«عُد حياً»... هاري يكشف عن طلب الأمير فيليب منه خلال خدمته بأفغانستان

«عُد حياً»... هاري يكشف عن طلب الأمير فيليب منه خلال خدمته بأفغانستان

الأحد - 12 صفر 1443 هـ - 19 سبتمبر 2021 مـ
الأمير هاري مع جده الراحل الأمير فيليب (أرشيف - أ.ب)

كشف الأمير البريطاني هاري أن جده الأمير فيليب دوق إدنبره طالبه بـ«العودة حياً» من أفغانستان في أثناء خدمته العسكرية بها.
وجاءت تصريحات هاري في فيلم وثائقي لهيئة الإذاعة البريطانية، عن الأمير فيليب بعنوان «العائلة الملكية تتذكر»، حيث يعرض هذا الفيلم مقابلات جديدة مع أفراد العائلة المالكة، تكريماً لدوق إدنبره، الذي توفي في أبريل (نيسان) الماضي عن 99 عاماً.
وقال هاري: «كان الذهاب إلى أفغانستان أمراً جاداً للغاية، وقد أخبرني جدي قبل ذهابي مباشرةً أن (أعود حياً) من هناك».
وأضاف: «وبعد عودتي سليماً، قال لي جدي ضاحكاً: حسناً، لقد فعلتها! كيف تمكنت من ذلك؟!»، مشيراً إلى أن جده كان يتمتع بروح دعابة مميزة في جميع الأوقات.
إضافةً إلى ذلك، قال هاري إن جده كان «مستمعاً جيداً» وإنه كان «يبدي اهتمامه بأي أمر يريد شخص ما مشاركته معه، لكنه لم يكن يسعى أبداً للبحث لمعرفة الأمور التي لم يشاركها الأشخاص معه».
وعقب وفاة الأمير فيليب، أصدر هاري بياناً خفيف الظل وصف فيه جده بأنه كان «سيد الشواء، ومرحاً حتى النهاية».
وقال هاري في البيان: «سنتذكره على أنه أطول رفيق للملكة، ورجل عسكري حاصل على أوسمة، وأمير، ودوق. لكن بالنسبة لي، مثل كثيرين منكم ممن فقدوا أحباءهم أو أجدادهم بسبب آلام العام الماضي، لقد كان جدي: سيد الشواء، وأسطورة المزاح، ومرحاً حتى النهاية».
وأمضى هاري، الذي جُرِّد من ألقابه العسكرية بعد تنحيه عن واجباته الملكية وانتقاله للعيش في الولايات المتحدة مع زوجته ميغان، عشر سنوات في الجيش وترقى إلى رتبة نقيب.
وقد خدم في أفغانستان مرتين، الأولى في 2008 والثانية في 2012 و2013.


لندن العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

فيديو