روسيا تبحث نقل سفارتها إلى طرابلس

روسيا تبحث نقل سفارتها إلى طرابلس

الأربعاء - 21 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 27 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15674]
عبد الله اللافي (يمين) والقائم بأعمال السفارة الروسية لدى البلاد جامشيد بولتايف (المجلس الرئاسي)

ناقش نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي، عبد الله اللافي، والقائم بأعمال السفارة الروسية في ليبيا، جامشيد بولتايف، أمس، آخر تطورات المشهد السياسي في البلاد، لاسيما ملف الانتخابات المزمع عقدها في ديسمبر (كانون الأول) المقبل، وإمكانية نقل سفارة موسكو للعمل مع العاصمة.
وأشاد اللافي في تصريح صحافي بعمق العلاقات والتعاون المشترك بين البلدين، وبالدور الروسي تجاه الملف الليبي، معرباً عن تطلع بلاده لزيادة حجم التعاون مع موسكو.
من جهته، تطرق القائم بأعمال السفارة الروسية في ليبيا إلى «جهود المجلس الرئاسي في الدفع نحو إجراء الانتخابات في موعدها المحدد»، معرباً عن تطلعه لنقل سفارة بلاده التي تعمل من تونس منذ عام 2014 لممارسة مهامها من مدينة طرابلس.
ودعت وزارة الخارجية الليبية، أمس، بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، والبعثات الدبلوماسية المعتمدة لديها، إلى العودة لممارسة نشاطها من مقراتها بالعاصمة طرابلس، ومن القنصليات التابعة لها في المدن الليبية الأخرى.
في السياق ذاته، ناقش اللافي أمس مع سفير جمهورية التشيك الاتحادية لدى ليبيا، يان فيتشتال، عدداً من الملفات المشتركة بين البلدين، ومن بينها ملفا الاستحقاق الانتخابي، والقطاع الصحي وما يتعلق بمعالجة الجرحى.
ورحب اللافي بفيتشتال، مشيداً بتعاون جمهورية التشيك الاتحادية تجاه الملف الليبي، معربا عن تطلع ليبيا إلى زيارة التعاون بين البلدين.
وبدوره، أشاد السفير التشيكي بجهود المجلس الرئاسي في الدفع نحو إجراء الانتخابات في موعدها المحدد، وبما تحقق من مكتسبات خلال فترة تولي المجلس الرئاسي لمهامه، وتطلعه إلى رفع مستوى التعاون الصحي بين البلدين، من خلال التنسيق بين وزارتي الصحة في البلدين، لاسيما وأن جمهورية التشيك الاتحادية، تعتبر من الدول المتطورة في المجال الصحي.


روسيا أخبار روسيا

اختيارات المحرر

فيديو