ألمانيا: اكتشاف مئات من شهادات التطعيم الرقمية المزيفة

ألمانيا: اكتشاف مئات من شهادات التطعيم الرقمية المزيفة

السبت - 17 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 23 أكتوبر 2021 مـ
امرأة تخضع لاختبار الكشف عن فيروس كورونا في ألمانيا (أ.ف.ب)

قامت موظفة بإحدى الصيدليات الألمانية بالتعاون مع آخرين بإعداد مئات من رموز الاستجابة السريعة «كيو آر» المزيفة لبطاقات التطعيم الرقمية ضد «كورونا» وقاموا ببيعها عبر شبكة الإنترنت، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.
وأعلن محققون من المكتب المركزي في ولاية بافاريا لمكافحة الاحتيال والفساد في نظام الرعاية الصحية، (اليوم السبت)، في مدينة نورنبيرج أنه تم تفتيش صيدلية في ميونيخ وشقق خاصة، أمس (الجمعة)، واحتجزت المرأة ومشتبه به آخر.
وكانت هيئة الإذاعة البافارية قد أبلغت عن الحادث سابقا، وأفادت الإذاعة بأن الرموز المزيفة عرضت على منتدى للجرائم الإلكترونية باللغة الألمانية متاح على شبكة الإنترنت منذ منتصف أغسطس (آب) الماضي.
ووفقاً للبيانات المتاحة فإن على المستفيد في النهاية أن يدفع 350 يورو للحصول على بطاقة تطعيم رقمية، دون الحصول فعليا على التطعيم المضاد لفيروس «كورونا».
وفي شهر أكتوبر (تشرين الأول) وحده، أصدر المزورون أكثر من 500 شهادة تطعيم زائفة بحسب مكتب مكافحة الاحتيال.
وخلال عمليات البحث تم الكشف عن عملات رقمية مشفرة وأموال بقيمة مائة ألف يورو تقريباً.
وقال المحققون إنه تم العثور على بطاقة تطعيم مزيفة أعدت في دولة بالاتحاد الأوروبي، ومن المحتمل وفقا للمحققين أن يكون العديد من بطاقات التطعيم المزيفة متداولة داخل ألمانيا.
ووفقاً لمتحدث باسم مكتب مكافحة الاحتيال في بافاريا ومقره مكتب المدعي العام في نورنبيرج فلا يمكن تحديد أسماء مشتري هذه الرموز المزيفة.
ولم يتضح حتى الآن ما إذا كان يمكن حذف بطاقات التطعيم المزورة أو جعلها غير صالحة.
وتقول جهات التحقيق إن المزورين استخدموا البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات في صيدلية ميونيخ، إلا أن الصيدلي نفسه لم يتهم وفقاً لتأكيد المحققين.


المانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو