جونسون محاصر بـ«حفلات داونينغ ستريت»

جونسون محاصر بـ«حفلات داونينغ ستريت»

حكومته اعتذرت للملكة عن واحدة أقيمت عشية جنازة زوجها
السبت - 12 جمادى الآخرة 1443 هـ - 15 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15754]
بوريس جونسون يغادر مقر إقامته في لندن 12 يناير (رويترز)

تحاصر الحفلات التي أقيمت في مقر رئاسة الوزراء البريطانية «10 داونينغ ستريت» رئيس الحكومة بوريس جونسون. واعتذر مقر الحكومة إلى الملكة إليزابيث الثانية، أمس، عن حفلة أقيمت عشية جنازة زوجها فيليب فيما كانت البلاد تخضع لتدابير إغلاق.

وقال ناطق باسم زعيم حزب المحافظين: «من المؤسف جداً أن يحدث ذلك في وقت حداد وطني، وقد اعتذر 10 داونينغ ستريت للقصر». وقدمت هذه الاعتذارات عبر القنوات الرسمية، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وحاول جونسون تجاوز موجة غضب المواطنين والسياسيين بتقديم اعتذار أمام البرلمان لمشاركته في أحد التجمعات في مايو (أيار) 2020 لكنه شدد على أنه كان حدثاً مرتبطاً بالعمل.

ورغم أن جونسون لم يحضر أياً من الحفلتين اللتين أقيمتا في «داونينغ ستريت» في 16 أبريل (نيسان) 2021 فيما كانت الملكة تستعد لدفن زوجها الأمير فيليب، فإن ذلك ينقل الفضيحة إلى مستوى آخر، فقد اقتصرت جنازة الأمير فيليب في قلعة وندسور على 30 شخصاً فقط بسبب القواعد التي فرضتها الحكومة لمواجهة الوباء ما أجبر الملكة على الجلوس بمفردها في مقعد في الكنيسة للحداد.

وطالبت أحزاب المعارضة الرئيسية الثلاثة باستقالة جونسون، كما انضم بعض نواب حزب المحافظين إلى الدعوات المطالبة باستقالته.

وإذا أقدم 15 في المائة أو 54 من النواب المحافظين البالغ عددهم 360 نائباً على الأمر نفسه، فسيؤدي ذلك إلى نزاع داخلي على القيادة، إذا لم يستقل جونسون من تلقاء نفسه. وذكرت صحيفة «ديلي تلغراف» أن ما يصل إلى 30 نائباً وجهوا رسائل مماثلة حتى الآن.
... المزيد


المملكة المتحدة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو