تقرير: مسلح معبد تكساس اليهودي معروف للمخابرات البريطانية

تقرير: مسلح معبد تكساس اليهودي معروف للمخابرات البريطانية

الثلاثاء - 14 جمادى الآخرة 1443 هـ - 18 يناير 2022 مـ
الشرطة تحيط بالمعبد اليهودي خلال عملية احتجاز الرهائن (أ.ب)

ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي. بي. سي) أن المسلح الذي احتجز أربعة رهائن في معبد يهودي، بمنطقة دالاس الأميركية ولاقى حتفه، كان معروفا للمخابرات البريطانية وجرى تقييمه بأنه لم يعد يمثل تهديدا عندما سافر للولايات المتحدة.

وقال فرانك جاردنر، المراسل الأمني لهيئة الإذاعة البريطانية، في تغريدة على تويتر «مالك فيصل أكرم، محتجز رهائن معبد تكساس، كان معروفا لجهاز «إم. آي - 5» وجرى التحقيق معه في 2020. وجرى تقييمه بأنه لم يعد يمثل خطرا في الوقت الذي سافر فيه للولايات المتحدة مطلع العام الجديد».

وجرت عملية احتجاز الرهائن في كنيس يهودي بمدينة كوليفيل بولاية تكساس الأسبوع الماضي، وانتهت بنجاة الرهائن ومقتل المسلح، وهو بريطاني الجنسية يدعى مالك فيصل أكرم (44 عاماً).

وفي أعقاب عملية الإفراج عن الرهائن، وجه الرئيس الأميركي جو بايدن الشكر لسلطات إنفاذ القانون ووصفهم بأنهم تصرفوا بلا خوف لإنقاذ الرهائن. وقال في بيان إنه بفضل العمل الشجاع لسلطات إنفاذ القانون فإن أربعة أميركيين احتجزوا رهائن في معبد يهودي في تكساس سيعودون إلى منازلهم.

وطالب المحتجز، الذي ادعى أنه شقيق عافية صديقي التي أطلقت عليها الصحف الأميركية لقب «سيدة القاعدة»، بإطلاق سراح «أخته من السجن».

وعافية صِديقي عالمة باكستانية حكمت عليها محكمة فيدرالية في نيويورك عام 2010 بالسجن مدة 86 عاماً لمحاولتها إطلاق النار على جنود أميركيين أثناء احتجازها في أفغانستان.

 


أميركا أخبار أميركا

اختيارات المحرر

فيديو