تحضيرات لتجمع «رادع» في السودان

تحضيرات لتجمع «رادع» في السودان

ينظمه دعاة المدنية الخميس دعما للانتقال
الاثنين - 12 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 18 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15665]
متظاهرون مؤيدون للمكون العسكري في مجلس السيادة بأحد شوارع الخرطوم لليوم الثاني أمس (أ.ف.ب)

يشهد السودان منذ المحاولة الانقلابية الشهر الماضي، حالة من الشحن والتوتر «الخطيرين» عطلت دولاب الدولة وزادت الشقة بين المكونين العسكري والمدني وأنصار الطرفين. وفيما يرابط أنصار الجيش أمام القصر للمطالبة بتولي السلطة وحل الحكومة، يكثف دعاة المدنية، التحضير لتجمع حاشد أطلق عليه شعار «الردع».

ونظمت مجموعة من مناصري العسكريين أول من أمس موكباً للمطالبة بحل الحكومة الانتقالية، أو صدور بيان «عسكري» على شاكلة انقلاب مدني، ثم طوروا الموكب إلى اعتصام مدعوم مستمر، ما زاد من حدة التوتر، وشكل استفزازاً كبيراً للمعسكر الداعم للمدنية وإنجاح الانتقال، فسارعوا إلى إعلان مواكب مليونية الخميس المقبل.

وقال عضو لجنة الميدان شريف محمد عثمان لـ«الشرق الأوسط»، إن مواكب دعم المدنية والانتقال ستبدأ غداً بقطار من الثوار إلى مدينة ود مدني (وسط) لإقامة نشاط هناك، بعد اكتمال التجهيزات الفنية للموكب المليوني، الذي سيخرج بشعارات تندد بمحاولة الانقلاب على المدنية ودعم الانتقال، وأن دعوة المواطنين للمشاركة في الموكب ستتم عبر كل وسائل التواصل.

وأعلن عثمان أن المواكب المساندة للمدنية ستشمل كل ولايات السودان ومدنها، وأضاف «اليوم (أمس) سيضع اجتماع تنسيقيات (قوى إعلان الحرية والتغيير) اللمسات الأخيرة للمواكب، بعد حضور ممثليه من كل أنحاء البلاد».
...المزيد


اختيارات المحرر

فيديو