«التحالف» يستهدف قيادات إرهابية في ضربات جوية بصنعاء

«التحالف» يستهدف قيادات إرهابية في ضربات جوية بصنعاء

الاثنين - 14 جمادى الآخرة 1443 هـ - 17 يناير 2022 مـ
العميد الركن تركي المالكي المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن (الشرق الأوسط)

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم (الاثنين)، بدء ضربات جوية في صنعاء استجابة للتهديد والضرورة العسكرية، واستهدافه قيادات إرهابية شمال العاصمة اليمنية.
وأوضح المتحدث باسم التحالف، العميد الركن تركي المالكي، أن الهجمات العدائية للحوثيين المدعومين من إيران اليوم بتعمد استهداف المدنيين والأعيان المدنية، وكذلك المنشآت الاقتصادية في السعودية ودولة الإمارات، «تمثل جرائم حرب يتوجب محاسبة مرتكبيها، كما أنها تدق ناقوس خطر وتهديد هذه الميليشيا الإرهابية للأمن الإقليمي والدولي».
وأضاف أن الهجوم العدائي الآثم على دولة الإمارات باستهداف منشأتين اقتصاديتين واستهداف مطار أبوظبي الدولي بثلاث طائرات مسيّرة مفخخة تبنته الميليشيا الحوثية الإرهابية كأحد أذرع إيران بالمنطقة عمل عدائي جبان، يمثل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، ويتنافى مع القيم الإنسانية بتعمد استهداف المدنيين الأبرياء.
وبيّن العميد المالكي أن هذا التصعيد والسلوك العدائي من الحوثيين يؤكد تهديدهم وتقويضهم للأمن الإقليمي والدولي، منوهاً بأن هذه الاعتداءات امتداد لتهديد حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية بمضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر، وتطور عملياتها العدائية لعمليات القرصنة البحرية وتهديد سلامة المجال الجوي إقليمياً.
وأكد أن «التحالف» سيتخذ الإجراءات العملياتية اللازمة والضرورية لردع هذه السلوكيات العدائية للميليشيا ضد السعودية والإمارات، استجابة للتهديد وتحقيقاً لمبدأ الضرورة العسكرية لحماية المدنيين والأعيان المدنية ضمن دور ومهام قيادة القوات المشتركة وإسهاماتها لحفظ الأمن الإقليمي والدولي لليمن والمنطقة، وبما يحقق الأمن الجماعي لمصالح المجتمع الدولي.


اليمن السعودية اخبار اليمن أخبار الإمارات الحوثيين

اختيارات المحرر

فيديو