مسؤول كبير سابق يحمّل نتنياهو مسؤولية اغتيال رابين

مسؤول كبير سابق يحمّل نتنياهو مسؤولية اغتيال رابين

اتهمه بعدم عمل شيء لوقف التحريض الدموي
الثلاثاء - 13 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 19 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15666]
نفتالي بنيت يتحدث في الذكرى السنوية لاغتيال رابين في القدس أمس (رويترز)

وجّه مسؤول كبير سابق في الحكومة الإسرائيلية اتهاماً لرئيس الوزراء السابق، بنيامين نتنياهو، بالمسؤولية عن اغتيال سلفه إسحاق رابين.

وقال المدير العام السابق لمكتب رابين، شيمعون شيبس، إن لجنة التحقيق الرسمية التي تشكلت بعد الاغتيال، تعاملت مع الإهمال الأمني في حراسة رابين، وتجاهلت الأجواء التي مهّدت للاغتيال.

واتهم نتنياهو، الذي كان رئيساً للمعارضة، آنذاك، أنه لم يعمل شيئاً لوقف التحريض الدموي على رابين، بل شارك في مهرجانات ومظاهرات ارتفعت فيها شعارات تتهم رابين بالخيانة، بسبب توقيعه اتفاقيات أوسلو.

وشهدت إسرائيل، أمس، عدة نشاطات لإحياء الذكرى السنوية الـ26 لاغتيال رابين، بحسب التقويم العبري. وأقيم المهرجان المركزي في «مقبرة كبار الأمة» في القدس الغربية، في ظل امتناع رئيس المعارضة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عن حضور مراسم حفل التأبين السنوي، خشية سماع اتهامات شبيهة من عائلة إسحاق رابين. لكنه شارك في جلسة خاصة عقدها الكنيست لهذه المناسبة، مساء أمس.

وحذّر شيبس، من أن خطر اغتيال رئيس حكومة في إسرائيل ما زال قائماً، وإذا لم تتم محاسبة من مهّد الأجواء لاغتيال رابين، فإن الاغتيال التالي مقبل لا محالة. وهناك أجواء تحريض على رئيس الوزراء الحالي، نفتالي بنيت، ورئيس الوزراء البديل، يائير لبيد، يمكن أن تتحول بسرعة إلى اغتيال.
... المزيد


اسرائيل أخبار إسرائيل

اختيارات المحرر

فيديو