مسؤول بريطاني: مخاطر التضخم تعني المزيد من ارتفاع الأسعار

مسؤول بريطاني: مخاطر التضخم تعني المزيد من ارتفاع الأسعار

الخميس - 11 شوال 1443 هـ - 12 مايو 2022 مـ

قال نائب محافظ البنك المركزي البريطاني ديف رامسدن، إن بنك انجلترا سوف يضطر لرفع أسعار الفائدة بشكل أكبر للسيطرة على ارتفاع الأسعار، وإن المملكة المتحدة معرضة لخطر استمرار أسوأ أزمة تضخم لها منذ عقود لوقت أطول حتى تنفرج بالكامل، حسب وكالة الانباء الالمانية.

وتمثل التعليقات تحذيرا جديدا للأسر التي تعاني بالفعل من ضغوط تكاليف المعيشة القاسية التي تأتي على الدخل وتزج بالمزيد من الأشخاص في الفقر.

وفي مقابلة مع وكالة «بلومبرغ» للأنباء، قال رامسدن إن سوق العمل يمكن أن يثبت أنه أقوى مما يتوقع بنك إنجلترا، ما يؤدي إلى زيادة مكاسب الأسعار المستمرة. وأشار إلى أن التضخم بلغ بالفعل 7%، ومن المرجح أن يتجاوز 10% في وقت لاحق هذا العام.

لكن التعامل مع ارتفاع الأسعار هو أمر معقد بسبب تدهور التوقعات الاقتصادية.

وأظهرت بيانات معلنة اليوم (الخميس) أن اقتصاد المملكة المتحدة انكمش بشكل غير متوقع في مارس (آذار)؛ حيث قلل المستهلكون الإنفاق.

وفي الوقت الحالي، يركز بنك انجلترا على التضخم.

ورفع البنك المركزي البريطاني أسعار الفائدة إلى 1% الأسبوع الماضي؛ وهي رابع زيادة على التوالي. كما أن هناك المزيد من رفع الفائدة المنتظر.


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

فيديو