تنديد أممي بالإعدامات الجماعية في صنعاء

تنديد أممي بالإعدامات الجماعية في صنعاء

واشنطن تدعو لوقف أعمال الحوثيين «الهمجية»
الاثنين - 13 صفر 1443 هـ - 20 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15637]
عناصر مسلحة حوثية تنتشر لدى تنفيذ عمليات الإعدام في صنعاء أمس (رويترز)

عبّر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش عن «أسفه الشديد» إثر تنفيذ الحوثيين عملية إعدام جماعية ضد تسعة أشخاص، «بمن فيهم شخص تشير المعلومات إلى أنه كان قاصراً عند اعتقاله». وقال غوتيريش في بيان إنه «يدين بشدة هذه الأعمال التي نتجت عن إجراءات قضائية لم تحترم على ما يبدو متطلبات المحاكمة العادلة والإجراءات المنصوص عليها في القانون الدولي».

وحضّ الأمين العام «جميع الأطراف اليمنية على الانخراط مع الأمم المتحدة بحسن نية ومن دون شروط مسبقة من أجل إعادة إحياء الحوار السياسي للتوصل إلى تسوية سلمية للنزاع عن طريق التفاوض تلبي المطالب والطموحات المشروعة للشعب اليمني».

في الأثناء، وصفت القائمة بأعمال السفارة الأميركية لدى اليمن كاثي ويستلي عملية الإعدام التي نفّذتها الميليشيات في صنعاء يوم السبت بـ«الوحشية»، وذكّرت بأنها جاءت «بعد محاكمة صورية وسنوات من التعذيب والانتهاكات».

وقالت الدبلوماسية الأميركية في تغريدة لحساب السفارة الأميركية لدى اليمن على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «كان أحد الذين تم إعدامهم قاصراً، هذا العمل الشائن هو مثال آخر على عدم اكتراث الحوثيين بحقوق الإنسان الأساسية، ويأتي بعد أيام فقط من هجومهم على ميناء المخا التجاري وهو نقطة عبور أساسية للإمدادات الإنسانية والواردات الغذائية التجارية. هذه الهمجية يجب أن تتوقف».

من ناحيته، رجّح الدكتور رشاد العليمي مستشار الرئيس اليمني بأن العملية سوف تمثل عقبة أمام السلام. وأوضح في تصريحات لـ«الشرق الأوسط» أن الممارسات الحوثية الرافضة لدعوات السلام تعد رسالة تحدّ للمجتمع الدولي، «ومؤشراً بأن الميليشيات ليس لديها رغبة في السلام (...) هذه الجماعة لا تعنيها مصلحة اليمنيين وأمنهم واستقرارهم».
...المزيد


اختيارات المحرر

فيديو