محكمة تدين البطل الحقيقي لـ«هوتيل رواندا» بتهم متعلقة بالإرهاب

محكمة تدين البطل الحقيقي لـ«هوتيل رواندا» بتهم متعلقة بالإرهاب

الثلاثاء - 14 صفر 1443 هـ - 21 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15638]
كاليكست نسابيمانا (وسط) المعروف بـ{سانكارا» مع 19 متهماً بالإرهاب في مبنى المحكمة العليا في كيغالي أمس (أ.ف.ب)

أصدرت محكمة في رواندا، أمس (الاثنين)، حكماً بإدانة بول روسيسباغينا، الرجل الذي أشيد ببطولته في فيلم من أفلام هوليوود يتحدث عن الإبادة الجماعية في البلاد عام 1994، بتهم متعلقة بالإرهاب. وقالت القاضية بياتريس موكامورينزي، «يجب إدانتهم بالذنب لأنهم جزء من تلك الجماعة الإرهابية... هاجموا أشخاصاً في منازلهم وحتى في سياراتهم على الطريق». وينفي روسيسباغينا (67 عاماً) الاتهامات، ويقول إنه تعرض للخطف من دبي هذا العام ليمثل للمحاكمة. وعارض المتهم الرئيس بول كاجامي من المنفى. وجسد دوره الممثل الأميركي دون تشيدل في فيلم «فندق رواندا»، الذي تحدث عن مذابح الإبادة الجماعية في البلاد.

وحدد القضاء الرواندي، أمس، مصير بول روسيسباغينا، البطل الحقيقي وراء فيلم «فندق رواندا» الشهير، الذي تحول إلى معارض شرس لحكومة الرئيس بول كاغامي، بعد أشهر من محاكمة مثيرة للجدل بعدة تهم بينها «الإرهاب». وطالب الادعاء بالحكم على المدير السابق للفندق في كيغالي بالسجن المؤبد. ويروي فيلم «فندق رواندا» الذي أنتجته هوليود في عام 2004 كيف تمكن هذا المعتدل، المنتمي لعرقية الهوتو، من إنقاذ حياة أكثر من ألف شخص لجأوا إلى الفندق الذي كان يديره في العاصمة خلال الإبادة الجماعية التي أسفرت عن مقتل نحو 800 ألف شخص غالبتهم من التوتسي، في 1994. دارت محاكمة روسيسباغينا (67 عاماً) في كيغالي من فبراير (شباط) إلى يوليو (تموز)، مع عشرين آخرين، لمساندته «جبهة التحرير الوطنية» المتمردة والمتهمة بشن هجمات دامية في رواندا خلفت تسعة قتلى في 2018 و2019.

ويواجه تسع تهم، من بينها «الإرهاب». وقاطع روسيسباغينا ومحاموه جلسات المحكمة منذ مارس (آذار)، منددين بمحاكمة «سياسية أمكن إجراؤها بعد (خطفه) الذي نظمته السلطات الرواندية». وأعربت الولايات المتحدة التي منحته وسام الحرية الرئاسي عام 2005 والبرلمان الأوروبي وبلجيكا التي يحمل جنسيتها عن قلقها حيال ظروف اعتقاله وعدالة المحاكمة. ومطلع سبتمبر (أيلول)، قال الرئيس الرواندي بول كاغامي، في رده على الانتقادات في مقابلة تلفزيونية، إن روسيسباغينا يحاكم بتهمة «إزهاق أرواح روانديين بسبب أفعاله وبسبب المنظمات التي ينتمي إليها أو التي يقودها».

وأضاف: «الأمر لا يتعلق بالفيلم وبشهرته»، مؤكداً أنه ستتم «محاكمته بأكبر قدر ممكن من الإنصاف». وتم تأجيل النطق بالحكم، المقرر بداية في 20 أغسطس (آب)، لمدة شهر.


رواندا أفريقيا

اختيارات المحرر

فيديو