رئيس اتحاد البادل: 11 ألف سعودي يمارسون لعبة «الأثرياء»

رئيس اتحاد البادل: 11 ألف سعودي يمارسون لعبة «الأثرياء»

قال إنهم يستهدفون مزيداً من اللاعبين خلال السنوات المقبلة
السبت - 5 شوال 1443 هـ - 07 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15866]
آلاف السعوديون انخرطوا في ممارسة لعبة البادل بشكل رسمي - خالد السعد رئيس الاتحاد السعودي للبادل (الشرق الأوسط)

كشف خالد السعد رئيس الاتحاد السعودي للعبة البادل، عن دخول اللجنة السعودية للبادل إلى عضوية الاتحاد الدولي بشكل رسمي مؤخراً، مشيراً إلى الاهتمام الكبير الذي تحظى به اللعبة الحديثة محلياً والتي وصفها بأنها مزيج بين لعبة الإسكواش والتنس الأرضي. وراهن السعد خلال حديثه لـ«الشرق الأوسط» على استقطاب اللعبة ممارسين كثيرين على المدى القريب كونها تجمع بين الرياضة والترفيه، منوهاً بوجود خطة لإطلاق اللعبة في المدارس كأحد أهداف مجلس إدارته، متحدثاً عن كثير من الأمور في سياق الحوار التالي:

> بداية نود التعريف أولاً بلعبة البادل وجانب من قوانينها؟

- بكل اختصار هي مزيج بين لعبة الإسكواش والتنس الأرضي، أي تطبق قوانين التنس الأرضي من خلال اللعب بطريقة الإسكواش، والملعب شبيه بملعب التنس الأرضي وبمقاس شبيه بملعب الإسكواش ليصبح الملعب بمساحة 10 في 20 متراً.

> من خلف اكتشاف هذه اللعبة؟ وكيف تتم ممارستها للمبتدئين من حيث توافر الأدوات والمواقع في المدن الرئيسية؟

- هذا جاء من خلال التوثيق الرسمي للاتحاد الدولي للبادل الذي أشار إلى أن اكتشاف اللعبة يعود إلى رجل الأعمال المكسيكي إنريكي كوركويرا، عندما قادته فكرة عدم وجود مساحة كافية لديه لإنشاء ملعب تنس في منزله، إلى تكييف ملعبه للإسكواش لابتكار رياضة تجمع بين التنس الأرضي والإسكواش. وأسهم ذلك الشغف بانتشارها كرياضة في منتجع الشاطئ المكسيكي في أكابولكو في عام 1969، ولسهولة ممارستها جعلتها أكثر لعبة رياضية تستقطب المبتدئين، وتعد حالياً أكثر رياضة يتم بيع منتجاتها عالمياً، وفقاً للإحصاءات الرسمية التي تصدرها الشركات المتخصصة.

> كيف ترى انتشار اللعبة؟ وهل صحيح أنها تفوقت حتى على بعض الألعاب الجماعية؟

- بكل تأكيد، للبادل امتيازات جعلتها في مقدمة الألعاب، كونها تتميز بعاملين أساسيين وهما المنافسة والترفيه، وهذه العوامل تجعلها أكثر الألعاب التي يتم حرق السعرات الحرارية خلال الساعة الواحدة دون الإحساس بالتعب أثناء اللعب، ونراهن على أنها سوف تكون اللعبة الأولى من حيث الممارسة خلال السنوات القليلة المقبلة.



السعد يتوسط عدداً من الممارسين للعبة (الشرق الأوسط)


> هل صحيح أن جائحة كورونا كان لها أثر إيجابي من ناحية انتشار اللعبة؟

- نعم كان لها دور كبير جداً في بروز اللعبة، وأدت إلى عامل الاستكشاف لكل من رآها أول مرة في ذلك الوقت، حيث أنشئ أول ملاعب البادل في السعودية بالعاصمة الرياض في شهر ديسمبر (كانون الأول) 2019، وكانت الانطلاقة الحقيقية لبداية ممارستها في شهر يوليو (تموز) 2020.

> هناك من يرى أن لعبة البادل ستتراجع سريعاً مع وجود كثير من الألعاب التنافسية...

- أعتقد أن هذه المقولة تم إطلاقها من أشخاص لم يجربوا اللعبة، وكما ذكرت لك سوف تكون اللعبة الأولى من حيث الممارسة، ونحن نلمس ذلك ونرى الأرقام حالياً.

> هل صحيح أن لعبة البادل للأثرياء؟

- هي تصنف على هذا النحو، ويرجع ذلك إلى سببين رئيسيين؛ الأول، كونها كانت تمارس في بداية انطلاقها من قبل الأثرياء، كما أن أسعار الأدوات والملاعب مرتفعة نوعاً ما. ونسعى في اللجنة السعودية للبادل لأن تكون بمتناول جميع أفراد المجتمع، وذلك من خلال التشريعات التي سيتم إطلاقها قريباً.

> برأيك؛ ما الذي يشجع على ممارسة اللعبة محلياً؟

- الشعور بالمتعة والمنافسة خلال ممارستها والتي تجعل من يمارسها يتحمس للعودة للعب مرة أخرى قبل أن يخرج من الملعب، ونعتقد أن توفر الملاعب سوف يسهم كثيراً في زيادة عدد الممارسين للعبة.

> ما الخدمات التي تقدمها لجنة البادل للراغبين في ممارسة اللعبة وإنشاء ملاعب خاصة بها؟

- في الوقت الحالي يتم تقديم الدعم اللوجيستي لكل المستثمرين، وأيضاً للممارسين وكل من له الرغبة للعمل في قطاع رياضة البادل. ونعمل حالياً على إطلاق اللوائح والتشريعات للعبة خلال الأسابيع المقبلة عبر المنصات الرسمية للجنة السعودية للبادل.

> ما الذي يمكن تقديمه لصناعة جيل من الممارسين للعبة؟

- من الأشياء الأساسية لدى مجلس الإدارة هو بناء جيل قوي جداً للوصول به إلى المنصات العالمية, وإبراز أبطال يصلون إلى أعلى تصنيف عالمي في هذه اللعبة، وهذا لا يأتي إلا بعدة عوامل رئيسية، ومنها استقطاب الأبطال في المدارس، وسوف يتم إطلاق خطة بذلك قريباً جداً.

> ما أبرز الأهداف التي يسعى الاتحاد الحالي لإنجازها خلال فترة قيادتكم للاتحاد؟

- أهدافنا كثيرة، وقد يراها البعض صعبة، وقبل نهاية 2024 نحن حريصون على أن توجد ملاعب البادل في جميع مناطق المملكة، ويرجح أن تصل إلى أكثر من 900 ملعب. ووصول عدد الممارسين للعبة إلى 500 ألف شخص. وفي الجزء الدولي حريصون على أن تكون تشريعات ولوائح البادل السعودي أيقونة دولية يستفاد منها ويحتذى بها.

> كم عدد الممارسين لهذه اللعبة في المملكة؟ وأين ترتكز ممارستها؟

- وفقاً للأرقام، وصل العدد إلى ما يقارب 11 ألف ممارس، وذلك خلال الستة أشهر الأخيرة فقط.

> متى سنرى تنظيم بطولة موسعة في هذه اللعبة؟

- بعد تشكيل مجلس إدارة اللجنة السعودية، أقمنا بطولتين فقط خلال العام الماضي، وحققتا المرجو منهما، وخلال هذا الموسم سوف يتم إطلاق البرنامج الزمني لجميع البطولات قريباً.

> هل هناك لجنة نسائية تم تشكيلها من أجل استقطاب السيدات لممارسة اللعبة؟

- يعلم الجميع أن اللجنة السعودية للبادل، تم تشكيل مجلس إدارتها مع نهاية الربع الرابع من عام 2021، والآن لدينا عدة ملفات مرتبطة باللعبة، والعنصر النسائي هو جزء مهم جداً في هذه المنظومة، ولذلك تم تكليف عضو مجلس الإدارة ريم الربدي بمسؤولية هذا الملف ولديها الطاقة والشغف والاهتمام لجعل البادل النسائي أيقونة يحتذى به إقليمياً ودولياً.


السعودية تنس

اختيارات المحرر

فيديو