعم الوقود بباكستان يعرض قرض صندوق النقد الدولي للخطر

دعم الوقود بباكستان يعرض قرض صندوق النقد الدولي للخطر

الاثنين - 15 شوال 1443 هـ - 16 مايو 2022 مـ

أبقت باكستان على أسعار الوقود ودعمها دون تغيير، ما يعرض حزمة الإنقاذ المقدمة من صندوق النقد الدولي للخطر في وقت من المتوقع أن يتسع فيه العجز التجاري إلى مستوى قياسي، وفق وكالة الانباء الالمانية.
وذكرت وكالة «بلومبرغ» للأنباء، اليوم (الاثنين)، أن الحكومة الباكستانية أعلنت يوم أمس (الأحد) أنها سوف تبقي على أسعار البنزين والديزل ثابتة لحماية المستهلكين من تحمل العبء الكامل لما يعتبر بالفعل ثاني أسرع تضخم في آسيا.
وتتحمل إدارة رئيس الوزراء الباكستاني شهباز شريف ارتفاع أسعار النفط الخام العالمية المتصاعدة بتكلفة 120 مليار روبية (620 مليون دولار) في الشهر.
وقال وزير المالية مفتاح إسماعيل، إن الحكومة لن ترفع أسعار الوقود اليوم. ولكن نظرا للظروف المتغيرة وأسعار النفط العالمية، يحتمل أن نضطر إلى إعادة النظر في قرارنا قريبا.
وأضاف إسماعيل أن مسؤولي البنك المركزي سوف يحاولون شرح الوضع لمسؤولي صندوق النقد الدولي عندما يجتمعون في الدوحة في 18 مايو (أيار) لإجراء محادثات لإحياء برنامج القروض المتعثر.


Pakistan باكستان

اختيارات المحرر

فيديو