الراعي يدعو عون وميقاتي لاتخاذ خطوات حاسمة لنزع فتيل الأزمة مع دول الخليج

الراعي يدعو عون وميقاتي لاتخاذ خطوات حاسمة لنزع فتيل الأزمة مع دول الخليج

الأحد - 25 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 31 أكتوبر 2021 مـ
البطريرك الماروني اللبناني بشارة الراعي (رويترز)

دعا البطريرك الماروني اللبناني بشارة الراعي، الحكومة، اليوم (الأحد)، إلى اتخاذ «خطوة حاسمة لنزع فتيل تفجير العلاقات اللبنانية - الخليجية»، بعد التصريحات المسيئة لوزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي.

ولم يحدد الراعي، الذي وجه دعوته إلى الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس الوزراء نجيب ميقاتي، في عظة اليوم (الأحد)، أي خطوات محددة، وفقاً لما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

واشتدت عزلة لبنان الخليجية مع انضمام الكويت والإمارات العربية المتحدة إلى الإجراءات التي اتخذتها المملكة العربية السعودية والبحرين، رداً على التصريحات المسيئة لوزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي.

وقال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، أمس، إن أحدث أزمة مع لبنان ترجع أصولها إلى التكوين السياسي اللبناني الذي يعزز هيمنة {حزب الله}. وقال الوزير السعودي لـ{رويترز} في مقابلة عبر الهاتف: {أعتقد أن القضية أوسع بكثير من الوضع الحالي... أعتقد أن من المهم أن تصيغ الحكومة في لبنان أو المؤسسة اللبنانية مساراً للمضي قدماً بما يحرر لبنان من الهيكل السياسي الحالي الذي يعزز هيمنة حزب الله}.

وطلبت دولة الكويت أمس، من القائم بأعمال السفارة اللبنانية مغادرة البلاد خلال 48 ساعة واستدعاء سفيرها لدى لبنان للتشاور، فيما أعلنت الإمارات سحب دبلوماسييها من لبنان ومنع مواطنيها من السفر إليه. من جهتها، أبدت قطر استغرابها الشديد واستنكارها لتصريحات قرداحي وعدته موقفاً غير مسؤول تجاه بلده وتجاه القضايا العربية، بحسب المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية القطرية. كذلك أعربت سلطنة عمان عن أسفها العميق لتأزم العلاقات بين عدد من الدول العربية ولبنان، داعية إلى ضبط النفس ومعالجة الخلافات بالحوار.


Kuwait الامارات العربية المتحدة السعودية لبنان اخبار الخليج لبنان أخبار

اختيارات المحرر

فيديو