بايدن قلق من أعمال العنف في ميانمار

بايدن قلق من أعمال العنف في ميانمار

الثلاثاء - 20 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 26 أكتوبر 2021 مـ
الرئيس الأميركي جو بايدن مشاركاً عن بعد في قمة آسيان (رويترز)

أعرب الرئيس الأميركي جو بايدن، اليوم الثلاثاء، عن قلقه «العميق» ازاء أعمال العنف في ميانمار والتي وصفها بأنها «فظيعة»، وذلك خلال القمة السنوية بين الولايات المتحدة ورابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان).
كما دعا بايدن المجلس العسكري إلى «الوقف الفوري لجميع أعمال العنف والإفراج عن المعتقلين ظلماً واستعادة مسار ميانمار نحو الديموقراطية»، وفقاً لبيان صادر عن البيت الأبيض.
يذكر أنه الأول من فبراير (شباط)، اعتقل الجيش أونغ سان سو تشي رئيسة الحكومة المنتخبة ووضعها قيد الإقامة الجبرية. وأنهى الانقلاب مرحلة ديمقراطية استمرت عشر سنوات، بعد نصف قرن من الحكم العسكري وأثار احتجاجات دولية بدءا من البابا فرنسيس إلى جو بايدن.
ولا تزال ميانمار تشهد فوضى منذ الانقلاب، وكانت اليوم في قلب قمة آسيان التي لم يُسمح لرئيس المجلس العسكري الذي يحكم البلاد بالمشاركة فيها، في وقت تصاعدت فيه الضغوط الدولية على النظام العسكري.


أميركا آسيان أزمة بورما ميانمار

اختيارات المحرر

فيديو