«وجدة» تدخل سباق الأوسكار

«وجدة» تدخل سباق الأوسكار

الأحد - 10 ذو القعدة 1434 هـ - 15 سبتمبر 2013 مـ
مشهد من فيلم «وجدة»

بعد عرضه في أهم المهرجانات السينمائية العالمية وفي السعودية، أعلنت الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون اليوم عن ترشيح فيلم «وجدة» للمخرجة السعودية هيفاء المنصور ومن إنتاج شركة «روتانا»، للدخول في سباق مسابقة الأوسكار عن فئة «الأفلام الأجنبية» ممثلا المملكة العربية السعودية، وذلك لأول مرة في تاريخ هذه المسابقة. وقد وافقت أكاديمية العلوم والفنون الأميركية (أوسكار) بدورها على دخول فيلم «وجدة» ضمن الترشيحات الأولية ليصل إلى هذه المرحلة المتقدمة في أهم محفل سينمائي على مستوى العالم.

هذا الترشيح يعتبر الأول في تاريخ السينما السعودية وجاء نتيجة للنجاحات العالمية التي حققها الفيلم ومخرجته في عدد من المهرجانات الدولية. وفور إعلان ترشح «وجدة» لهذه الجائزة، ضجت الصحف العالمية ومنها « LA Times وHollywood Reporter وSPIEGEL» بهذا الخبر الذي يعتبر سابقة ليس فقط لناحية السينما العربية وإنما أيضا لناحية كون هذا الفيلم السعودي يحمل توقيع مخرجة تعتبر الأولى في المملكة.

هذا الفيلم الذي شهد منذ فكرته وحتى تنفيذه دعم شركة «روتانا» وبالأخص دعم «روتانا ستوديوز» المعنية بإنتاج الأفلام العربية، يروي قصة فتاة في العاشرة من العمر تدعى «وجدة»، تسعى إلى الحصول على دراجة هوائية قبل صديقها «عبد الله»، وتضع خططا للحصول على ما يكفي من مال لشرائها.

الجدير بالذكر أن هذا الفيلم الذي بدأ عرضه منذ ثلاثة أشهر في أوروبا والجمعة الماضي في الصالات الأميركية أيضا، كان قد صور بأكمله في المملكة العربية السعودية وهو من بطولة ريم عبد الله ووعد محمد وعهد كامل وقد وصف بالفيلم «العصري» من قبل نقاد السينما العالميين.


اختيارات المحرر

فيديو