ما سر انتصارات ضمك في الدوري السعودي للمحترفين؟

ما سر انتصارات ضمك في الدوري السعودي للمحترفين؟

خبراء توقعوا وجود الفريق ضمن الخمسة الأوائل في نسخة 2022
الثلاثاء - 20 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 26 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15673]
صالح أبو نخاع... قام بعمل إداري كبير في النادي الجنوبي - لاعبو ضمك قدّموا أداء لافتاً في الدوري السعودي للمحترفين (تصوير: عدنان مهدلي)

أكد خبراء سعوديون أن فريق ضمك قادر على مواصلة تألقه في بطولة الدوري السعودي للمحترفين وعدم الخروج عن الفرق الخمسة الأوائل في جدول الترتيب، بعد أن بات يتصدر الدوري مع ختام الجولة التاسعة.

وبيّن الخبراء أن الصدارة التي حصدها ضمك تؤكد حجم الاستفادة من الدروس السابقة التي مرّ بها الفريق في الموسمين الماضيين حينما كان يصارع حتى الجولات الأخيرة من أجل البقاء، فيما تغير وضعه وطموحاته وبات ضمك أحد المنافسين على مراكز المقدمة.

وقال محمد أبو عراد، هداف أبها ولاعب المنتخب السعودي سابقاً، إنه فخور جداً بما يقدمه فريق ضمك في نسخة هذا الموسم حيث يقدم أداء فنياً عالياً مقروناً بنتائج مميزة جداً أنعشت بشدة الكرة في المنطقة الجنوبية.

وأضاف؛ صحيح أنني منتمٍ لنادي أبها المنافس إلا أن ذلك لا يجعلني أخفي إعجابي وفخري بما يقدمه ضمك في دوري هذا الموسم وتسجيل أفضل النتائج وتقديم مستويات رائعة ومصارعة أقوى الفرق بإمكانات مادية لا يمكن أن تقارن مع الأندية الكبيرة جماهيرياً ومالياً.

وبيّن أن من أهم الأسباب التي جعلت ضمك يقدم أداء فنياً عالياً هو العمل الإداري المميز بقيادة رئيس النادي صالح أبو نخاع، الذي أثبت أن لديه القدرة على الاستفادة من الدروس والقيام بالقرارات المناسبة التي رفعت من شأن الفريق وغيّرت طموحاته وجعلته من أفضل فرق الدوري في دوري هذا الموسم.

وزاد بالقول؛ الاستقرار الفني له دور فعال واختيار الأسماء الإدارية ذات الكفاءة العالية، وأيضاً ضم أفضل اللاعبين الأجانب حسب الإمكانات المتاحة حيث يعد ضمك من أفضل الأندية استفادة من اللاعبين الأجانب، فلا يمكن التقليل من أي لاعب مقارنة بلاعب آخر، فهناك الهداف الأرجنتيني زيلايا الذي يعتبر أفضل رأس حربة أجنبي في الدوري السعودي، وهناك فيتور وفاروق شافعي، والحارس مصطفى زغبة، والبقية.

كما أن المدرب الكرواتي كريشمير لديه أفكار مميزة، ونجح في صنع توليفة قادرة على مجابهة أقوى الفرق حيث إن ضمك قابل الاتحاد في صراع الصدارة ولم يخسر، كما أنه لم يخسر من الأهلي وكانت خسارته الوحيدة في بداية المشوار أمام النصر وبعدها انطلق بشكل قوي.

وحول قدرة ضمك على المواصلة في الجولات المقبلة والبقاء ضمن فرق المقدمة، قال أبو عراد؛ من خلال نظرتي الفنية كمدرب أرى أن الفريق قادر بفضل وجود أجانبه المميزين ومدربه الرائع وإدارته التي تسير بالفريق بالطريق الصحيح، وإن تراجع فلن يخرج عن دائرة الخمسة الأوائل في جدول الترتيب مع نهاية الموسم.

أما المدرب خالد المرزوق الذي قاد الخليج مرتين سابقتين لدوري المحترفين، فهو الميزة الأبرز في إدارة ضمك، إذ أثبت استفادته من دروس الموسمين الماضيين، ونجح في تحقيق المتطلبات التي يمكن من خلالها الحصاد المبكر للنقاط، ورفع مستوى الطموح.

وأضاف؛ كما تابع الجميع كيف نجا ضمك بأعجوبة من الهبوط في الموسمين الماضيين لأنه لم يحصد عدداً جيداً من النقاط في الدوري الأول، لكنه هذا الموسم بدأ في الحصاد مبكر وارتقى للقمة بجدارة وإن كان الثلث الأول من الدوري لم ينقضِ، لكن كل المؤشرات تؤكد مقدرته على المواصلة في المنافسة على مركز متقدم.

وبيّن أن هناك فرقاً كبيرة قادرة على العودة القوية للمنافسة مثل الشباب كما أن الهلال لا يمكن أن يتبعد عن المنافسة، والنصر لن يواصل تراجعه، وأيضاً الاتحاد لا يود التفريط في صراع الحصاد للدوري، وكل هذه الأمور قد تجعل ضمك يتراجع نسبياً في جدول الترتيب، لكنه لن يتراجع كثيراً وقد لا يبتعد عن خامس الترتيب.

وأشار إلى أن ميزة ضمك هذا الموسم هي فكر مدربه وشجاعته ووجود أجانب على مستوى عالٍ وفق الإمكانات المتاحة والخبرة الكبيرة التي اكتسبتها الإدارة، ومع مرور الجولات والانتصارات تتعزز الثقة، ويرتفع الطموح مع عدم تغافل نقطة أن الفريق سيخوض المباريات بدون أي ضغوط، كما هو الحال للأندية الجماهيرية المطالبة دوماً بالمنافسة.

وسجّل فريق ضمك الأول لكرة القدم صدارة تاريخية لبطولة الدوري السعودي للمحترفين في الجولة التاسعة من البطولة، بعد أن حقق فوزه الأغلى على الحزم، فيما تعثر الاتحاد أمام الشباب بالخسارة بهدفين نظيفين.

وانفرد ضمك بالصدارة بفارق نقطة عن الوصيف في ظل التعادل في عدد المباريات التي خاضها كل فريق حيث جمع «18» نقطة، ويعد من أقل الفرق خسارة بعد أن سجل أفضل النتائج عقب الخسارة الثقيلة التي تعرض لها في بداية المشوار ضد النصر بـ4 أهداف.

وأكد المدرب الكرواتي كريشمير أن فريقه قدم مستويات فنية مميزة وحقق نتائج إيجابية في المباريات الماضية، متمنياً أن يواصل على نفس الحصاد والروح الكبيرة التي جعلت الفريق يكسب إعجاب كثيرين.

وفي لقاء جمعه باللاعبين بعد المباراة الماضية، كشف حجم التقارب بينهما حيث اتكأ على عدد منهم ليخاطب البقية بأن الفريق عائلة واحدة والطموح واحد وأن من يخطئ من المجموعة من الواجب مساعدته لتجاوز الخطأ، معتبراً أن ذلك تأكيد على كون كل فرد جزءاً من المجموعة القوية التي تمثل الفريق، ومشدداً على هذا الجانب الذي يجلب النجاحات.

وغرّد المدرب بعد المباراة، قائلاً: «3 نقاط كبيرة بالنسبة لنا، شكراً للجماهير على دعمهم لنا في مباراة اليوم».

وعلى العكس مما كان عليه وضع الفريق في الموسمين الماضيين من الخسائر المتتالية في بداية المشوار والصراع في الجولات الأخيرة من أجل البقاء حيث نجا في النسختين الماضيتين بأعجوبة من الهبوط لدوري الدرجة الأولى، فإن الفريق هذا الموسم كسب أكبر عدد من النقاط في هذا العدد من الجولات وحقق أفضل النتائج وأكد أنه استفاد من الدروس التي مرّ بها سابقاً حيث كان لوجود صالح أبو نخاع على رأس الجهاز الإداري بصفته رئيس النادي وخبرته، دور فاعل فيما تحقق من نتائج، خصوصاً أنه شدد على اللاعبين في المعسكر الإعدادي لهذا الموسم على ضرورة البداية القوية وعدم الدخول في صراع البقاء حتى الجولات الأخيرة كما حصل في مواسم سابقة.

وبالعودة إلى المباراة الماضية ضد الحزم، فقد سجل ضمك الفوز في الدقيقة «102» من المباراة التي شهدت أحداثاً مثيرة، من بينها إلغاء «4» أهداف بعد العودة لتقنية الفيديو، فيما جاء هدف الفوز بعد التمديد الطويل من ركلة جزاء من قدم الهدف الأرجنتيني «إيميليو زيلايا» الذي ينافس من جانبه لصدارة الهدافين.

ونجح ضمك في البقاء في الدوري السعودي عام 2020 بعد صعوده من دوري الدرجة الأولى باحتلاله المرتبة العاشرة برصيد 35 نقطة وتراجع مرتبة واحدة في موسم 2021 رغم حصوله على 36 نقطة.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

فيديو