إحباط «هجوم سيبراني روسي» كان يستهدف مسابقة «يوروفيجن»

إحباط «هجوم سيبراني روسي» كان يستهدف مسابقة «يوروفيجن»

الأحد - 14 شوال 1443 هـ - 15 مايو 2022 مـ
فريق «كالوش أوركسترا» الأوكراني (أ.ف.ب)

أعلنت الشرطة الإيطالية، اليوم (الأحد)، أنها أحبطت هجوماً سيبرانياً كان يستهدف نهائي مسابقة الأغنية الأوروبية «يوروفيجن» الذي أُقيم في مدينة تورينو.

وأوضحت الشرطة أن قراصنة حاولوا اختراق النظم في ليلة الافتتاح، (الثلاثاء) الماضي، وخلال المنافسة النهائية التي استمرت من مساء أمس (السبت) حتى الساعات الأولى من صباح اليوم (الأحد)، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية.

وخلص خبراء الجرائم الإلكترونية المكلفين من مسابقة الأغنية الأوروبية إلى أن الهجمات جاءت من جانب مجموعة القرصنة السيبرانية الروسية «كيلنت»، وذلك بعد أن ترددت شائعات حول احتمال استهداف مجموعات روسية للمسابقة.

يشار إلى أنه رغم أن المسابقة هي فعالية ثقافية، فإنها تتأثر بالعوامل السياسية، حيث تم استبعاد روسيا هذا العام من المنافسة على خلفية الحرب في أوكرانيا.


كما رصدت الشرطة الإيطالية هجمات لحجب الخدمة الموزعة خلال التصويت في المنافسة، حيث حاولت مجموعة من القراصنة تعطيل نظام التصويت عبر وابل من الطلبات.

وفازت أوكرانيا في مسابقة هذا العام بأغنية «ستيفانيا» لفريق «كالوش أوركسترا» الذي يضم ستة أعضاء يتحركون على المسرح في أزياء تقليدية.

وتوالت رسائل التهنئة من أنحاء العالم، من بينها تهنئة من نائب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ميرتشا جيوانا.

وقال جيوانا في تعليقات على هامش اجتماع لوزراء خارجية دول الناتو في برلين إن مسابقة الأغنية الأوروبية أظهرت الدعم العام الضخم لشجاعة أوكرانيا على مستوى أوروبا وأستراليا. وقال: «بالطبع كانت الأغنية ولا تزال رائعة».

من ناحية أخرى، أطلقت القوات المسلحة الأوكرانية اسم الأغنية الفائزة على أحد القطارات. وقال رئيس هيئة السكك الحديدية الأوكرانية أولكسندر كاميشين، عبر «تليغرام»، اليوم (الأحد): «القطار رقم 43 من كييف إلى إيفانو - فرانكيفسك سوف يصبح اسمه رسمياً (ستيفانيا إكسبريس) هذا العام».


إيطاليا أمن إلكتروني إيطاليا أخبار القرصنة

اختيارات المحرر

فيديو