التحالف يستهدف «الحرس» الإيراني في صنعاء

التحالف يستهدف «الحرس» الإيراني في صنعاء

دمّر مواقع سرّية ومعسكرات تدريب للميليشيات
الأربعاء - 26 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 01 ديسمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15709]

يواصل تحالف دعم الشرعية في اليمن استهداف مواقع عسكرية سرية تابعة للحرس الثوري الإيراني والميليشيات الحوثية في صنعاء، إلى جانب تحييد معسكرات تدريب لعناصر الحوثي على امتداد جبهات القتال.

وأعلن التحالف يوم أمس عن استهداف موقع سري لخبراء الحرس الثوري الإيراني، وتدمير موقع لتجميع وتخزين الصواريخ الباليستية داخل العاصمة صنعاء. كما قام التحالف بتدمير ورش لتجميع الصواريخ الباليستية بقاعدة الديلمي الجوية بمطار صنعاء الدولي، مؤكداً أنه اتخذ الإجراءات الوقائية كافة لتجنيب المدنيين والأعيان المدنية الأضرار الجانبية.

وفي إطار إسناده للجيش الوطني اليمني ورجال القبائل، استهدف التحالف معسكراً تدريبياً لعناصر الميليشيا الحوثية جنوب ماهلية بمحافظة مأرب، مبيناً أن ضربة جوية للمعسكر قضت على أكثر من 60 عنصراً إرهابياً. محذراً في الوقت نفسه من أن الحوثيين يزجون بأبناء القبائل إلى المحرقة في مأرب.

من جانبه، قال مصدر عسكري يمني إن الضربات المتواصلة لتحالف دعم الشرعية في اليمن على مواقع الحرس الثوري الإيراني وحزب الله، وأدواتهم الحوثيين، أحدثت ارتباكاً واضحاً في صفوف عناصر الحوثيين خلال الأيام الماضية.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الافصاح عن اسمه، في حديث خاص لـ«الشرق الأوسط» بقوله: «هنالك تشتت لدى جماعة الحوثي وعناصر بفعل الضربات النوعية التي ينفذها التحالف داخل العاصمة صنعاء، وفي الجبهات المشتعلة سواء في مأرب أم الساحل الغربي، خسائر الجماعة البشرية والمادية كبيرة، وفقدوا العديد من المواقع المهمة لا سيما في الساحل الغربي».

ويرى المصدر العسكري اليمني أن «الأيام المقبلة مليئة بالمفاجآت لحركة الحوثيين الانقلابية، وقد نرى تغييراً في التكتيك العسكري للجيش اليمني من الدفاع للهجوم، وتابع: «الضربات الجوية لطيران التحالف خلال الأسابيع الأخيرة حيدت القدرات الحوثية في شكل كبير في الداخل اليمني، ومنعت استهداف الأراضي السعودية، كما أدت لمقتل العديد من خبراء الحرس الثوري الإيراني وحزب الله الذين كانوا يديرون المعارك للحوثيين».
... المزيد


اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

فيديو