خسوف كامل يجلب «القمر الأحمر العملاق»

خسوف كامل يجلب «القمر الأحمر العملاق»

الاثنين - 15 شوال 1443 هـ - 16 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15875]
خسوف كلي للقمر (أ.ب)

يقترب أحد أكثر المشاهد إذهالاً على كوكبنا من السماء، ألا وهو القمر الأحمر العملاق، حسب «بي بي سي».
وفي الكسوف القمري الكامل الوحيد في هذه السنة، سوف تأتي الأرض ما بين الشمس والقمر.
ومع سقوطه كاملاً في ظل الأرض، يتوارى ضوء القمر ببطء قبل أن يتحول إلى اللون الأحمر الداكن.
وسوف يكون الحدث مرئياً بالعين المجردة قبل فجر اليوم الاثنين في معظم أنحاء أوروبا. وسوف تحظى الأميركتان برؤية رائعة مساء أمس الأحد.
كما سوف يظهر القمر أكبر حجماً من المعتاد لأنه سيكون في أقرب نقطة إلى الأرض من مداره، مما يعطيه اسم «سوبر مون»، أو «القمر العملاق».
كما يُطلق عليه أيضاً اسم «قمر الزهور الأحمر العملاق». في نصف الكرة الأرضية الشمالي، غالباً ما يُدعى القمر المكتمل في مايو (أيار) «قمر الزهور» لأنه يتزامن مع إزهار الربيع.
وشعاع الشمس الوحيد الذي يصل إلى القمر خلال الكسوف الكامل سيمر عبر الغلاف الجوي للأرض.
وهذا الضوء سيكون أحمر داكناً، من شروق وغروب الشمس على الأرض المنعكس على سطح القمر، كما يوضح الدكتور غريغوري براون، عالم الفلك في المرصد الملكي في غرينتش، لندن.
وصرح لشبكة «بي بي سي نيوز» بقوله: «سترون في الواقع كل شروق شمس وكل غروب شمس يحدث حول الأرض في الوقت نفسه. وسوف يشع كل هذا الضوء على سطح القمر».
وسوف تحظى الأجزاء الغربية من أوروبا برؤية جيدة وإنما قصيرة اليوم الاثنين، فيما يغرب القمر خلال الكسوف. انظر إلى أسفل الأفق بين 02:30 و04:30 بتوقيت غرينتش وسوف ترى القمر يسقط في الظل قبل أن يتوهج باللون الأحمر. وينبغي أن يكون مرئياً في أفريقيا أيضاً.
وسوف تكون المشاهدة في المملكة المتحدة من نقطة رؤية عالية مثل التل أو بناية مرتفعة أمراً ضرورياً بسبب وضعية القمر المنخفضة جداً في السماء.
ويوضح الدكتور براون أن المملكة المتحدة سوف تنال رؤية أفضل إلى الجزء المبكر من الكسوف.


أميركا علوم الفضاء

اختيارات المحرر

فيديو