لائحة فنية للمركبات الهيدروجينية في السعودية

لائحة فنية للمركبات الهيدروجينية في السعودية

تتماشى مع مبادئ «منظمة التجارة» وتنتظر مرئيات القطاع الخاص
السبت - 22 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 27 نوفمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15705]
{أرامكو} السعودية دشنت في وقت سابق محطة تجريبية لتزويد السيارات بوقود الهيدروجين (واس)

في حين طرحت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة مسودة اللائحة الفنية للمركبات الهيدروجينية، علمت «الشرق الأوسط» أن الهيئة طلبت من القطاع الخاص إبداء مرئياته وملاحظاته عليها قبل إطلاق المشروع بشكل رسمي.

وكان وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان قد كشف مؤخراً عن عزم بلاده على إنتاج وتصدير نحو 4 ملايين طن من الهيدروجين بحلول عام 2030، مبيناً أن الدولة تسعى لأن تكون مصدراً موثوقاً به لكل أنواع الطاقة، وأن لديها إمكانات لإنتاج ودمج أشكال الطاقة الجديدة في اقتصاد المملكة وصادراتها، لافتاً إلى أنها ستكون قادرة على تصنيع السيارات الكهربائية.

ويأتي المشروع الجديد تماشياً مع انضمام السعودية إلى منظمة التجارة العالمية وما يتطلب الأمر من التزام بمواءمة الأنظمة ذات العلاقة بما يتماشى مع مبادئ اتفاقيات المنظمة، خاصةً العوائق الفنية للتجارة التي تقضي بعدم وضع اشتراطات فنية غير ضرورية أمام انسياب السلع بين الدول الأعضاء، وعدم التمييز بين المنتجات ذات المنشأ المختلف من حيث الاشتراطات الفنية وطرائق تقويم المطابقة وذلك من خلال إصدار لوائح فنية تشمل المتطلبات الأساسية المشروعة وتوحيد إجراءات العمل.

وتختص اللائحة الفنية بتحديد المتطلبات الأساسية لسلامة المركبات التي تعمل بالهيدروجين وتحديد إجراءات تقويم المطابقة التي يجب الالتزام بها أثناء عرض ووضع هذه المركبات في أسواق المملكة، وذلك لضمان مطابقتها لمتطلبات الأنظمة والمواصفات القياسية السعودية المعتمدة وضمان شروط السلامة للحفاظ على البيئة وصحة وسلامة المستهلك ومستخدمي الطرق.

وبحسب اللائحة الجديدة التي اطلعت عليها «الشرق الأوسط» فإنه يجب على مستوردي المركبات الهيدروجينية استيفاء عدة متطلبات وهي أن تخضع لتراخيص سير المركبات المعمول به في المملكة وإصدار شهادة مطابقة وإثبات أنها تعمل بالطاقة الهيدروجينية وجميع مكونات الهيدروجين وأنظمتها، بالإضافة إلى مطابقتها لمتطلبات اللائحة الفنية للمركبات الكهربائية.

وتؤكد اللائحة أنه على المورد إثبات أن تكون مكونات الهيدروجين تعمل بشكل صحيح وآمن وموثوق لتحمل ظروف التشغيل الكهربائية والميكانيكية والحرارية والكيميائية دون تسرب أو تشوه مرئي، وكذلك محمية ضد الضغط الزائد والمواد المستخدمة متوافقة مع الهيدروجين، بالإضافة إلى أن تتحمل المكونات درجات الحرارة والضغوط المناخية بشكل موثوق خلال فترة خدمتها المتوقعة ونطاق درجة حرارة التشغيل المحدد في إجراءات التنفيذ.

ومن متطلبات الاستخدام في اللائحة أن تكون فوهة تزويد المركبة مصممة بطريقة تضمن توافق ضغط التعبئة مع نظام تخزين الوقود في المركبة مع وضع ملصق بالقرب من الفوهة لإبلاغ المزود بنوع الوقود «الهيدروجين المسال أو الغازي» وقيمة الضغط المناسب، وكذلك أهمية حماية نظام إمداد الهيدروجين الموجود في اتجاه مجرى صمام تخفيض الضغط من الضغوط الزائدة بسبب احتمال فشل صمام تقليل الضغط.

ووفقاً للائحة تقوم الجهات الرقابية ضمن مجال اختصاصها وصلاحياتها بالتحقق من استيفاء المنتجات الخاضعة للائحة الفنية لإجراءات تقويم المطابقة المحددة والوثائق الفنية المرفقة مع الإرساليات في المنافذ والمصانع، ويحق للجهات تحميل الموردين تكاليف إجراء الاختبارات وما يتعلق بذلك، وعند ضبط حالة عدم مطابقة للمنتج فإن للمراقبين سحب المنتجات من المستودعات وتتخذ الإجراءات النظامية في حقها.


السعودية الاقتصاد السعودي

اختيارات المحرر

فيديو