توقيف رجل دين في أندونيسيا بتهمة الارتباط بـ«القاعدة»

توقيف رجل دين في أندونيسيا بتهمة الارتباط بـ«القاعدة»

الأربعاء - 12 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 17 نوفمبر 2021 مـ
أفراد من الشرطة الخاصة الأندونيسية (رويترز)

أعلنت الشرطة، اليوم الأربعاء، أن رجل دين أوقف في إندونيسيا بعد اتهامه بجمع أموال لـ«الجماعة الإسلامية»، وهي شبكة إرهابية مرتبطة بتنظيم «القاعدة» المسؤول عن هجمات بالي عام 2002.
ويُتّهم أحمد زين النجاح، العضو في مجلس العلماء الإندونيسي، مع اثنين من مساعديه بتأسيس جمعية خيرية حولت الأموال إلى منظمة «الجماعة الإسلامية» غير الشرعية.
وقال المتحدث باسم الشرطة رشدي هارتونو: «أُنشئت هذه المؤسسة للحصول على أموال تحت ستار الأهداف الاجتماعية والتعليمية، وتم استخدام جزء من الأموال التي تم جمعها للتعبئة لصالح الجماعة الإسلامية».
يذكر أنه في في أغسطس (آب) أوقفت الشرطة عشرات المتطرفين المرتبطين بـ«الجماعة الإسلامية» وقالت إن الجماعة خططت لهجوم جديد خلال احتفالات عيد استقلال إندونيسيا.
وكانت السلطات قد فككت «الجماعة الإسلامية» بعد تفجيرات النوادي الليلية في بالي، وهي الأكثر دموية في إندونيسيا وأسفرت عن مقتل أكثر من 200 شخص بينهم الكثير من السياح.
لكن «الجماعة» أعادت تنظيم نفسها وأُطلق سراح زعيمها الروحي أبو بكر بشير هذا العام بعدما أمضى عقوبة بتهم تتعلق بالإرهاب.


إندونيسيا أخبار إندونيسيا القاعدة

اختيارات المحرر

فيديو